عصافير داروين مهددة بالفناء بسبب الذباب الطفيلي في غالاباغوس
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

في أسوأ الأحوال ستختفي هذه الطيور خلال 15 عاما

عصافير داروين مهددة بالفناء بسبب الذباب الطفيلي في غالاباغوس

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - عصافير داروين مهددة بالفناء بسبب الذباب الطفيلي في غالاباغوس

عصافير داروين
غالاباغوس ـ عصام يونس

تواجه عصافير داروين، التي ألهمت عالم الطبيعية بنظرية التطور، تهديد الذباب الطفيلي لها بالانقراض، وكشفت المحاكاة الرياضية أن الذباب يستطيع القضاء على عصفور داروين في أقل من 15 عاما، ووجد الباحثون أنه يمكن حل المشكلة عن طريق المزيد من الجهود المتقدمة والواسعة فى مكافحة الآفات.

لاحظ تشارلز داروين، أثناء دراسة الحياة البرية فى جزر غالاباغوس في القرن التاسع عشر وجود عصافير متشابه فى جميع أنحاء الجزر لكنها تختلف في الحجم والمناقير والمخالب، ما دفعه إلى اكتشاف أنه نظرا لبعد المسافات بين الجزر تطورت العصافير بمرور الوقت وفقا لظروف البيئة المختلفة التى تعيش فيها، وهذا ما ألمه بنظرية التطور عام 1858 عن طريق الانتقاء الطبيعي.

تعيش عصافير داروين فقط في الجزر الواقعة قبالة ساحل البر الرئيسي للإكوادور، وبدأت هذه العصافير كنوع واحد لكنها تطورت إلى أنواع عدة منفصلة منذ ما يتراوح بين 3 إلى 5 ملايين عام مضت، وركزت الدراسة الجديدة التي أجرتها جامعة ولاية يوتا على العصافير المتوسطة، وتدعى Geospiza وهي من بين 14 نوعا شائعا من عصافير داروين، وتوجد في جزيرة سانتا كروز، ويعيش نحو 270 ألفا من العصافير المتوسطة على الجزيرة ويعتقد أن هناك نحو 500 ألف يعيشون خلال الأرخبيل.

عصافير داروين مهددة بالفناء بسبب الذباب الطفيلي في غالاباغوس

وتشير السجلات إلى وصول هذه الطيور إلى جزر غالاباغوس في فترة الستينات وتم توثيقها للمرة الأولى في العام 1997، وباستخدام بيانات خمس سنوات كشف الباحثون كيف أضر الذباب الطفيلي بتعداد العصافير بين عامي 200 و2013. وأجرى الباحثون ثلاثة نماذج محاكاة، أولها في السنوات السيئة للتكاثر والبقاء، وثانٍ للسنوات الجيدة، وآخر للأوقات المتوازنة، وكشف الباحثون أن العصافير تكون أكثر نجاحا في التكاثر والبقاء على قيد الحياة خلال السنوات التي ترتفع فيها نسبة هطول الأمطار، ما يؤدى إلى زيادة الإمدادات الغذائية، وتتكاثر العصافير لكن تقل معدلات بقائها على قيد الحياة خلال السنوات الرطبة والجافة للغاية.

اشتملت المحاكاة على تسعة متغيرات، اثنين منهما يلعبان دورا رئيسيا في نجاح عملية تكاثر العصافير في السنوات الرطبة والجافة، وكشفت نماذج المحاكاة أنه في أحسن الأحول تتعرض العصافير للانقراض منذ 50 عاما، ولكن في أسوء الأحوال فإنها تنقرض خلال 15 عاما. وخلص الباحثون إلى أن "كشف اثنين من السيناريوهات الثلاثة التي قمنا باختبارها أن الطيور المتوسطة في جزيرة سانتا كروز ستواجه خطر الانقراض خلال القرن المقبل"، ووفقا لنموذج محاكاة الإنجاب، فإن العصافير تنقرض في السنوات السيئة خلال 50 عاما، أما النموذج الخاص بالسنوات الجيدة والسيئة فتتوقع انقراض العصافير خلال 80 عاما، أما نموذج المحاكاة للسنوات الجيدة لم يتوقع الانقراض.

وبيّنت الدراسة أنه إذا كان الذباب الطفيلي يؤدى إلى انقراض الأنواع الشائعة من العصافير فإن الأنواع الأقل شيوعا لديها نفس المشكلة وتواجه خطر الانقراض أيضا، وإضافة إلى عصفور الأرض المتوسط هناك أنواع أخرى مثل عصفور الصبار وعصفور الشجرة الصغيرة. وتضمنت المحاكاة فقط العصافير الإناث، ولذلك أوضح الباحثون أنهم ربما قللوا من خطر الانقراض عندما تجاهلوا عوامل مثل قدرة الأنثى للعثور على ذكر في حالة قلة عدد الطيور.

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عصافير داروين مهددة بالفناء بسبب الذباب الطفيلي في غالاباغوس عصافير داروين مهددة بالفناء بسبب الذباب الطفيلي في غالاباغوس



GMT 08:36 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

ماعز فرنسي يحب مضغ أشجار الميلاد التالفة

GMT 09:01 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

"خطر" يداهم نصف سكان العالم بسبب أزمة المناخ

GMT 07:48 2021 الأحد ,03 كانون الثاني / يناير

إعدام الببغاوات في بريطانيا بسبب ارتفاع أعدادها

GMT 09:59 2020 الثلاثاء ,29 كانون الأول / ديسمبر

ضبع صغير يطلب وجبته الغذائية بطريقة غريبة
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 09:59 2021 السبت ,02 كانون الثاني / يناير

ارتفاع عدد الإصابات بكورونا بين أسرى قسم 3 بالنقب إلى 16

GMT 10:25 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

عالم الطبيعة ديفيد أتينبارا لن يعود إلى "إنستغرام"

GMT 11:22 2018 الإثنين ,16 إبريل / نيسان

نصائح لمساعدتك على تنسيق غرفة الطعام بشكل عصري

GMT 10:44 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تجنب اتخاذ القرارات المصيرية أو الحاسمة

GMT 21:21 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

الإفراط في الملح قد يكون سبباً في الصداع

GMT 00:30 2016 الإثنين ,24 تشرين الأول / أكتوبر

وسيلة سريعة وغير مؤلمة للقتل الرحيم

GMT 10:22 2014 الثلاثاء ,09 كانون الأول / ديسمبر

المذيعة الشقراء إيلي هاريسون تثير جدلا كبيرًا داخل "بي بي سي"
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday