مركز دراسات يعلن ارتفاع إرهاب الإنترنت في بريطانيا
آخر تحديث GMT 22:48:57
 فلسطين اليوم -

مركز دراسات يعلن ارتفاع "إرهاب الإنترنت" في بريطانيا

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مركز دراسات يعلن ارتفاع "إرهاب الإنترنت" في بريطانيا

تنظيم "داعش"
لندن _ فلسطين اليوم

وجد مركز دراسات "Policy Exchang"، أنَّ معدل الوصول إلى الدعاية المتطرفة في بريطانيا أكثر من أي مكان آخر في أوروبا.  ويتعين على شركات الإنترنت وقف انتشار التطرف، أو مواجهة المقاضاة. وقال المركز إنَّ أكثر من 100 دليل إرشادي إرهابي وأشرطة فيديو ومقالات تجنيد، يتم نشرها على الإنترنت كل أسبوع، عبر مواقع التواصل الاجتماعي مثل تويتر وفيسبوك.

ودعا المركز إلى تنظيمٍ مستقلٍ وحتى ملاحقة قضائية وغرامات لشركات الإنترنت، التي فشلت في التصدي للتطرف والتعصب على الإنترنت. وكررت الدراسة تحذيرات من أن كتيبات الإرهاب لا تزال على الإنترنت، بما في ذلك توجيهات لبناء قنبلة مشابهة للجهاز المستخدم في محطة مترو بارسونز غرين، الجمعة. ووجدت صحيفة الدايلي ميل تكتيكات إرهابية أخرى، تسرد أهدافًا محتملة مثل الفعاليات الرياضية.

 ومن المقرر أن تلتقي رئيسة الوزراء تيريزا ماي، مع عمالقة التكنولوجيا التي حذرت بأن ذلك "كافٍ"، في قمة لمكافحة التطرف في نيويورك، الأربعاء. وقالت وزيرة الداخلية أمبر رود، "لقد أصبح من الواضح جدًا لقادة شركات الإنترنت، أنهم بحاجة إلى الذهاب أبعد من ذلك والإسراع في إزالة المحتوى الإرهابي من مواقعها على الإنترنت، ومنع تحميلها في المقام الأول".

وقالت ايفيت كوبر، رئيسة لجنة الشؤون الداخلية في مجلس العموم، "إنَّها المرة الوحيدة التي رأينا فيها إجراء عمليا". وأضافت "الناس ملت بالفعل من مدى سهولة نشر التطرف الخطير والمواد السيئة على الإنترنت. سواء كان من دعاة الكراهية على موقع يوتيوب، وأدلة صنع قنبلة على غوغل، أو تفاصيل المظاهرات المعادية للسامية على تويتر أو تدفق العنف المتطرف على فيسبوك لايف، إنها من الواضح أن على شركات الإنترنت فعل أكثر من ذلك بكثير لاعتراض وإزالة المحتوى المتطرف غير قانوني، وإذا فشلوا في القيام بذلك يجب أن يواجهوا غرامات وعقوبات قوية".

 وفي تقريره عن التطرف الإلكتروني، قال مركز الدراسات إنَّ الفشل في معالجة هذه الآفة سيُهدد الأمن لعقود، ويعني أن النجاح العسكري في العراق وسوريا سيصبح بلا معنى تقريبًا". وأوصت هيئة تنظيمية مستقلة -بمحاكمات جنائية محتملة -لعدم التقيد بالمواد. وقال الكاتب الرئيسي للدراسة الدكتور مارتن فرامبتون، إنَ أجهزة الأمن كانت تلعب "لعبة المسارات غير مثمرة " حيث نجحوا في الحصول على أجزاء فردية من المحتوى وإزالتها، فقط بالنسبة لهم ليظهر في مكان آخر.

 وحذر الجنرال المتقاعد الجنرال الأميركي ديفيد بيترايوس، مدير إدارة المخابرات المركزية السابق، من أن "منصات وسائل الإعلام الاجتماعية ومزودي خدمات الإنترنت وشركات التكنولوجيا الأخرى، لها دور محوري في الجهود الرامية إلى مكافحة الجماعات المتطرفة في الفضاء الإلكتروني".


ووجد التقرير أن ثلاثة أرباع الجرائم الإرهابية ذات الصلة بالإسلاميين في بريطانيا، على مدى السنوات الأربع الماضية ارتكبها مرتكبون من الجناة، يعرفون بأنهم وصلوا إلى مواد متطرفة أو "تعليمية". وقال توري تيم لوتون إن عمالقة الإنترنت بحاجة إلى أن يكونوا أكثر ذكاء وأكثر سرعة في نقل المواد، في حين قال ستيفن دوتي العمالي أن الشركات لديها "مسؤوليات تجاه المجتمع". وقالت غوغل إنها "ملتزمة بأن تكون جزءا من الحل". وكشفت تويتر أنها علقت 636248 حسابًا يروج  للإرهاب في 18 شهرا. 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مركز دراسات يعلن ارتفاع إرهاب الإنترنت في بريطانيا مركز دراسات يعلن ارتفاع إرهاب الإنترنت في بريطانيا



اعتمدها سيرين عبد النور باللون الزهري ونسقت معها توب وحذاء أسود

إطلالات مميزة للنجمات بالبدلة الرسمية استوحي منها أفكار مبتكرة

بيروت - فلسطين اليوم
دخلت البدلة الرسمية للنساء الموضة في ثمانينات القرن الماضي، ومنذ ذلك الوقت أصبحت من التصاميم الأكثر تميزاً كونها قطعة توحي بالكثير من الثقة والعصرية، وكثيرات من النجمات العالميات كما العربيات أصبحن ميالات لاعتماد اطلالات في البدلة الرجالية في مختلف المناسبات الرسمية منها أو الكاجوال وقد جمعنا اليوم اطلالات مميزة للنجمات فيها لتستوحي أفكار عصرية ومبتكرة لعيد الفطر. وقد لاحظنا أن كل من النجمات اعتمدت اطلالة مختلفة ومميزة في البدلة الرسمية ان كان من ناحية اللون أو القصة فمثلاً سيرين عبد النور اعتمدتها مؤخراً باللون الزهري الغني ونسقت معها توب وحذاء باللون الأسود، ونجوى كرم التي شاهدناها مؤخراً في اطلالة رائعة اختارت فيها البدلة الرسمية باللون الأسود مع تفاصيل فضية ميتالك أضفت عليها لمسات شبابية. ودرة زروق التي تألقت في إ...المزيد

GMT 09:00 2015 السبت ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

ثري عربي يمتلك مجموعة نادرة من المجوهرات الثمينة

GMT 22:37 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

تحذيرات من بقاء حيوان الليمور في مدغشقر على قيد الحياة

GMT 11:20 2015 الجمعة ,06 شباط / فبراير

الحزن ليس وحده سببًا لذرف الدموع

GMT 17:08 2015 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

الشباب أصبحوا يفضلون إقامة علاقات عاطفية رومانسية

GMT 18:04 2015 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

"القرية النجدية" من أفضل المطاعم في الرياض

GMT 17:57 2019 السبت ,01 حزيران / يونيو

تنتظرك ظروف غير سعيدة خلال هذا الشهر

GMT 05:53 2017 الجمعة ,29 كانون الأول / ديسمبر

مجموعة من الأساليب لتجديد ديكور المطبخ بشكل رائع

GMT 01:17 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

خبراء الديكور يكشفون أفضل طرق تزيين طاولة عيد الميلاد

GMT 12:58 2016 السبت ,09 إبريل / نيسان

صفاء سلطان تتمرد في رمضان وتظهر بأربع شخصيات

GMT 08:39 2017 السبت ,28 كانون الثاني / يناير

استمتع بطبيعة الريف الهولندي الساحرة في مدينة الدراجات

GMT 09:34 2019 الثلاثاء ,08 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات عصرية في غرفة المعيشة وأماكن التلفيزون المودرن

GMT 19:04 2019 الثلاثاء ,26 آذار/ مارس

"ساحل تركيا" مقصد الهاربين من حرارة الصيف
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday