أميركا تغرّم شركة نفط بريطانية بمبلغ هائيل بسبب التسريبات
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

بعد تسببها بأضرار في الموارد الطبيعية في عدد من الولايات

أميركا تغرّم شركة نفط بريطانية بمبلغ هائيل بسبب التسريبات

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - أميركا تغرّم شركة نفط بريطانية بمبلغ هائيل بسبب التسريبات

تسريبات شركة نفط
واشنطن - رولا عيسى

كشف مسؤولون في الحكومة الفيدرالية الأميركية وولايات ساحل الخليج، عن اتفاق مبدئي توصلوا إليه مع شركة النفط البريطانية "BP" بحيث تدفع الشركة 18.7 مليار دولار كتعويض للأضرار التي سببها تسرب النفط إلى المياه منذ عام 2010، ومن المقرر أن تدفع شركة النفط ما لا يقل عن 7.1 مليار دولار إلى الحكومة وولايات ألاباما وميسسيسبى وتكساس وفلوريدا ولويزيانا، بسبب الأضرار التي لحقت بالموارد الطبيعية بها.

وتدفع الشركة 5.5 مليار دولار للحكومة الاتحادية كعقوبة لانتهاك قانون المياه النظيفة، مع دفع 4.9 مليار دولار للدول المتضررة تعويضا لها عن الضرر الاقتصادي الذي لحق بها، كما ستدفع الشركة حوالي مليار دولار لأكثر من 400 حكومة محلية في البلدان المتضررة.

وأكد حاكم ولاية الاباما روبرت بنتلي أن "هذه تسوية تاريخية لتعويض الدولة عن كل الأضرار التي أصابتها سواء البيئية أو الاقتصادية، وفي حال موافقة المحكمة عليها ستكون التسوية الأكبر في التاريخ الأميركي"، ومن المقرر أن تدفع هذه المبالغ على مدى يتراوح بين 15 إلى 18 عامًا بعد الانتهاء من التسوية في المحكمة الاتحادية، فيما أوضحت وزارة "العدل" أن القيمة الإجمالية للتسوية قد تتجاوز 20 مليار دولار.

ووافقت شركة النفط البريطانية بالفعل على دفع أكثر من أربعة مليارات دولار كغرامات جنائية بسبب تسرب النفط، كما أوضحت الشركة أنها أنفقت نحو 14 مليار دولار خلال ثلاثة أشهر لمحاولة احتواء التسرب، خصوصًا بعد انتشار خبر التسرب عبر القنوات الإخبارية المختلفة، والأضرار التي لحقت بشواطئ ساحل الخليج، وأضافت الشركة أنها بذلك ستدفع أكثر من 40 مليار دولار كتكاليف متعلقة بالتسرب.

وأشار رئيس شركة النفط البريطانية كارل هنريك سفانبرغ، إلى أن شركته "تحاول الموازنة بين التوقيت في سنوات التقاضي الطويلة والمخاطر التي وقعت بالفعل حتى تكون قادرة على تحديد مسار واضح للمستقبل"، في حين المدعون الاتحاديون أقدموا على توقيع أقسى العقوبات على شرطة النفط بحيث تكون الغرامة رادعا لشركات النفط الأخرى، بينما أوضحت شركة النفط أن أي غرامة تزيد عن 2.3 مليار دولار سوف تؤثر على ميزانية الشركة في ظل انخفاض أسعار النفط، إلا أن القاضي كارل بربير من المحكمة الفيدرالية اقترح دفع الغرامات على مر الزمن.

وتحاول شركة النفط البريطانية تصوير نفسها باعتبارها ضحية للنظام القانوني، خصوصًا مع قيام مدير التعويضات في الشركة بإنفاق المزيد من التبرعات والتعويضات للشركات والأفراد المتضررين، في حين أن الشركة أوقفته عن العمل في آذار/مارس الماضي، ومن المقرر أن تدفع الشركة 7.8 مليار دولار للمدعين، إلا أن إجمالي التسوية قد يكون أعلى بكثير.

واعتبرت الجماعة البيئية "Oceana" أن التسوية أقل بكثير مما هو مطلوب لمعاقبة الشركة وإصلاح الأضرار التي لحقت بالنظام البيئي الخليجي، وكشف نائب رئيس مجموعة "Oceana" البيئية أنه في حال تساهل المحكمة مع الشركة، فإنه لا يمكن تعويض الناس تعويضا كاملا عن الأضرار التي لحقت بالموارد الطبيعية.

وأوضح رئيس جمعية "أودبون" الوطنية ديفيد يارنولد أن "من أفسد شيء فعليه إصلاحه، فيحب على الشركة أن تتحمل تكلفة إصلاح الأضرار التي لحقت بشواطئ الخليج "، كما أعلنت شركة "Houston oil company Anadarko Petroleum" الشريكة في البئر، أنه لا يتوجب عليها أن تدفع أي غرامات لأنها ليست مسؤولة عن أخطاء ارتكبها آخرون.

ولفت المسؤولون الحكوميون إلى استمرار العمل على بعض التفاصيل، وأن المبالغ الحقيقية التي يتعين على الشركة دفعها للوكالات الحكومية لم تحدد بعد وكذلك لم يحدد توقيت دفعها، كما أن الدعوات القضائية لم تنته بعد على التسرب النفطي.

ومن الجدير بالذكر أن آلات النفط التي استأجرتها شركة النفط البريطانية والتي تقع على بعد 50 ميل إلى الجنوب الشرقي من ولاية لويزيانا، قد عملت ثم غرقت في المنطقة في 20 نيسان/أبريل عام 2010 ما أسفر عن مقتل 11 عامل، وأدى إلى تسرب النفط بشكل كبير في قاع البحر بعد غرق تلك الأجهزة، وعلى مدار عامين في محكمة نيو أورليانز، أعلنت وزارة "العدل" الأميركية أنه يجب على شركة النفط البريطانية دفع الحد الأقصى للعقوبة الخاصة بقانون المياه النظيفة وهي 13.7 مليار دولار، أو دفع 4.300 دولار عن كل برميل من النفط المتسرب، بينما خصصت شركة النفط حوالي ربع هذا المبلغ لتغطية تكاليف الغرامات في المحاكمة المدنية.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أميركا تغرّم شركة نفط بريطانية بمبلغ هائيل بسبب التسريبات أميركا تغرّم شركة نفط بريطانية بمبلغ هائيل بسبب التسريبات



GMT 08:36 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

ماعز فرنسي يحب مضغ أشجار الميلاد التالفة

GMT 09:01 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

"خطر" يداهم نصف سكان العالم بسبب أزمة المناخ

GMT 07:48 2021 الأحد ,03 كانون الثاني / يناير

إعدام الببغاوات في بريطانيا بسبب ارتفاع أعدادها

GMT 09:59 2020 الثلاثاء ,29 كانون الأول / ديسمبر

ضبع صغير يطلب وجبته الغذائية بطريقة غريبة
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 06:45 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يقتحم يعبد جنوب غرب جنين ويغلق طرقا فرعية

GMT 12:53 2020 الأحد ,13 كانون الأول / ديسمبر

130 مستوطنا يقتحمون المسجد الأقصى

GMT 06:02 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 18:33 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الزعتر لطرد الغازات من المعدة

GMT 09:43 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنا من عاطوف ويستولي على شاحنته

GMT 06:42 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

كن قوي العزيمة ولا تضعف أمام المغريات

GMT 05:58 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تعيش ظروفاً جميلة وداعمة من الزملاء

GMT 08:30 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"العقرب" في كانون الأول 2019

GMT 12:12 2017 الأحد ,04 حزيران / يونيو

أجمل أشكال ديكورات جدران المنازل الحديثة

GMT 15:46 2015 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

أسعار هيونداي توسان 2016 في فلسطين

GMT 09:47 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل أسيرا محررا من جنين على حاجز عسكري

GMT 07:58 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

انتشار مكثف للجيش الأميركي في واشنطن بعد اقتحام الكونغرس

GMT 12:29 2019 الأحد ,19 أيار / مايو

تميمات غير تقليدية لـ"تسريحات" غرف النوم
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday