ريستيفال يحتوي على مياه جارية وهدوء تام مع أسرة مريحة مع شراشف بيضاء
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

يهدف إلى إعادة التوازن الإلكتروني والجسدي والعقلي بالاتصال مع النفس

"ريستيفال" يحتوي على مياه جارية وهدوء تام مع أسرة مريحة مع شراشف بيضاء

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "ريستيفال" يحتوي على مياه جارية وهدوء تام مع أسرة مريحة مع شراشف بيضاء

"ريستيفال" يحتوي على مياه جارية وهدوء تام
لندن - كاتيا حداد

لا تقلق إذا كنت لم تحصل على تذكرة غلاستنبري لأنك لم تفوت بعد تجربة أحدث اتجاهات المهرجانات, فإذا لم تكن من عشاق الزحام والضوضاء التي تكون مصاحبة عادة لجو المهرجانات، فقد ظهر اتجاه جديد للمهرجانات التي تشبه الديتوكس, ويدعى هذا الاتجاه "ريستيفال" أي مهرجان الراحة، والذي يعمل على مواجهة حشود غلاستونبري ورواد ملاهي بيتسفال بالراحة، حيث يهدف ريستيفال إلى إعادة التوازن الإلكتروني والتوازن الجسدي والعقلي من خلال إعادة الاتصال مع نفسك بقطع الاتصال عن العالم.

ريستيفال يحتوي على مياه جارية وهدوء تام مع أسرة مريحة مع شراشف بيضاء

ريستيفال يحتوي على مياه جارية وهدوء تام مع أسرة مريحة مع شراشف بيضاء'

ويشكل هذا النوع من الحياة الخالية من الانترنت ليست لضعاف القلوب، فإنها تتطلب الخروج تماما عن الشبكة والتعمق في الطبيعة, فبدلا من مطاردة الصور والتطورات على انستغرام وسناب شات، يصبح عليك التواصل بالقوى المحيطة والانغماس في الطبيعة، على الرغم من أن مؤسسة المهرجات كارولين جونز تؤكد أنها ليست من شرطة التكنولوجيا، ولا تجبر أحد على مقاطعتها, وقالت كارولين: "إذا كان الناس يريدون استخدام هواتفهم لالتقاط الصور، فلهم الحرية المطلقة، نحن لا نمنعهم من ذلك".
وفي إشارة إلى رحلة الصحراء أضافت: "ليس هناك إشارة في الصحراء، لذلك يكون الناس أكثر استعدادا لترك هواتفهم النقالة وراءهم، فإنها لن يفوتوا لحظة من المتعة التي تنتظرهم", وأضافت: "ريستيفسال هو أكثر متعة من متابعة حساب "الفيسبوك" الخاص بك، مع الشعور بالراحة والهدوء عندما تكون في منتصف واحدة من أجمل الأماكن في العالم، مع مجموعة متنوعة من الناس الذين يعشقون المغامرة الثقافية".

وأوضحت أن صنع الديتوكس الرقمي شأن مشترك في ريستيفال، حيث يعكف الضيوف على الجلوس بعيدا في مكان غريب، حيث الصوت الوحيد الذي يأتيك هو الهمهمة النابعة من المشاركين في صفوف اليوغا اليومية التي تجري في الأماكن النائية مثل صحراء نافاغو في ولاية أريزونا, وبأسعار تبدأ من 1500 استرليني، تعيش هذا الترف لمدة خمسة أيام، حيث أن هناك مياه جارية، وهدوء تام مع أسرة مريحة مع شراشف بيضاء من الكتان والألحفة والبطانيات والوسائد الناعمة داخل الخيام المخصصة للنوم خلال أيام المهرجان.

ريستيفال يحتوي على مياه جارية وهدوء تام مع أسرة مريحة مع شراشف بيضاء

وأعلنت كارولين: "نريد أن نضمن للجميع الراحة قدر الإمكان، نظرا لأن رحلة الوصول تكون طويلة ومرهقة، لذا يستحقون أن يحصلوا على الراحة في نهاية المطاف", وتتكون المجموعة عادة من 100 شخص، والذين يتاح لهم فرصة الانضمام لمعسكر حول علم التنجيم. ولا توجد مجموعة قوائم أو خط واضح، حيث أن الجدول الزمني لريستيفال حر ليسمح بممارسة كافة النشاطات المقترحة من جلسات العلاج السليمة، والتأمل، واليوغا عند شروق الشمس ورواية القصص حول المعسكر.

وأتت فكرة المهرجان لمؤسسته كارولين، أثناء جلوسها في قطار الأنفاق في لندن, وتتذكر: "لقد لاحظت فجأة كيف يبدو الجميع متعب وغير سعيد، وأدركت أيضا أنني متعبة وأريد الحصول على فرصة للاستجمام لا يكون بها جمهور كبير لمهرجانات الموسيقى، ومن هنا جاءت فكرة مهرجان الراحة", وقد تم دمج الثقافة المحلية في تجربة حميمة لمنظمي ريستيفال، حيث تتم دعوة البربر أو قبائل نافاغو إلى المخيم للمشاركة بالخبز وبيع الحرف اليدوية الحرفية التقليدية.
 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ريستيفال يحتوي على مياه جارية وهدوء تام مع أسرة مريحة مع شراشف بيضاء ريستيفال يحتوي على مياه جارية وهدوء تام مع أسرة مريحة مع شراشف بيضاء



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 14:03 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل شابا من رام الله وسط مواجهات

GMT 06:45 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يقتحم يعبد جنوب غرب جنين ويغلق طرقا فرعية

GMT 08:44 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الجدي" في كانون الأول 2019

GMT 13:04 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يغلق مدخلي قرية المغير شرق رام الله

GMT 11:43 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

سرديات رام الله ثانية: رواية "رام الله"

GMT 07:58 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

انتشار مكثف للجيش الأميركي في واشنطن بعد اقتحام الكونغرس

GMT 07:12 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

ارتفاع ملحوظ في معدل مبيعات المراتب والأسرّة بنسبة 4.5%

GMT 13:53 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

خشب توابيت الفراعنة من الجميز المصري والأرز اللبناني
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday