الحداثة والكلاسيكية والتكلفة الهائلة يجمعها منزل كيت موس
آخر تحديث GMT 19:57:45
 فلسطين اليوم -

بعد عشرين عامًا سمحت للمرة الأولى بتصويره

الحداثة والكلاسيكية والتكلفة الهائلة يجمعها منزل كيت موس

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الحداثة والكلاسيكية والتكلفة الهائلة يجمعها منزل كيت موس

منزل عارضة الأزياء الشهيرة كيت موس
لندن ـ كارين اليان

لطالما كانت عارضة الأزياء الشهيرة كيت موس، قدوة لملايين السيدات في دول العالم، كما أنَّ عددًا كبيرًا منهن يحسدها على امتلاك خزانة ملابس بأقل من نصف قيمة خزانة ملابسها؛ لكن بعد عشرين عامًا من الظهور أمام الكاميرات وخلف الأضواء، سمحت العارضة الشهيرة بعرض لمحة جديدة عن حياتها من داخل منزلها في لندن، في لقاء صحافي مع مجلة "فوغ" البريطانية.

الحداثة والكلاسيكية والتكلفة الهائلة يجمعها منزل كيت موس

وللتعرف على الوقت الذي قضته موس في تصميم غرفة معيشتها المبهرة، أكدت مديرة شركة "Cool 10 Luxury " لتصاميم الديكور سيلا سوير، بفحص الأثاث والتحف المصورة في منزل كيت؛ لتقدير قيمتهم الحقيقة، فضلًا عن البحث عن قطع أخرى لمن يرغبون في الحصول على قطع مماثلة لها بالأسعار نفسها.

وقيّمت سيلا، تكلفة التصاميم في غرفة المعيشة وحدها بحوالي 100 ألف يورو، وتتضمن تلك التكاليف تصميم الديكور والأثاث، مؤكدة أنَّه "بالنظر إلى داخل غرفة معيشة كيت، لاحظت أنَّ ملابسها العتيقة والكلاسيكية تتناسب مع تصاميم الغرفة، ولأنَّ العارضة امتلكت المنزل في فترة زمنية محددة، فقد ظهر الأثاث على أنّه مزيج بين الحداثة والكلاسيكية".

وأضافت سيلا "إذا ما رغبتُ أنا نفسي في تصميم غرفة بمثل هذه التكاليف التي تشتمل على طاولة طعام وكراسي، فسأقدر المبلغ الإجمالي  بحوالي 100ألف يورو".

يُشار إلى أنَّ عارضة الأزياء البريطانية  كيت موس، سمحت للكاميرات بدخول منزلها في لندن للمرة الأولى بعد عشرين عامًا من تأسيسه؛ احتفالًا بعيد ميلادها الأربعين.

الحداثة والكلاسيكية والتكلفة الهائلة يجمعها منزل كيت موس

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحداثة والكلاسيكية والتكلفة الهائلة يجمعها منزل كيت موس الحداثة والكلاسيكية والتكلفة الهائلة يجمعها منزل كيت موس



 فلسطين اليوم -

بفستان ميدي أنثوي بامتياز من ماركة فيليب فاريلا

تألقي باللون الزهري بأسلوب الملكة ليتيزيا الراقي

مدريد ـ لينا العاصي
الملكة ليتيزيا لا تخذلنا أبداً في ما يتعلّق بالإطلالات الراقية التي تسحرنا بها في كل مناسبة. فقد تألقت خلال الإحتفال بالعيد الوطني لإسبانيا بفستان ميدي أنثوي بإمتياز باللون الزهري الباستيل من ماركة فيليب فاريلا Felipe Varela. هذا الفستان الذي صُمم خصيصاً للملكة ليتيزيا، تميّز بالقصة الـA line مع حزام لتحديد خصرها الرفيع، كذلك بالياقة التي تعرف بإسم peter pan، إضافة الى الزخرفات على شكل فراشات التي زيّنت الفستان إضافة إلى الأزرار الأمامية. الأكمام أيضاً لم تكن عادية، بل تميّزت بقماشها الشفاف والكشاكش التي زيّنت أطرافها. وقد أكملت الملكة ليتيزيا اللوك بحذاء من ماركة Steve Madden باللون الزهري مع شريط من الـpvc من الأمام، وحملت حقيبة كلاتش من ماركة Magrit باللون الزهري أيضاً. ولإطلالة أنيقة، إعتمدت ليتيزيا تسريحة الشعر المرفوع على شكل كعكة الأم...المزيد

GMT 06:28 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

"الساحة الحمراء" قلب موسكو النابض بالجمال
 فلسطين اليوم - "الساحة الحمراء" قلب موسكو النابض بالجمال

GMT 06:59 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

الإعلامية الكويتية فجر السعيد تُعلّق على الشامتين في مرضها
 فلسطين اليوم - الإعلامية الكويتية فجر السعيد تُعلّق على الشامتين في مرضها

GMT 15:46 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

"أبو تريكة" يرفض مقارنته بـ"محمد صلاح" ويفتقد للأهلي

GMT 12:43 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

فرنسا تنتصر على إيسلندا بهدف نظيف في تصفيات "يورو 2020"

GMT 17:46 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

أبو تريكة يرفض مقارنته بـ"محمد صلاح" ويفتقد للأهلي

GMT 13:26 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

ضمن منافسات الجولة الأولى المؤهلة لكأس أفريقيا

GMT 07:19 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

الفيصل يتسلم جائزة القادة تحت 40 عامًا على مستوى العالم

GMT 15:47 2019 الخميس ,10 تشرين الأول / أكتوبر

وُضع التقرير في الملف المعروض على غرفة فض النزاعات

GMT 13:20 2014 الإثنين ,15 أيلول / سبتمبر

افتتاح كلية الدعوة الإسلامية في مدينة الظاهرية

GMT 00:44 2018 الإثنين ,22 تشرين الأول / أكتوبر

البقر الأنكولي يواجه خطر الاختفاء بسبب التدخلات الجينية
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday