بحيرة قناديل البحر الذهبية في جزيرة بالا لم تعد جاذبة للسياح
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

ظاهرة "النينو" المناخية أدت إلى تراجع أعدادها من 8 مليون إلى 600 ألف

بحيرة قناديل البحر الذهبية في جزيرة "بالا" لم تعد جاذبة للسياح

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - بحيرة قناديل البحر الذهبية في جزيرة "بالا" لم تعد جاذبة للسياح

قناديل البحر الذهبية
لندن - ماريا طبراني

 تعاني البحيرة المالحة في "بالا" والتي تعدُّ من مواقع "اليونيسكو" للتراث العالمي، من نقص في أعداد قناديل البحر الذهبية اللون ، بعد أن اعتاد السياح الغوص بين الملايين منها التي تملأ مياه البحيرة. إلا أن رحلات السياح توقفت في الأسابيع الأخيرة، ويرجع العلماء أسباب نقص أعداد قناديل البحر إلى الجفاف الشديد فضلا عن ارتفاع درجة حرارة الماء الناتجة عن ظاهرة "النينو" المناخية، حيث ترتفع درجة الحرارة في أجزاء من المحيط الهادئ ما يؤدي إلى تغير الطقس في جميع أنحاء العالم، وهو ما ينتج عنه ارتفاع درجات الحرارة في العالم.

ويقول العلماء أن هناك فرصة كبيرة لانتعاش أعداد قناديل البحر مع تحسن الظروف، لكنهم يخشون من أن يشكل الاحترار العالمي تهديدا على المدى البعيد على النظام البيئي في جزر "بالا" وهي جزر صغيرة غربية في المحيط الهادئ، وقدّر العلماء في مؤسسة بالا لبحوث الشعب المرجانية تراجع أعداد قناديل البحر الذهبية في البحيرة من 8 مليون إلى 600 ألف، وأضاف كولين جوزيف المدير الساحلي لمنطقة بالا " تراجعت الأعداد بشكل واضح في الأسبوعين الماضيين"، مشيرا إلى موت قناديل البحر الكبيرة بشكل كامل في حين لا تزال بعض القناديل الصغيرة  موجودة.

وتعد قناديل البحر في البحيرة سلالة فريدة حيث تطورت في عزلة عن بحيرة الأجداد، فيما قرر يوسيتاكا أداتشي حاكم ولاية كورور الأسبوع الماضي الحفاظ على البحيرة مفتوحة على الأقل حتى الأن، وأضاف في بيان له أن سقوط الأمطار في المنطقة خلال الأشهر الأربعة الماضية كان في أدنى مستوياته منذ 65 عاما، ولكن لا تزال هناك سلالة مخاطية والتي تنتج قناديل البحر لضمان تعافي هذه الأنواع، وأوضحت شركة سام للجولات في 22 أبريل/ نيسان " العديد من شركات السياحة بما في ذلك شركتنا لم تعد ترى قناديل البحر عند أخذ الضيوف إلى البحيرة، ولذلك قررنا تعليق رحلاتنا إلى البحيرة حتى إشعار أخر".

ويحاول العلماء معرفة أثر الظروف المناخية الحارة والجافة على قناديل البحر، وأشارت مؤسسة أبحاث الشعب المرجانية أن قلة الأمطار جعلت البحيرة أكثور ملوحة عن أي وقت مضى من السجلات التي تعود إلى عام 1998، وكتبت المؤسسة على الفيسبوك في أبريل/ نيسان " السبب الدقيق لانخفاض أعداد قناديل البحر الذهبية غير مفهوم حتى الأن، ولكن من الواضح أن صغار قناديل البحر لا تبقى على قيد الحياة  فترة طويلة بعد إطلاقها من قبل سلالة الهلام التي تعيش في القاع، وتعد أعداد قناديل البحر الذهبية على وشك التحطم حتى أنها أصبحت غير موجودة في البحيرة"، وأشارت المنظمة إلى تراجع الأعداد مرة من قبل في 1999 لكنها انتعشت بعد 18 شهرا بسبب نجاة بعض من السلالة الهلامية.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بحيرة قناديل البحر الذهبية في جزيرة بالا لم تعد جاذبة للسياح بحيرة قناديل البحر الذهبية في جزيرة بالا لم تعد جاذبة للسياح



GMT 18:29 2023 الإثنين ,13 آذار/ مارس

أسماك الوطواط العملاقة تغزو شواطئ غزة

GMT 13:51 2023 الخميس ,09 آذار/ مارس

عودة 16 ألفا من طيور البجع إلى سيبيريا

GMT 08:36 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

ماعز فرنسي يحب مضغ أشجار الميلاد التالفة

GMT 09:01 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

"خطر" يداهم نصف سكان العالم بسبب أزمة المناخ

GMT 07:48 2021 الأحد ,03 كانون الثاني / يناير

إعدام الببغاوات في بريطانيا بسبب ارتفاع أعدادها
 فلسطين اليوم -

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 16:45 2019 الخميس ,04 إبريل / نيسان

أبرز الأحداث اليوميّة عن شهر أيار/مايو 2018:

GMT 14:22 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الحمل الإثنين 26 أكتوبر/تشرين الثاني 2020

GMT 00:13 2020 الخميس ,09 تموز / يوليو

ما كنت تتوقعه من الشريك لن يتحقق مئة في المئة

GMT 00:13 2020 الخميس ,09 تموز / يوليو

يبشرك هذا اليوم بأخبار مفرحة ومفيدة جداً

GMT 22:51 2016 الثلاثاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

المجوهرات المرصعة بالزمرد الأخضر عنوان المرأة المنطلقة

GMT 21:11 2019 الأربعاء ,13 آذار/ مارس

خبراء يكشفون عن أغرب وسائل منع الحمل القديمة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday