عودتي لرئاسة الفضائية المصرية شائعة
آخر تحديث GMT 07:00:22
 فلسطين اليوم -

علاء بسيوني لـ " العرب اليوم"

عودتي لرئاسة الفضائية المصرية شائعة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - عودتي لرئاسة الفضائية المصرية شائعة

الإعلامي علاء بسيوني
القاهرة - محمد إمام

القاهرة - محمد إمام كشف رئيس قناة الفضائية المصرية الثانية الإعلامي علاء بسيوني في حديث خاص إلى " العرب اليوم" المشاكل العديدة التي يعاني منها ماسبيرو " اتحاد الإذاعة والتلفزيون"، حيث قال "إنه لحل تلك المشاكل يلزم خطة شاملة ومتكاملة لإيجاد حلول، فعلى سبيل المثال اللائحة المالية وأسعار الإعلانات والأعباء الإدارية  ينبغي إعادة النظر فيها وتعديلها، فنحن لا نحتاج إلى هذا الكم من المحطات التلفزيونية والإذاعية، وإذا قمنا بالاستغناء عن بعض من هذه القنوات سيؤدي هذا إلى الاستغناء عن العاملين في تلك القنوات وهذا الأمر لا يصلح ولكن لابد من إعادة هيكلة وتطوير تلك القنوات بما يساير باقي القنوات المتخصصة، والغريب في الأمر أننا نسير على الاعتقاد القديم، وهو الكم وليس الكيف، فمعظم السياسة التي تسير داخل ماسبيرو قائمة على انتاج العديد من البرامج دون النظر للهدف من هذه البرامج مما أدى إلى إهدار العديد من الأموال، و تسبب في الأزمة المالية التي يمر بها حاليًا اتحاد الاذاعة والتلفزيون". ويتابع " للأسف الشديد النظام الذي كان يسير عليه اتحاد الإذاعة والتلفزيون في وقت حكم الرئيس مبارك هو السبب في تلك الازمة فقد كان الهدف من ماسبيرو هو خدمة النظام الحاكم وليس خدمة الوطن مما ادى إلى تفضيل كل ممن كانوا يعملون لحساب هذا النظام مصلحتهم الشخصية عن مصلحة الوطن مما ادى إلى تراكم الديون والأعباء المادية" . وعن تقديمه للبرامج الدينية وتأثيرها عليه يقول " تقديمي لتلك النوعية أثر كثيرًا على حياتي بأكملها، فمن أجل تقديم تلك البرامج الدينية بشكل صحيح قررت أن اتعمق أكثر في قراءة العديد من الكتب والابحاث الدينية من أجل تقديم البرامج بشكل دقيق ومتعمق، مما أثر على شكل حياتي وجعلني ملتزمًا بشكل كبير من الناحية الدينية وهذا لا يعني أنني متشدد دينيًا فديننا الإسلامي أوصانا بالوسطية لذا أنا أحاول أن أطبق ذلك على حياتي الشخصية والعملية" . وعن مدى وصول بث قناتي "الفضائية الاولى" و"الفضائية الثانية" للرأي العام المصري والعالمي يتحدث قائلا : ما يميز القناة الفضائية الثانية انها تخاطب الرأي العام الاوروبي والاجنبي بشكل أوسع من الفضائية الاولى فهي موجودة علي عدة أقمار اخرى لتغطي الولايات المتحدة وكندا وأستراليا وغرب آسيا وغرب وجنوب أفريقيا.  اما الفضائية الاولى موجهه للجمهور والمشاهدين الموجودين في مصر . وعن اسباب رحيله عن التليفزيون المصرى قبل قيام الثورة يقول "في نظام مبارك لم يكن هناك اهتمام بالبرامج الدينية حيث كانوا يعتبرون البرامج الدينية من الممكن ان تقود الرأي العام لذا كانوا دائما يحاربون أي برنامج ديني، لذا حاربونني لانني مقدم برامج دينية واختفت برامجى الدينية بعد ما كانت فى الصدارة مثل برنامج "رب اشرح لى صدرى" مع الدكتور عبدالله شحاتة وبرنامج "الرحمن علم القران" مع الشيخ جبريل ومحمد هداية حيث تغير مواعيد اذاعتهم لتصبح في مواعيد لا يراها أحد، اضافة الى التعسف فى عدم ترقيتى وترقية من هم اقل منى في الخبرة. وعن سبب عودته للتلفزيون المصري بعد الثورة يقول: التلفزيون المصري هو تلفزيون بلدي الذي افتخر ان اعمل به فبعد قيام ثورة يناير كنت افكر في كيفية اعادة بناء وتطوير التلفزيون المصري بعد ان انتهكه الفاسدون من النظام السابق ، فالاعلام بالنسبة لي رسالة قبل ان يكون عائد مادي ، لذا قررت ان لا أبخل على تلفزيون بلدي بخبرتي الطويلة وان احاول التركيز في اعادة الريادة لتلك الكيان الإعلامي . وعن امكانية تقديم برنامج تليفزيوني مع شقيقه الاعلامي تامر امين فيقول : اعتقد انه لا يمكننا فعل ذلك لان شخصيتنا مختلفة تماما عن بعضها البعض وخاصة في الطريقة الاعلامية لتقديم البرامج فأعتقد ان هذا الامر مستحيل حدوثه ، فعلى سبيل المثال الاعلامي عماد الدين اديب والاعلامي عمرو اديب شقيقين ولكن لا يمكن جمعهما في برنامج واحد. وعن إمكانية عودته للشاشة مرة أخرى يقول : "أتمنى العودة مرة أخرى للشاشة ولكن لا أعرف لماذا يتجاهل المسؤولين طلبي بعودتي للشاشة وقرارهم باكتفائي بالمنصب الاداري فقط، فكنت اتمنى ان اقدم برنامجا جديدا قويا يعيد العديد من المشاهدين للتلفزيون المصري مرة أخرى". وعن شائعة عودته لرئاسة الفضائية الأولى مرة أخرى يقول : هذه شائعة ضمن شائعات عديدة اسمعها وليس لها أي أساس من الصحة . ويضيف : "لا أعرف لماذا الترويج لشائعات كاذبة واذا كنت سأعود سأصرح بذلك بالتأكيد".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عودتي لرئاسة الفضائية المصرية شائعة عودتي لرئاسة الفضائية المصرية شائعة



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 10:19 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يهاجمون مركبات المواطنين جنوب جنين

GMT 06:50 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 06:42 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

كن قوي العزيمة ولا تضعف أمام المغريات

GMT 20:32 2020 الأحد ,03 أيار / مايو

يبشّر هذا اليوم بفترة مليئة بالمستجدات

GMT 08:40 2019 الثلاثاء ,31 كانون الأول / ديسمبر

أنباء عن مقتل 3 أشخاص بحرائق أستراليا

GMT 22:57 2019 الأربعاء ,11 أيلول / سبتمبر

العثور على نوع جديد من الديناصورات في اليابان

GMT 03:05 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

مريضة سرطان تحاربه بـ"رفع الأثقال" ويتم شفائها تمامًا

GMT 02:32 2017 الأحد ,28 أيار / مايو

عرض قصر ذو طابع ملكي بقيمة 6.25 مليون دولار

GMT 07:38 2017 الأربعاء ,01 شباط / فبراير

شذى حسون تتحدّث عن خفايا أغنيتها الأخيرة "أيخبل"
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday