تعرَّف على المذيعة اليمنية هدى المقدي التي شقَّت طريق حلم الإعلام وهي كفيفة
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

رمت كل محبطات الواقع خلف ظهرها وفتحت نورًا آخر للحياة

تعرَّف على المذيعة اليمنية هدى المقدي التي شقَّت طريق حلم الإعلام وهي كفيفة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - تعرَّف على المذيعة اليمنية هدى المقدي التي شقَّت طريق حلم الإعلام وهي كفيفة

اعلام
صنعاءـ ـ فلسطين اليوم

بإصرار كبير وعزيمة لا تلين رمت الكفيفة هدى المقدي كل محبطات الواقع خلف ظهرها وتقدمت للأمام، فاتحة نورا آخر للحياة، ونافذة جديدة تستنشق منها عبير الأمل وأنسام النجاح وهاهي اليوم تصدح بصوتها الناعم في سماء الإعلام."هدى عمر المقدي"، 26 عاما مدينة الديس الشرقية محافظة حضرموت "جنوب شرق اليمن"، كفيفة شقت حلم الإعلام وتجاوزت كل المعوقات والصعوبات لتصبح نجمة لامعة في عالم الإعلام المسموع من خلال عملها كمذيعة في إذاعة

سلامتك بالمكلا عن طريق برنامج " أنا وإعاقتي " وبرنامج " ساعة على الهواء "فرحة عارمة " فبعد نجاحها في الثانوية العامة ومن ثم الجامعة تولدت لديها فرحة عارمة لا تضاهيها فرحة, وسعادتها وسعادة أهلها بتفوقها العلمي ملاءة مسامات روحها" إذ لم يكن النجاح والتفوق لفتاة كفيفة، وسط مجتمع كله من المبصرين بالأمر الهين اليسير"وكم كانت سعادتها كبيرة حين أتيحت لها فرصة العمل في إذاعة (سلامتك) غير الحكومية بعاصمة حضرموت المكلا بعد تخرجها

من كلية الإعلام بجامعة حضرموت في العام 2014م قدمت خلالها برنامج (أنا وإعاقتي)، تناولت فيه الكثير من القضايا المتعلقة بالمعاقين واستضافت فيه شخصيات مجتمعية مختلفة على مدى "50" حلقة" بعد برنامج انا وإعاقتي قدمت برنامج "ساعة على الهواء" وهو برنامج اسبوعي مباشر من اعدادها وتقديمها ويشاركها ذلك زميلها محمد الحامدي" إضافة الى ذلك العمل فقد تحصلت على عقد عمل بالمكتب الإعلامي لمحافظ حضرموت . "دفعة للأمام"

وأصلت "هدى" طريقها نحو النجومية والتألق في سماء الإعلام على الرغم من صعوبة تنقلها من منطقة سكنها بالديس الشرقية الى مدينة المكلا موقع العمل إذ تحتم عليها قطع مسافة مئتان كيلومتر في اليوم لتتمكن من مزاولة عملها في إذاعة سلامتك لاستلام نوبة العمل او تقديم أحدى برامجها , ولكن سعيها نحو المجد دفعها لتحمل عناء المسافات, ولتحقق حلما طالما سعت لأجله كثيرا، وهو أن تٔكون مذيعة ومقدمة (برامج)، لا سيما فيما يتصل منها بعالم المعاقين".

" حلم"وصول " هدى" لعالم الإعلام كان حلماً بالنسبة لها فتحقق فكان شعورها منذ الوهلة الأولى خلف مايكروفون الإذاعة شعوراً لا يوصف لحلماً طال انتظاره بشغف ." دعابة ومرح "ولهدى صفات مرحة فأثناء الرحلات والجلسات العائلية وفي المناسبات تأخذ تلفونها "الأيفون" وتطلب من الجميع الوقوف أمامها لالتقاط صورة تذكارية غير آبهت كيف تطلع الصورة مقصوصة أو مبتورة، المهم أن تلتقط الصور وسط قهقهات صديقاتها.

" طموح "التحقت " هدى " مؤخراً ببرنامج الدبلوم المهني في الإعلام لتكتسب معارف ومهارات تخصصية في مجال الإعلام ولم تقف عند ذلك بل أن غاية آملها وطموحها مواصلة دراستها العليا حتى تنال درجة الماجستير ومن ثم الدكتوراه وأمنيتها أيضاً ان تصدح بصوتها من داخل إستديوهات القنوات الفضائية لكي تثبت للمجتمع أن الإعاقة لن تقف عايقا في طريق تحقيق الأحلام والأمنيات"" إشادة "والد "هدى" أثنى عليها وعلى عصاميتها في الحياة واصفاً أياها بالبنت الطموحة المثابرة

التي لم تثنيها إعاقتها وقال : " اننا نعتمد عليها في البيت في كافة الأعمال بل أننا أحياناً نطالبها بعمل يصعب على البصير عمله فتنجزه لنا بأسرع وقت" ويضيف:" كانت هدى شغوفه بمتابعة الإذاعة وخصوصاً الإذاعات الخارجية إذ يستهويها سماع المذيعين والمذيعات فكانت تلتقط منهم أجمل العبارات لغة وبلاغة لتطبقها على واقعها " وكانت لا تفارق المذياع " الراديو" فالراديو كان مدرسة بالنسبة لها "   وتقول عنها رئيسة اللجنة الوطنية للمرأة بحضرموت فائزة بامطرف

في إحدى دورات الدبلوم المهني في الإعلام : " ان هدى قصة نجاح وامرأة عصامية , لا أخفي أعجاب الشديد بها وبفطنتها وبعزيمتها وكفاحها لتحقيق أهدافها وطموحها في الحياة " فيجب علينا جميعاً ان نحييها وان نكتب عنها" أما عميد كلية التعليم المفتوح بحضرموت الدكتور محمد بن جمعان فقد أشاد بهدى وإصرارها وعزيمتها في تحقيق أحلامها وطموحها وقال : " هدى مثال للمرأة الناجحة وهي انموذج يحتذى به بين الكفيفات والمبصرات من جيلها "

 

قد يهمك ايضا:

إذاعيون يؤكدون أن "أثير الإذاعة" قد يتراجع ولكنه لن يندثر

شرطة تايلاند تحقق في محتوى أربع وسائل إعلام والآلاف يتظاهرون مجددًا

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تعرَّف على المذيعة اليمنية هدى المقدي التي شقَّت طريق حلم الإعلام وهي كفيفة تعرَّف على المذيعة اليمنية هدى المقدي التي شقَّت طريق حلم الإعلام وهي كفيفة



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 07:12 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يستولي على جرافة وجرار في فروش بيت دجن

GMT 09:10 2020 الإثنين ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

اغتيال الناشطة حنان البرعصي يفتح ملف حقوق الإنسان في ليبيا

GMT 07:16 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

ملاسنة حادة بين نانسي بيلوسي ومذيع "سي إن إن" الشهير

GMT 06:31 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يعتدون على منازل المواطنين غرب سلفيت

GMT 10:19 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يهاجمون مركبات المواطنين جنوب جنين

GMT 06:50 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday