الوزراء السابقون سبب رئيسي في التأخر الذي تعانيه مصر
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

وزير التعليم المصري لـ"فلسطين اليوم":

الوزراء السابقون سبب رئيسي في التأخر الذي تعانيه مصر

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الوزراء السابقون سبب رئيسي في التأخر الذي تعانيه مصر

الدكتور محمود أبوالنصر
القاهرة – محمود عبدالرحمن

أعلن وزير التربية والتعليم المصري، الدكتور محمود أبوالنصر، حزنه الشديد على أرواح التلاميذ الذين راحوا ضحية حادث البحيرة المأساوي، الذي وقع الأسبوع الماضي، معربًا عن تمنياته بالشفاء العاجل للمصابين، متوعدًا بردع المخالفين والمقصرين.

وأكد أبوالنصر أنه مُستعدًا للاستقالة من منصبه تحملًا للمسؤولية، مشددًا على أنّ الميزانية المخصصة من جانب الدولة، لصالح قطاع وزارة التربية والتعليم، تصل إلى 26 مليار جنيه وهي غير كافية، لما لدى القطاع من متطلبات عديدة.

وكشف أبوالنصر أنّ الوزارة تسعى جاهدةً إلى توفير موارد أخرى خلاف الموارد الحكومية لتلبية العجز والنقص في احتياجاتها، موضحًا أن الرئيس عبدالفتاح السيسي يكن للعملية التعليمية اهتمامًا خاصًا.

وأوضح أبوالنصر أنّ الوزارة أعدت خطة إستراتيجية من أجل رفع مستوى أبناء مصر تعليمًا بما يواكب المتغيرات العالمية ويساير العصر، مشيرًا إلى أنه يدفع ضريبة وزراء في حكومات سابقة خلال العقود الماضية، لم يسعوا جاهدين إلى تطوير وتحديث العملية التعليمية، وإنما استمروا على النهج القديم، وهو سبب رئيسي في تأخر مصر.

وأضاف أبوالنصر أنّ الوزارة تسعى جاهدةً إلى تطوير التعليم الفني والمهني من أجل تخريج أجيال قادرة على الإنتاج والابتكار، مشيرًا إلى أنه خصص ميزانية لصالح التعليم الفني لنهوض به خلال الفترة المُقبلة، وأعد لذلك عدد من التشريعات والقوانين.

وأكد أبوالنصر أنه سيطلب من البرلمان الجديد، رفع ميزانية وزارة التربية والتعليم من أجل توفير احتياجات الوزارة، وإصدار عدد من القوانين والتشريعات من أجل تحديث العملية التعليمية.

وكشف أبوالنصر أن "الإخوان" كانوا يسعون إلى تعديل المناهج الدراسية بما يناسب أفكارهم وعقيدتهم، لافتًا إلى أن الوزارة وضعت المدارس الخاصة المملوكة لرجال أعمال محسوبين على جماعة "الإخوان المسلمين" تحت المراقبة وإشرافه شخصيًا.

وشدّد على أنه لن يسمح لأي مدرسة أو معلم أن يخالف أحكام القانون والدستور أو سياسة الوزارة لأن المدارس ليست وسيلة لربح أو لتجارة كما يزعم البعض من أصحاب المدارس الخاصة من رجال الأعمال، كما أنها ليست وسيلة لتلاعب بعقول وأفكار الطلبة والطالبات.

وكشف أبوالنصر أنه يسعى جاهدًا إلى الاهتمام بالمعلم باعتباره صلب العملية التعليمية، ويسعى جاهدًا إلى رفع راتبه والنهوض بأحواله المعيشية وتسليحه بأحدث الوسائل العلمية والتكنولوجية كما هو سائر في الدول العربية.

وتابع أنّ الوزارة قامت خلال العام الحالي بتعين 75193 معلمًا ، كمرحلة مبدئية في الخطة الإستراتيجية التي وضعتها الوزارة للنهوض بالعملية التعليمية بأكملها، وستسعى خلال الفترة المُقبلة إلى تعين 100 ألف معلمًا.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الوزراء السابقون سبب رئيسي في التأخر الذي تعانيه مصر الوزراء السابقون سبب رئيسي في التأخر الذي تعانيه مصر



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 09:47 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل أسيرا محررا من جنين على حاجز عسكري

GMT 09:21 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يقتحمون الأقصى

GMT 14:17 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

يحاول أحد الزملاء أن يوقعك في مؤامرة خطيرة

GMT 21:38 2020 الأحد ,03 أيار / مايو

حاذر التدخل في شؤون الآخرين

GMT 05:58 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تعيش ظروفاً جميلة وداعمة من الزملاء

GMT 08:20 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

"كيا ستونيك" سيارة بمواصفات قيادة عالية في 2018

GMT 06:05 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

الضحك والمرح هما من أهم وسائل العيش لحياة أطول

GMT 06:35 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تنفرج السماء لتظهر الحلول والتسويات

GMT 01:45 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

يبدأ الشهر مع تلقيك خبراً جيداً يفرحك كثيراً

GMT 10:00 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تبدو مرهف الحس فتتأثر بمشاعر المحيطين بك

GMT 12:14 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

تشعر بالإرهاق وكل ما تفعله سيكون تحت الأضواء

GMT 22:46 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

ولي عهد أبوظبي يلتقي رئيس وزراء اليونان

GMT 09:50 2020 السبت ,26 كانون الأول / ديسمبر

المطرب محمد عباس يؤكّد أنّ 2020 عام خير على رامي صبري
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday