تغيرات في الزي الوطني لمملكة بوتان بفضل مبادرة أسلوب الشارع
آخر تحديث GMT 21:22:38
 فلسطين اليوم -
وزارة الصحة الكويتية تعلن دعم و تأمين المستلزمات الطبية والمختبرات بالكواشف الفيروسية لمنع تفشي فيروس كورونا وزارة الصحة الكويتية تعلن أن هناك فرق مشكّلة وموجودة بالأساس للتعامل مع تسجيل أول حالات بفيروس كورونا في الكويت إيران تعلن ارتفاع عدد وفيات فيروس كورونا إلى 22 وتسجيل 141 حالة بالفيروس وزارة الصحة الكويتية تؤكد أن جميع حالات فيروس كورونا المسجلة حتى الآن هي لأشخاص قدموا من إيران وزارة الصحة الكويتية تؤكد أن تم تفعيل برامج الرصد والاستجابة في الوزارة منذ بداية انتشار فيروس كورونا واشنطن تطالب روسيا مجددًا بـ"إعادة" القرم مسؤول تركي يعلن أن الجيش السوري مدعوما بطائرات روسية أطلق عملية لاستعادة مدينة سراقب واشتباكات عنيفة بالمنطقة سويسرا تعلن ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا على أراضيها إلى 4 الكرملين ينفي ما أعلنه الرئيس التركي بشأن اللقاء مع نظيره الروسي في 5 مارس لبحث الوضع في إدلب رئيس الوزراء الياباني يدعو لإغلاق المدارس مؤقتا بسبب فيروس كورونا
أخر الأخبار

الحكومة فرضت قواعد صارمة وهدَّدت المخالفين بغرامات

تغيرات في الزي الوطني لمملكة بوتان بفضل مبادرة "أسلوب الشارع"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - تغيرات في الزي الوطني لمملكة بوتان بفضل مبادرة "أسلوب الشارع"

ثلاث سيدات يرتدين الزي الوطني لبوتان
تيمفو - مازن الأسدي

رغم القواعد الصارمة للباس في مملكة بوتان، والتي فرضت على العامة أزياءً بعينها، إلا أنها أصبحت أقل تشددًا واقتصر ارتداء الزي الوطني على المكاتب الحكومية والمدارس والأديرة والوظائف رفيعة المستوى، وبدأت تأثيرات الموضة الغربية تتسرب إلى الزي الوطني، بفضل مشروع المصمِّم الشاب كارما أنجتشوك المسمى بـ"أسلوب الشارع في بوتان".

تغيرات في الزي الوطني لمملكة بوتان بفضل مبادرة أسلوب الشارع

تغيرات في الزي الوطني لمملكة بوتان بفضل مبادرة أسلوب الشارع

ويشقّ دوق ودوقة كمبريدج، الأمير ويليام وكيت ميدلتون، طريقهما نحو مملكة بوتان في آخر محطة من جولتهما الملكية، وتتجه كل العيون دائمًا نحو أزياء كيت، ولكن هذه المرة لن تكون هي الوحيدة التي تتصدر الأخبار بإطلالتها، فبوتان لديها أسلوب مميز من قواعد اللباس طوال فترة التسعينات، كما تمتاز البلد بأسلوب الشارع الفريد من نوعه، ويأمل بأن دوقة كامبريدج ستشتري مجموعة من الزي الوطني، فهي واحدة من ربات البيوت التي تسعى إلى التكامل مع أسرهن.

تغيرات في الزي الوطني لمملكة بوتان بفضل مبادرة أسلوب الشارع

وفرضت العام 1989 قواعد صارمة للباس عبر بوتان، ويتعرض المخالفين إلى غرامات باهظة، ويطلب من الرجال ارتداء "غو" الذي يتكون من رداء طويل يصل حتى الركبة ومربوط حول الوسط، وترتدي النساء "كيرا" وهو ساري يصل إلى الكاحل مع سترة خفيفة فوقه تعرف باسم "تيجو"، وأصبحت هذه القواعد في هذه الأيام أقل تشددًا، واقتصر الواجب على المكاتب الحكومية والمدارس والأديرة وخلال الوظائف المهمة، وبدأت تأثيرات الموضة الغربية تتسرب إلى الزي الوطني.

وأتى هذا التحول من خلال مشروع كارما أنجتشوك المسمى بـ"أسلوب الشارع في بوتان"، وهو مدونة لأسلوب الشارع بدأ العام 2010، مما يدل على تحديث صغير للمملكة الصغيرة الواقعة في جبال الهميلايا، وذكر كارما "أردت مواجهة لتصور الذي كان عند الكثير من الناس أن الشعب البوتاني لا يزال يرتدي الياك ويعيش في البيوت الحجرية المسورة في الجبال".

واستطاع أن يلتقط صورًا لكل شخص في بلده يرتدي ملابس أنيقة بغض النظر عن العمر والجنس، وكان القاسم المشترك لهم جميعًا هو الزي الوطني البارز في مظهرهم، وظهر له أنه بدلاً من أن يبتهج شباب بوتان للقوانين الجديدة بعد الحاجة لارتداء ملابسهم كما أجدادهم، ساعدهم هذا التساهل في إدراك أهمية الزي التقليدي أكثر، وأضاف "في عالم متجانس حيث الجميع يستطيعون الحصول على أزياء رخيصة وسريعة، ولكنهم فضلوا التمسك بجذورنا وهويتنا، فيصعب على الناس أن يفقدوا هويتهم لاسيما أنهم محاطين بين عملاقين هما الهند والصين".

تغيرات في الزي الوطني لمملكة بوتان بفضل مبادرة أسلوب الشارع

تغيرات في الزي الوطني لمملكة بوتان بفضل مبادرة أسلوب الشارع

وفتحت بوتان مع ذلك أبوابها إلى العالم الخارجي، وتسربت إليها الأزياء، وتابع بقوله "التقيت إحدى النساء في الشارع والتي كانت ترتدي زيًا بأسلوب ياباني وكانت تعيش في طويكو"، مشيرًا بذلك إلى جيل من الشباب الذين سافروا وعاشوا في الخارج وعادوا مع أفكار جديدة في الموضة، وأضاف كارما "هذا اتجاه لاحظته، فبوتان تواجه المزيد من الاتصال مع العالم الخارجي، مثل هذه الشابة السعيدة لالتقاطي صور لها".

تغيرات في الزي الوطني لمملكة بوتان بفضل مبادرة أسلوب الشارع

وانتشرت الهواتف النقالة في البلاد مما فتح إمكانية الوصول إلى مصممين غربيين واتجاهات غربية، ويقول أنجتشوك أنه في الوقت الذي امتلأت فيه منصات بالينكياغا لمجموعات شتاء وخريف 2007، وكان يسطير عليها المطبوعات المشابه للزي الوطني البوتاني، جعل الشباب ينتبهون أكثر لزيهم الشعبي، واسترسل "الحرية في الأزياء هي خيار فردي، وفي بوتان هناك توازن كبير، فالفتاة العصرية التي ترتدي النوادي في العاصمة تيمفو تبدو مثل أيّة فتاة أخرى في نيويورك أو لندن، والفرق الوحيد أن الإنسان سيرى نفس الفتاة ترتدي الكيرا للذهاب إلى الكلية أو العمل في اليوم التالي".

تغيرات في الزي الوطني لمملكة بوتان بفضل مبادرة أسلوب الشارع

ويعتبر أنجتشوك أن جزءًا من احترام ثقافة الأزياء المحلية يأتي من حقيقة ونسج المنسوجات والصناعات اليدوية لحرفيي بوتان، وبعض النساء ترتدي كيرا معقدة في الحفلات، ويأمل بأن دوقة كامبريدج ستشتري مجموعة من الزي الوطني فهي واحدة من طريقة ربات البيوت في البلاد كي يتكاملن مع أسرتهن، وأكد "نحن نفتخر كثيرًا بحقيقة أن معظم الزوار لبلدنا يرغبون في شراء مجموعة من الزي الوطني فهو يساعد في الصناعة والسياحة على حد سواء".

وسيستمر المصمم الشاب في التقاط تصورات الموضة من شوارع بلده لإغناء صفحته عبر "فيسبوك" وكتابه المصور الذي سيصدر قريبًا، واختتم "جزء من ثقافتنا أن نكون مهذبين، إننا لا نحكم على أي شخص مما يرتديه، فالحياة قصيرة جدًا لوضع علامات على الأشخاص، وأنا أؤمن أن كل فرد فينا لديه جماله الخاص"

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تغيرات في الزي الوطني لمملكة بوتان بفضل مبادرة أسلوب الشارع تغيرات في الزي الوطني لمملكة بوتان بفضل مبادرة أسلوب الشارع



حضرت عرضًا خاصًّا على مسرح "نويل كوارد"

كيت ميدلتون تخطف الأنظار بإطلالة ساحرة في غاية الأناقة

لندن - فلسطين اليوم
خطفت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون، بإطلالتها الساحرة، الأنظار لدى وصولها إلى مسرح نويل كوارد Noël Coward Theatre إلى جانب الأمير وليام، حيث حضرا عرضا خاصا بعنوان "عزيزي إيفان هانسن"، الذي يقام في إطار مساعدة المؤسسة الملكية الخيرية.تألقت كيت بفستان طويل وبغاية الأناقة من مجموعة Eponine صُمّم خصيصاً لها، وتميّز بقماش التويد الأسود والأزرار المرصعة بالكريستالات، وقد لاءم الفستان قوام ميدلتون، إذ إن قصته الـA line ناسبت خصرها النحيف. وأكملت الإطلالة بحذاء Romy البراق من مجموعة Jimmy Choo والذي يبلغ ثمنه £525 وسبق لها أن نسّقته مع عدد من إطلالاتها الأنيقة في مناسبات مختلفة، كما حملت حقيبة كلاتش من الماركة نفسها ومرصّعة أيضا بالكريستالات ويبلغ ثمنها £675.دوقة كمبريدج من محبي صيحة قماش التويد، فقد سبق أن رأيناها متألقة في مناسبات عدة بإطلال...المزيد

GMT 12:47 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

يبدأ الشهر بيوم مناسب لك ويتناغم مع طموحاتك

GMT 14:01 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيّدة

GMT 03:03 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

موضة رسم التاتو تنتشر في الوسط الفني في الفترة الأخيرة

GMT 05:44 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

سيارة "هوندا سيفيك تايب آر" وحش على الطريق

GMT 01:15 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

سلمى رشيد تعرب عن سعادتها بنجاح "همسة حب"

GMT 02:28 2016 الإثنين ,26 كانون الأول / ديسمبر

اختيار زينة الأغصان لتغيير ديكور المنزل في الكريسماس

GMT 16:28 2015 الجمعة ,02 تشرين الأول / أكتوبر

نصائح لتدفئة أسرتك من البرد القارس

GMT 04:29 2015 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

"المزوار" من الرياضات العتيقة الأكثر شهرة وفخامة في قلب مراكش

GMT 06:54 2018 الإثنين ,01 تشرين الأول / أكتوبر

أروع 10 جزر في العالم لقضاء عطلة سياحية جميلة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday