حكومة فالس تنال ثقة الجمعية الوطنية الفرنسية
آخر تحديث GMT 14:05:57
 فلسطين اليوم -

حكومة فالس تنال ثقة الجمعية الوطنية الفرنسية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - حكومة فالس تنال ثقة الجمعية الوطنية الفرنسية

رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس
باريس - فلسطين اليوم

حصل رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس الثلاثاء على ثقة الجمعية الوطنية، وهو عامل حاسم لتبدأ حكومته التي تعاني من تدن قياسي لشعبيتها ومن انتقادات حتى في اوساط اليسار عملها.

ونالت الحكومة ثقة 269 نائبا مقابل معارضة 244 وامتناع 53 عن التصويت. وقال فالس بعد اعلان النتيجة "اشكر لكم ثقتكم، ساكون اهلا لها".

لكن هذه الغالبية اقل بكثير من الاصوات ال306 التي حصدها فالس مع حكومته الاولى في نيسان/ابريل، وذلك بسبب امتناع 31 نائبا من حزبه عن التصويت، يرفضون طغيان التيار الليبرالي على سياسته.

وفي خطابه قبل التصويت، شدد رئيس الوزراء على احياء التنافسية واصلاح المالية العامة رافضا الاتهامات التي تتحدث عن "تدهور" اجتماعي.

وقال "لن يثنينا شيء عن التزامنا بتوفير 50 مليار يورو على مدى ثلاثة اعوام".

واكد فالس ان فرنسا لا تطلب "اي تسهيلات" لتجاوز صعوباتها المالية، علما بان باريس ارجات لتوها لعامين، اي حتى نهاية ولاية فرنسوا هولاند في 2017، التزامها باعادة عجزها العام تحت السقف الاوروبي البالغ 3 في المئة من اجمالي الناتج المحلي.

واضاف متوجها الى المانيا وضمنيا الى المفوضية الاوروبية ان "فرنسا تقرر وحدها ما عليها القيام به".

وقبل اسبوع من لقائه المستشارة الالمانية انغيلا ميركل، دعا فالس الاقتصاد الاوروبي الاول الى "تحمل مسؤولياته" لانعاش الاقتصاد في منطقة اليورو. وقال ان "الاتفاق بين بلدينا اساسي لاعادة اطلاق النمو واعادة الطموح الفعلي للمشروع الاوروبي".

وتضفي هذه الثقة شرعية على اليسار الاصلاحي الحاكم الذي خاض صيفا كارثيا مع نتائج اقتصادية مخيبة. 

وجاء تصويت البرلمان قبل يومين على المؤتمر الصحافي الفصلي المرتقب للرئيس فرنسوا هولاند والذي كشف استطلاع للراي ان 62% من الفرنسيين يرغبون في استقالته، وعلى خلفية عودة سلفه الوشيكة نيكولا ساركوزي.

وواصلت شعبية الرئيس ورئيس حكومته التراجع في ايلول/سبتمبر لتصل الى 13% و30% تباعا بحسب الاستطلاع الاخير الذي نشر الاثنين.

وازاء ما وصفته الصحف ب"الانهيار التام"، مارس فالس ضغوطا على العناصر المترددين من الغالبية مؤكدا في الايام الاخيرة ان "الاختبار هو لقدرة اليسار على الحكم".

وتحولت "الصعوبات" التي توقع رئيس الحكومة ان يواجهها الى "كابوس" عندما اضطر الى تغيير تشكيلة الحكومة في اواخر اب/اغسطس بعد اعتراض العديد من الوزراء على خطه الاصلاحي.

ومما زاد الوضع سوءا صدور كتاب رفيقة الرئيس السابقة فاليري تريرفيلر والذي قالت فيه ان هولاند يحتقر الفقراء.

ويضاف الى كل ما سبق تراجع الاقتصاد مع تجاوز البطالة نسبة ال10% مما ارغم الحكومة على خفض توقعاتها للنمو بشكل كبير لهذا العام لتصبح +0,4% في مقابل 1%.

وقررت باريس من جهة اخرى، ارجاء عودة العجز العام الى الحد الاقصى البالغ 3% من اجمالي الناتج الداخلي كما تسمح به القوانين الاوروبية لمدة عامين اي لنهاية ولاية هولاند الرئاسية، ما يمكن ان يثير غضب المؤسسات الاوروبية.

وفشل فالس في كسب الثقة كان سيؤدي الى اثارة ازمة جديدة تضطره الى الاستقالة. 

ورغم حيازته الثقة، فان استحقاقا اخر ينتظر فالس هو مراجعة موازنة العام 2015 في تشرين الاول/اكتوبر.

لكن وحتى ذلك الموعد، سيتحول التركيز الى اليمين مع عودة ساركوزي الذي هزم امام هولاند في 2012 والذي يعتزم الترشح الى رئاسة حزبه الاتحاد من اجل حركة شعبية وهي المرحلة الاولى قبل العودة الى الاليزيه.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حكومة فالس تنال ثقة الجمعية الوطنية الفرنسية حكومة فالس تنال ثقة الجمعية الوطنية الفرنسية



GMT 11:21 2019 الثلاثاء ,22 تشرين الأول / أكتوبر

مقتل 15 شرطيا في هجوم لطالبان شمالي أفغانستان

GMT 09:35 2019 الثلاثاء ,22 تشرين الأول / أكتوبر

فوز متوقع لترودو في انتخابات كندا يتيح له تشكيل حكومة أقلية

GMT 09:33 2019 الثلاثاء ,22 تشرين الأول / أكتوبر

ترامب يكرر نيته لعقد صفقة نووية مع روسيا والصين

GMT 09:30 2019 الثلاثاء ,22 تشرين الأول / أكتوبر

بكين تشدد على ضرورة «إعادة توحيد» تايوان مع الصين

GMT 20:57 2019 الإثنين ,21 تشرين الأول / أكتوبر

ترامب يهدد بشن ضربة غير مسبوقة على إيران
 فلسطين اليوم -

إليانا ميجليو اختارت فستانًا طويلًا بحمالتين منسدلتين على كتفيها

إطلالات أنيقة لنجمات العالم في مهرجان روما السينمائي

روما ـ ريتا مهنا
أطلت نجمات العالم في مهرجان روما السينمائي المقامة حالياً فعالياته في العاصمة الإيطالية بكثير من الإطلالات الأنيقة التي تهتم كثير من نساء العالم بمتابعتها. وكانت الدورة الـ14 لمهرجان روما السينمائي انطلقت الخميس بالعاصمة الإيطالية، بمشاركة كوكبة من النجوم من الممثلين والسينمائيين العالميين. وفي التقرير التالي تلقي صحيفة "ديلي ميل" البريطانية الضوء على أبرز إطلالات نجمات مهرجان روما السينمائي. وخطفت الممثلة البريطانية ميشيل دوكري الأنظار على السجادة الحمراء خلال العرض الخاص لفيلمها المشارك داونتون آبي Downton Abbey السبت الماضي، بإطلالة إستوائية رقيقة من توقيع دار الأزياء الإيطالية فالينتينو. وبتصميم يشبه أجواء الأدغال والغابات، أطلت دوكري (37 عاماً) بفستان مكسي طويل من خامة التول، شفاف من الجزء العلوي وأكمام منفوشة، ...المزيد

GMT 07:12 2019 الثلاثاء ,22 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار مميزة لديكور تلفزيون مودرن في غرفة المعيشة
 فلسطين اليوم - أفكار مميزة لديكور تلفزيون مودرن في غرفة المعيشة

GMT 06:03 2019 الثلاثاء ,22 تشرين الأول / أكتوبر

زوج مشاعل الشحي يعلِّق على زوجته بعد خلعها للحجاب
 فلسطين اليوم - زوج مشاعل الشحي يعلِّق على زوجته بعد خلعها للحجاب

GMT 11:51 2019 السبت ,19 تشرين الأول / أكتوبر

نتائج متميزة للمصارعة المغربية في البطولة العربية

GMT 07:11 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

ميسي يتسلم جائزة الحذاء الذهبي لأفضل هدّاف في أوروبا

GMT 05:30 2018 الأحد ,14 كانون الثاني / يناير

محافظ قلقيلية رافع رواجبة يلتقي وفداً برلمانيا اسبانيا

GMT 07:33 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

صومالي يصل "دافوس" من بوابة لاجئي كينيا

GMT 04:05 2014 الإثنين ,29 كانون الأول / ديسمبر

"الجوف الزراعية " توزع ريالًا كأرباح للسهم عن العام 2014
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday