رحلات من لندن إلى نيويورك في أقل من ساعة
آخر تحديث GMT 15:59:34
 فلسطين اليوم -

العلماء يختبرون تقنية لوقف انصهار محركات الطائرات السريعة

رحلات من لندن إلى نيويورك في أقل من ساعة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - رحلات من لندن إلى نيويورك في أقل من ساعة

السفر بالطائرة النفاثة الفرط-صوتية عبر المحيط الأطلسي
لندن - فلسطين اليوم

اقترب السفر بالطائرة النفاثة الفرط-صوتية عبر المحيط الأطلسي خطوة إلى الأمام، بعد أن اختبر العلماء بنجاح تقنية لوقف انصهار محركات الطائرات عند السرعات التي تصل إلى 25 ضعف سرعة الصوت، وفق صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وتمكن الباحثون في شركة Reaction Engines من تشغيل "مبرد متقدم" في محاكاة سرعة تبلغ 3.3 ماخ (أي 2500 ميل في الساعة أو 4023 كيلومترا في الساعة)، مما يعني أن تركيب المحركات الفائقة السرعة على طائرات الركاب أصبح قاب قوسين أو أدنى.

أقرأ أيضًا :

كيف تتجنب الاصابة بالأمراض عند السفر بالطائرة؟

وتم تصميم محرك الصواريخ التجريبي Synergetic Air Breathing Rocket (Sabre) ليتم تركيبه للطائرات الكبيرة لنقل الركاب في جميع أنحاء العالم خلال ساعات، وشحن البضائع بسرعات غير مسبوقة بتكلفة أقل، كما تم اختبار "المبرد المتقدم"، الذي يسمح للطائرة بالسفر بسرعة عالية دون أن يندفع الهواء الساخن إلى داخلها، ويتسبب في ذوبان المحرك عند محاكاة سرعة تصل تزيد عن ثلاثة أضعاف سرعة الصوت.

وستشهد المرحلة التالية من الاختبارات اختبار التقنية في سرعة 5.5 ماخ (أي 4200 ميل في الساعة/6800 كيلومتر في الساعة)، ويمكن مع نجاح تلك التجارب أن تستغرق رحلات الطيران بين لندن ونيويورك أقل من ساعة، فيما قامت شركة Reaction ببناء منشأة اختبار أرضية في ولاية كولورادو واستخدمت محرك تربوجيت طراز J79 من شركة جنرال إلكتريك، لمحاكاة الظروف التي ستواجهها الطائرة عند سرعات تفوق سرعة الصوت.

كذلك تخطط لصنع مركبة قابلة لإعادة الاستخدام، من شأنها أن تجمع بين كفاءة الوقود لمحرك نفاث، مع قوة وسرعة الصاروخ، وتعتقد Reaction، التي تتخذ من أوكسفورد شاير مقرًا لها، أنه يمكن للطائرة أن تقطع المسافة بين نيويورك ولندن في أقل من ساعة، عند تشغيلها بأقصى سرعة مقترحة، كما ترغب في نقل الأشخاص والحمولات إلى الفضاء والعودة إلى الأرض.

وصرح متحدث باسم الشركة لـ"ديلي ميل" أنه على الرغم من أن هذه التقنية بعيدة لعدة عشرات من السنين عن إمكانية الاستخدام في طائرات الركاب، إلا أنه يمكن استخدامها في تطبيقات أكثر إلحاحًا، موضحًا أن تقنية المبادلات الحرارية تضم مجموعة واسعة من التطبيقات التجارية المحتملة، ولديها القدرة على إحداث ثورة في نهج الإدارة الحرارية عبر مجموعة من الصناعات، من الفضاء الجوي إلى رياضة السيارات، والعمليات الصناعية، وصناعة النفط والغاز.

وتم تصميم تقنية التبريد المتقدم لخفض درجة حرارة الهواء الداخل إلى المحرك من أكثر من 1000 درجة مئوية (1832 درجة فهرنهايت) إلى درجة حرارة الغرفة في 1 من 20 جزءا من الثانية.

قد يهمك أيضًا

بريطاني يُقيم فرص العثور على حضارات خارج الأرض 

 خدمة التوصيل بالطائرات تقوم بأول عملية لها في أستراليا

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رحلات من لندن إلى نيويورك في أقل من ساعة رحلات من لندن إلى نيويورك في أقل من ساعة



سواء بالعبايا أو بالفستان المزيّن بالتطريزات أو النقشات

إطلالة شرقية راقية للملكة رانيا خلال احتفال عيد الاستقلال

عمان - فلسطين اليوم
خطفت الملكة رانيا الأنظار خلال احتفال عيد الاستقلال الرابع والسبعين للأردن بإطلالة شرقية راقية، وفي كل عام ولمناسبة عيد استقلال الأردن تتألق الملكة رانيا بإطلالة شرقية بامتياز، تتميّز بالأناقة والرقيّ. سواء بالعبايا أو بالفستان المزيّن بالتطريزات أو النقشات الشرقية، وحتى بالتنانير المستوحاة من الأزياء الشرقية، تنجح في كل سنة بأن تختار إطلالة مفعمة بالسحر الشرقي. هذا العام، وبمناسبة عيد الاستقلال الرابع والسبعين للأردن، أطلت الملكة رانيا بالقفطان، ونشرت صفحة الملكة على إنستغرام وفيسبوك صور المناسبة التي ظهرت فيها الملكة إلى جانب الملك عبدالله. وتميّز القفطان باللونين الأبيض والأزرق، وبقصة الأكمام الواسعة باللون الأبيض مع التطريزات الناعمة عند الطرف، في حين نسّقت معه حزاماً حددّ خصرها، وزيّنت الطبعات الشرقية التق...المزيد
 فلسطين اليوم - اتجاهات أحذية تمنح فساتينك الأناقة في صيف 2020

GMT 07:26 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"السرطان" في كانون الأول 2019

GMT 14:17 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

يحاول أحد الزملاء أن يوقعك في مؤامرة خطيرة

GMT 13:10 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

يولد بعض الجدل مع أحد الزملاء أو أحد المقربين

GMT 02:54 2018 الإثنين ,17 كانون الأول / ديسمبر

عطر Scandal By Night لأنوثة بلا حدود

GMT 02:52 2015 الجمعة ,18 كانون الأول / ديسمبر

بيت لحم تستعد للسياحة الدولية في "عيد الميلاد المجيد"

GMT 04:24 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

قرد "البابون" في ديفون ينظف أسنانه بخيوط المكنسة

GMT 05:02 2015 الأربعاء ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

10 دروس مستفادة من الطلاق

GMT 13:55 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

"مجلس الشباب" يستعرض أهم قضاياهم مع عمر حسين على MBC1

GMT 09:49 2016 الخميس ,14 إبريل / نيسان

صبغات شعر جديده لربيع 2016

GMT 10:23 2016 الثلاثاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

ماهر الكنزاري يخلف الحيدوسي في تدريب البنزرتي
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday