الدبابير كائنات تتطفل على العنكبوت ثم تتخلص منه في النهاية
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

بعد بناء شبكة مريحة معدلة لتوفير بيئة أكثر أمنًا لليرقات

الدبابير كائنات تتطفل على العنكبوت ثم تتخلص منه في النهاية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الدبابير كائنات تتطفل على العنكبوت ثم تتخلص منه في النهاية

الدبابير تمتص فوائد العنكبوت
لندن ـ كارين إليان

كشفت دراسة علمية جديدة، عن أن يرقات الدبابير تتطفل على العنكبوت الذي يستضيفها؛ للسيطرة عليه وبناء أعشاشها من خلال تخديره وقتله في النهاية، ويعتقد العلماء اليابانيون الذين أجروا الدراسة، بأن العلاقة بين الحشرة المضيفة  والكائن الطفيلي، أي بين الدبور والعنكبوت الذي ينسج خيوطه؛ تساعد على فهم قدرة الكائنات الطفيلية على تغيير سلوك الحشرات المضيفة.

وأوضح العلماء، أنّ الدبابير الناضجة ترقد على بيضها فوق السطح الخارجي لجسم العنكبوت، وعندما يفقس البيض ليفرج عن يرقات الدبابير الصغيرة؛ تعلق نفسها على بطن العنكبوت، حيث تتغذى على السوائل في داخله، في حين يمارس العنكبوت حياته العادية، وفي لحظة معينة تتسبب اليرقات في تغيير سلوك العنكبوت، حيث تسيطر عليه وتجبره على توفير بيئة مناسبة لليرقات حتى تصبح ناضجة.

 وفي الظروف العادية، أشاروا إلى أنّ هذا النوع من العنكبوت ينتج نوعين مختلفين من شبكات الخيوط، فالشبكة الأولى خيوط عادية، تشبه بيت العنكبوت النموذجي مع مدار مصنوع من مادة لزجة يستخدم لصيد الفريسة، أما الشبكة الثانية فشبكة الراحة التي تفتقر المدار اللزج، نسيج ينتجه العنكبوت قبل أن يتخلص من هيكله الخارجي القديم.

وأضافوا، إلا أنّ العناكب المتطفل عليها تنسج شبكة من الخيوط قبل أن تتحول اليرقات إلى دبابير بالغة تقتل العنكبوت، وتبدو الشبكة الشرنقة مشابهة للغاية لشبكة الراحة التي يغزلها العنكبوت، حيث تحفز اليرقات العناكب على بناء شبكة الراحة معدلة لتوفير بيئة أكثر أمنًا لليرقات حتى تنضج، وذلك في الوقت الذي تتيح فيه هذه الشبكة ظروف مثالية للعنكبوت حتى يتخلص من هيكله القديم.

ولاحظوا، في سبيل اختبار نظريتهم؛ شبكات العناكب التي يتم بناؤها عبر مساعدة أو من دون مساعدة الدبابير، حيث فحصوا هياكل الشبكات واختبار قوة ألياف الحرير داخلها، وكشفوا عن أن الشبكات التي تنتجها الدبابير على شكل شرنقة مماثلة في القوة لهيكل شبكة الراحة العادية التي ينتجها العنكبوت.

ولذلك تضطر العناكب إلى التخلي عن سلوكها الطبيعي لإنشاء شبكة شرنقة، إما عن طريق تغيير الاتجاه الطبيعي لإنتاج شبكة الخيوط الخاصة بها، أو عن طريق إنتاج شبكة جديدة من نقطة الصفر، عندها تجلس العناكب في منتصف هذه الشبكات بلا حراك حتى تقتلها اليرقات.

ولفتوا إلى أنّ يرقات الدبابير التي تتطفل على العنكبوت تسيطر عليه عن طريق حقن الهرمونات في العنكبوت التي تحاكي الهرمونات التي تتحكم في سلوك تغيير الهيكل الخارجي للعنكبوت، وما حدث في الواقع، أنّ الدبابير عملت على تخدير العناكب لإنشاء العشش الخاصة بهم.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الدبابير كائنات تتطفل على العنكبوت ثم تتخلص منه في النهاية الدبابير كائنات تتطفل على العنكبوت ثم تتخلص منه في النهاية



GMT 18:29 2023 الإثنين ,13 آذار/ مارس

أسماك الوطواط العملاقة تغزو شواطئ غزة

GMT 13:51 2023 الخميس ,09 آذار/ مارس

عودة 16 ألفا من طيور البجع إلى سيبيريا

GMT 08:36 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

ماعز فرنسي يحب مضغ أشجار الميلاد التالفة

GMT 09:01 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

"خطر" يداهم نصف سكان العالم بسبب أزمة المناخ

GMT 07:48 2021 الأحد ,03 كانون الثاني / يناير

إعدام الببغاوات في بريطانيا بسبب ارتفاع أعدادها
 فلسطين اليوم -

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 08:46 2020 السبت ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على أبرز أفلام منصة "نتفلكس" خلال كانون الأول المقبل

GMT 22:19 2019 السبت ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

انتشار تأجير الملابس للمحافظة على البيئة

GMT 17:47 2019 السبت ,07 أيلول / سبتمبر

مطلوب موظفين بعدة مجالات في الكويت والامارات

GMT 22:53 2018 الإثنين ,24 كانون الأول / ديسمبر

إرجاء إنشاء مفاعل نووي فنلندي-روسي للحصول على تراخيصه

GMT 12:25 2021 الأحد ,03 كانون الثاني / يناير

الرمادي لون العام 2021

GMT 08:58 2020 الخميس ,24 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على أسس اختيار سجاد المنزل بالشكل المناسب

GMT 10:21 2018 الإثنين ,09 تموز / يوليو

كافيه البومة يعتبر من أفضل وأغرب مطاعم العالم

GMT 09:32 2016 الإثنين ,30 أيار / مايو

فوائد البردقوش
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday