دراسة تثبت دور الزرنيخ السام في علاج السرطان
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

ظهرت فاعليته على حالات مرضية عدة

دراسة تثبت دور الزرنيخ السام في علاج السرطان

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - دراسة تثبت دور الزرنيخ السام في علاج السرطان

سرطان الثدي
لندن ـ كارين إليان

علي الرغم من أنه قد يكون أحد المواد السامة، إلا أنَّ الزرنيخ  قد يساعد على التقليل من معدل الوفيات الناجمة عن الإصابة بسرطان الثدي، حسبما أكده بحث طبي جديد.
وربط البحث الذي أجراه بعض العلماء في تشيلي، بين هذا العنصر الكيميائي وبين انخفاض معدلات وفاة المصابات بسرطان الثدي.

وتوصل العلماء في جامعة "كاليفورنيا" في مدينة بيركلي الأميركية إلى مجموعة من النتائج المذهلة التي تشير إلى أنَّ  المحاولات الأخيرة قد تُمهّد الطريق أمام طرق علاجية جديدة للمرض.

وبدلًا من اكتشاف ارتفاع معدلات الوفاة، خلص العلماء إلى أنَّ معدلات الوفاة التي يتسبَّب فيها المرض الخطير، قد انخفضت إلى النصف خلال الفترة التي تتزامن مع الحقن بكميات كبيرة من الزرنيخ.
ويؤثر هذا العنصر بشكل ملحوظ في حالات النساء المصابات واللاتي تتراوح أعمارهن بين 60عامًا بعدما انخفضت معدلات وفاتهم إلى نسبة 70%.

بدوره، أكد كبير الأطباء القائمين على الدراسة، الطبيب آلن سميث، أنَّ "النتائج التي توصَّل إليها الفريق البحثي مذهلة للغاية، لقد كنا ندرس الآثار
الجانبية طويلة المدى التي يتسبَّب بها الزرنيخ، في هذا الصدد لأعوام عدة مضت، وركّزنا في بحثنا هذا على ارتفاع معدلات الوفاة التي يتسبَّب بها المرض والتي تعزى إلى تعاطي الزرنيخ".

وفي عام 1958، أصدرت الحكومة التشيلية قرارًا بأن تعتمد المدينة الشمالية انتوفاغاستا، على المياه الجوفية المتكونة في جبال الأنديز، وبعد مرور أعوام عدة، اكتشف الأطباء أنَّ مصادر هذه المياه تحتوي على أكثر من 800 ميكروغرام لكل لتر من الزرنيخ، أي ما يفوق 80 مرة من المستويات الموصى بها من قبل منظمة الصحة العالمية.

وكجزء من الدراسة وجد الباحثون في معهد "ستانفورد" للسرطان، أنَّ الخلايا السرطانية التي تصيب الثدي البشرية والتي حصل الباحثون على عيّنات مختبرية منها تقتل عن طريق حقنها بالزرنيخ، وتوصلوا إلى أنَّ هذه الخلايا تكون أكثر مقاومة لهذه المادة الكيميائية، ما يعني أنَّ الاستخدام الطبي للزرنيخ لا يقضي عليها تمامًا.

وكانت إدارة الغذاء والدواء في الولايات المتحدة، وافقت على استخدام ثالث أكسيد الزرنيخ في عام 2000، باعتبارها علاجًا فعالًا لنوع نادر من سرطان الدم.
وأشار سميث، إلى أنَّ "الفريق البحثي غير متأكد بعد عما إذا كان العلاج سيحقق نتائج إيجابية أم لا؛ لكن التجارب السريرية سيتم إجراؤها بعناية في أقرب وقت ممكن اعتمادًا على هذه الأدلة الجديدة".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة تثبت دور الزرنيخ السام في علاج السرطان دراسة تثبت دور الزرنيخ السام في علاج السرطان



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 09:10 2020 الإثنين ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

اغتيال الناشطة حنان البرعصي يفتح ملف حقوق الإنسان في ليبيا

GMT 08:03 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

دونالد ترامب يواجه العزل مجددًا بتهمة التحريض على تمرد

GMT 19:03 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد زيت اللافندر لعلاج مشاكل الجهاز التنفسي

GMT 10:21 2019 الأحد ,21 إبريل / نيسان

اكتنز ثواب وفضل ليلة النصف من شهر شعبان

GMT 19:24 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

شكران مرتجى وابنة أختها تتعرضان لحادث سير

GMT 15:40 2018 الخميس ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الفنانة صابرين تنفي عن نفسها الحجاب والاحتشام

GMT 10:30 2018 الخميس ,19 إبريل / نيسان

مطابخ حديثة يميزها قلة البروز والتفاصيل

GMT 00:39 2018 الإثنين ,02 إبريل / نيسان

الفنانة نشوى مصطفى سعيدة بتجربه "سيلفي مع الموت"
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday