مواقع أثرية تخلد حضارتها مع الزمن وتجبر زوارها على تذكرها
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

من ضمنها آثار "هيركولانيم" و"بدة" ومكتبة "سيلسوس"

مواقع أثرية تخلد حضارتها مع الزمن وتجبر زوارها على تذكرها

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مواقع أثرية تخلد حضارتها مع الزمن وتجبر زوارها على تذكرها

موقع بدة في ليبيا
طرابلس - فاطمة السعداوي

طرح موقع "ترفل"، مسابقة للقراء، حول أفضل الوجهات السياحية والمواقع الأثرية التي زاروها، وسارع عدد منهم إلى مشاركة وجهتهم المفضلة، فضلًا عن نصائح تهم السفر، على موقع المجلة المعنية بشؤون السياحة والسفر.
وفاز هذا الأسبوع، تعليق كتب عن أنقاض مدينة بدة الرائعة في ليبيا، التي تتعرض اليوم، لتهديد "داعش"، فيما تجمع متطوعون مسلحون بـ"الكلاشنكوف"؛ لحماية المدينة من النهب والتخريب، ويعود تاريخ المدينة إلى القرن الأول، قبل الميلاد، على يد الفينيقيين الأوائل، ثم طورها الرومان تحت قيادة الجنرال سيبتيموس سيفيروس، وتعود معظم البقايا الموجودة لهذه المدينة اليوم، إلى الحقبة الرومانية، ويحتوى متحف "بدة"، على مجموعة من الفخار اليوناني، من الفترة الفينيقية، أي حوالي القرن السابع قبل الميلاد.

مواقع أثرية تخلد حضارتها مع الزمن وتجبر زوارها على تذكرها

وأعرب قارئ آخر عن إعجابه الشديد بآثار "هيركولانيم"، قرب مدينة بومبي في جنوب ايطاليا، وتعتبر أنقاض المدينة المدمرة إثر انفجار بركاني في العام 79 ميلادي، واحدة من المواقع الأثرية على قائمة "اليونسكو للتراث العالمي"، وعلى الرغم من أنّ الحمم البركانية دمرت المدينة؛ إلا أنّ بعض الآثار مثل السقوف والأبواب وهياكل عظيمة لأناس فارقوا الحياة؛ ما زالت موجودة، ويعتبر سكانها أكثر ثراء من سكان بومبي، ويشهد على ذلك كسوة المنازل الرخامية الملونة التي كشفت عنها الحفريات.

وكان معبد "أنغور وات" في كمبوديا؛ أفضل وجهة سياحية لأحد القراء الذي وصله مع شروق الشمس، ليشاهد أجمل شروق على الإطلاق، ويعكس المعبد حضارة وتاريخ جنوب شرق آسيا، مما ينقل الزائر إلى عالم آخر، حيث لمحة من حضارة قديمة أثرت على معظم دول المنطقة، ويمتاز المعبد بروعة العمارة والفن والثقافة التي تضمها جدرانه، ويعطي المعبد شعورًا بالرومانسية والرهبة، ويعتبر السير على الأقدام أو أخذ الدراجة الهوائية؛ أفضل طريقة للوصول إليه حيث تتخلل جدرانه أشجار التين ويعتلي أبراجه تماثيل لبوذا، وأخرى لإله فيشو الهندوسي.

مواقع أثرية تخلد حضارتها مع الزمن وتجبر زوارها على تذكرها

وكتب أحد القراء عن منطقة برية ونائية في جنوب غرب أيركا، تسمي "هوفنويب" التي تحتوي على ست قرى، يعود تاريخها إلى حقبة بويبلو، في منتصف القرن الـ13 ميلادي، وتمتد المنطقة بين جنوب غرب كولورادو وجنوب شرق ولاية يوتا، مكان ساحر كان موطنًا للصيادين في العام 8000 قبل الميلاد، حتى عام 200 للميلاد، عندما استقر فيها مجموعات من الهنود الحمر.

وتحتوي المنطقة على أخاديد عميقة وبيوت من الصخور ومنازل معلقة وأبراج وقلاع، ويعتبر برج "سكوير"؛ المعلم الرئيس للمكان ومركزًا للزيارة السياح، وتعد "هوفنويب" واحدة من 20 معلمًا وطنيًا في غرب الولايات المتحدة الأميركية.

مواقع أثرية تخلد حضارتها مع الزمن وتجبر زوارها على تذكرها

وعبر أحد القراء عن تجربته في تسلق إحدى الجبال داخل منطقة ماراس في وادي كوسكو في البيرو، منطقة "القلب النابض للثقافة الانكا" القديمة في البيرو التي خلفت وراءها عددًا من المواقع الأثرية كتلك الموجودة في وادي كوسكو المقدس، وتحديدًا حديقة آثار مواري، حيث المدرجات الزراعية الأثرية التي تظهر على شكل حلقات بيضاوية متحدة منحوتة من الصخور، ويعتقد بأن المكان ربما كان مركزًا للبحوث الزراعية القديمة أو معبدًا للخصوبة.

و أبدى أحد القراء ممن زاروا مدينة أفسوس الإغريقية القديمة الواقعة في تركيا؛ إعجابه الشديد بها، ويحد الموقع مبنى صغير يعتقد بأن السيدة مريم العذراء (أم المسيح) قضت وقتًا من حياتها فيه، ويعتبر هذا المبنى الصغير اليوم، مكانًا يؤمه الحجاج المسيحيون، وتعد آثار المدينة القديمة مكانًا لتجربة روحية لما يعكسه المكان من عظمة وروعة.

مواقع أثرية تخلد حضارتها مع الزمن وتجبر زوارها على تذكرها

مواقع أثرية تخلد حضارتها مع الزمن وتجبر زوارها على تذكرها

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مواقع أثرية تخلد حضارتها مع الزمن وتجبر زوارها على تذكرها مواقع أثرية تخلد حضارتها مع الزمن وتجبر زوارها على تذكرها



GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 08:23 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

10 أسباب ستجعلك تقرر زيارة الشارقة في الإمارات

GMT 08:50 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

10 فنادق سياحية في نيروبي كينيا موصى بزيارتها تعرف عليها

GMT 07:51 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

سويسرا موطن البحيرات الخلابة لقضاء عطلة ساحرة ومميزة

GMT 10:54 2021 الثلاثاء ,05 كانون الثاني / يناير

"العلا" وجهة السياحة "العالمية" تكتب التاريخ السياسي

GMT 07:09 2021 السبت ,02 كانون الثاني / يناير

تعرفوا على أبرز المهرجانات السياحية في منطقة جازان

GMT 08:17 2020 الخميس ,31 كانون الأول / ديسمبر

تعرَّف على 5 من أفضل شواطئ الرمال السوداء في ايسلندا
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 09:43 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنا من عاطوف ويستولي على شاحنته

GMT 09:47 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل أسيرا محررا من جنين على حاجز عسكري

GMT 09:58 2020 الأحد ,20 كانون الأول / ديسمبر

43 مستوطنا يقتحمون الأقصى

GMT 06:41 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تكن لجوجاً في بعض الأمور

GMT 13:50 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

تتمتع بالنشاط والثقة الكافيين لإكمال مهامك بامتياز

GMT 09:55 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

يزعجك أشخاص لا يفون بوعودهم

GMT 07:16 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

ملاسنة حادة بين نانسي بيلوسي ومذيع "سي إن إن" الشهير

GMT 13:47 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنا من الخليل

GMT 06:02 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 02:55 2017 الأربعاء ,20 أيلول / سبتمبر

رامي السبيعي يغضب من التجاهل الإعلامي لإنجازاته
 
palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday