وفاة سياسي لعب دورًا في غزو الولايات المتحدة عقب نوبة قلبية
آخر تحديث GMT 05:27:55
 فلسطين اليوم -

قدّم معلومات لأميركا تبرر الإطاحة بصدام حسين عام 2003

وفاة سياسي لعب دورًا في غزو الولايات المتحدة عقب نوبة قلبية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - وفاة سياسي لعب دورًا في غزو الولايات المتحدة عقب نوبة قلبية

السياسي العراقي أحمد شلبي
بغداد - نجلاء الطائي

توفي السياسي العراقي أحمد شلبي، الذي لعب دورًا في إقناع الولايات المتحدة الأميركية، بالإطاحة بصدام حسين عام 2003 بنوبة قلبية حسبما أفاد التليفزيون الرسمي.

وأوضح عضو اللجنة المالية في البرلمان العراقي الذي يترأسه شلبي، هيثم الجبوري أنه وجد ميتًا في سريره في منزله في بغداد، وأصدرت وزارة الداخلية العراقية بيانًا أشادت فيه بمجهودات شلبي في تخليص الشعب العراقي من الديكتاتورية.

وأصبح شلبي رئيس حزب "المؤتمر الوطني العراقي" من المفضلين لدى البيت الأبيض، بعد تقديمه معلومات تبرر غزو الولايات المتحدة للعراق عام 2003، لكنه خسر مكانته بعد حدوث الغزو عندما اكتشف أن معلوماته بشأن امتلاك صدام حسين لأسلحة الدمار الشامل وصلته بتنظيم "القاعدة" كانت كاذبة، واتهم شلبي بتقديم معلومات إلى إيران أيضًا.

وداهمت الشرطة العراقية والقوات الأميركية، منزل شلبي في أيار/ مايو 2004، وصادرت وثائق وأجهزة كمبيوتر منه إلا أن التهمة الوحيدة التي وجهت إلى شلبي كانت وضع أوراق نقدية مزورة للتداول، ولاحقت التهم شلبي حيث أدين بالفساد واختلاس أموال من بنك "بيترا" من قبل محكمة أردنية عام 1992، في حين زعم شلبي أن هذه القضية كانت ذات دوافع سياسية.

وولد شلبي في تشرين الأول / أكتوبر عام 1944 منتميًا إلى عائلة ثرية في بغداد، وغادر البلاد عام 1956 وقضى معظم حياته في بريطانيا والولايات المتحدة، وحصل على درجة الدكتوراه في الرياضيات.

ونظّم السياسي انتفاضة كردية في شمال العراق في منتصف التسعينات، والتي راح ضحيتها مئات الناس ثم هرب بعدها ولم يعد إلا عندما سيطرت القوات الأميركية على البلاد أثناء الغزو.

وقدّم معلومات عديدة استخدمت في دعم الحرب عام 2003، كما قدّم حزبه قوة من المتطوعين الذين قاتلوا تحت قيادة الولايات المتحدة خلال الغزو.

وتمنت الشخصيات الرئيسية في إدارة الرئيس الأميركي جورج دبليو بوش، بأن يتولى شلبي وحزبه إدارة العراق كحكومة انتقالية بعد سقوط صدام حسين، إلا أن حزب لم يكن معروفًا أو محبوبًا كثيرًا داخل البلاد، نظرًا لكونه أمضى أعوام عديدة خارجها، ما أدى إلى انهيار خطط الانتقال السياسي السلس، وبدلًا من ذلك استمر العراق في المعاناة لأعوام من إراقة الدماء.

وشارك شلبي في مجلس الحكم العراقي الذي عينته الولايات المتحدة بعد الغزو، وشغل منصب نائب رئيس الوزراء وتولى حقيبة أعمال وزارة النفط بشكل مؤقت لكنه لم يصل  إلى طموحاته السياسة التي كان يتمناها.

وكان شلبي وهو "مسلم شيعي علماني"، واحدًا من أنصار حملة اقتلاع جذور حزب "البعث" وإزالة أنصار صدام من الحياة العامة والذين أدوا إلى نفور الأقلية العربية السنية في العراق وغذوا التمرد ضد قوات الاحتلال بقيادة الولايات المتحدة، ونتج عن استياء السياسات الحكومية من السنة والغضب داخل المجتمع إلى استيلاء تنظيم "داعش" على أجزاء كبيرة من البلاد في نهاية المطاف العام الماضي.

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وفاة سياسي لعب دورًا في غزو الولايات المتحدة عقب نوبة قلبية وفاة سياسي لعب دورًا في غزو الولايات المتحدة عقب نوبة قلبية



تختار التنسيقات الناعمة بألوان فاتحة وزاهية

موديلات أمل كلوني للعودة للعمل بعد انتهاء الحجر الصحي

واشنطن - فلسطين اليوم
أصبح معظم النساء العاملات والموظفات يمارسن أعمالهن من المكتبية من المنزل منذ بداية انتشار فيروس "كورونا" وفرض الحجر الصحي، بانتظار أن تعود الحياة إلى سابق عهدها قريباً بعد انتهاء هذه الأزمة واحتواء الفيروس، وبانتظار ذلك الوقت جمعنا لك اليوم بالصو أبرز موديلات أزياء للدوام من أمل كلوني للعودة للعمل بعد انتهاء الحجر الصحي.حيث إن أمل تعتبر من أكثر النساء أناقة في العالم ولاسيما عندما يتعلق الأمر بالإطلالات الخاصة بالعمل، وهي تمتلك أسلوباً خاصاً في الموضة ميزها عن غيرها يجمع بين النمط الكلاسيكي لكن دائماً مع لمسات من العصرية. وفي اطلالات الدوام أو التنسيقات الرسمية في فصل الربيع عموماً نراها تختار التنسيقات الناعمة بألوان فاتحة وزاهية مثل الفساتين الميدي أو التيورات الأنيقة المؤلفة من البليزر والتنورة، وأحياناً تعتم...المزيد
 فلسطين اليوم - أبرز 7 أسئلة شائعة في عالم الديكور الداخلي

GMT 22:16 2020 الأحد ,22 آذار/ مارس

الاحتلال يعتقل ثلاثة شبان من الزاوية

GMT 10:15 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تحمل إليك الأيام المقبلة تأثيرات ثقيلة وسلبية تعاكس توجهاتك

GMT 04:02 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

والد ميغان ماركل يكشّف تفاصيل حفل زفافها الأول في جاميكا

GMT 00:05 2019 السبت ,26 كانون الثاني / يناير

سعر الريال العماني مقابل الشيكل الاسرائيلي السبت

GMT 03:22 2018 الخميس ,11 كانون الثاني / يناير

سعد لمجرد يكشف حقيقة خطبته إلى الفنانة ابتسام تسكت

GMT 23:57 2014 الأربعاء ,10 أيلول / سبتمبر

استخدمتُ "الليكرا" و"الجينز" في مجموعتي الجديدة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday