فيديو يكشف عن مشاهد مرعبة للحظات الأولى من زلزال نيبال
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

امتلأت السماء بمئات الطيور بعد انهيار عشرات المنازل

فيديو يكشف عن مشاهد مرعبة للحظات الأولى من زلزال نيبال

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - فيديو يكشف عن مشاهد مرعبة للحظات الأولى من زلزال نيبال

فيديو يكشف عن مشاهد مرعبة للحظات الأولى من زلزال نيبال
نيبال - جلال فواز

كشف تسجيل مصور عن لحظات مرعبة ملأت خلالها مئات من الطيور فجأة سماء العاصمة النيبالية بالتزامن مع وقوع الزلزال المدمر، السبت الماضي، الذي اهتزت على إثره جبال الهملايا، وأدى إلى دمار شامل دفن الناس تحت أكوام من الأنقاض.

وتظهر اللقطات التي تم التقاطها اللحظات الأولى من حدوث الزلزال الذي بلغت قوته 7,8  درجة على مقياس ريختر وخلف وراءه أربعة آلاف قتيل.

ويبدأ التسجيل بمشاهد حالمة تعرض مناظر طبيعية حيث السماء التي تغطي المدينة تصحبها موسيقى هادئة وناس يتحدثون سويًا ما لبث هذا حتى تحول إلى مشهد درامي تهتز فيه الأبنية وتتكسر النوافذ و يهرع الناس إلى ساحة دوربار التاريخية من أجل الاحتماء من الأنقاض المتطايرة، فضلًا عن أسراب من الطيور الهاربة من المكان بعد تكون سحب كثيفة من الرماد تغطي المدينة.

وأدى الزلزال إلى هروب الآلاف من الأسر في نيبال خوفًا من نقص الغذاء وانتشار الأوبئة والأمراض وازدحمت الطرق المؤدية إلى إحدى الوديان الجبلية بملايين من الناس يحمل الكثير منهم الأطفال على ذراعيهم يحاول كل منهم أن يستقل شاحنة أو مركبة، كما أحدث ذلك إرباكًا في مطار كتماندو الذي اصطف فيه الناس في محاولة يائسة لمغادرة البلاد.

وأحدثت الكارثة التي حلت في البلاد خسائر وصلت أكثر من خمس مليارات دولار، أو 20 في المائة من الناتج الإجمالي المحلي، فيما تحاول السلطات تعويض العجز في مياه الشرب والطعام، فضلًا عن اتخاذ ما يلزم حتى لا تنتشر الأمراض في الوقت الذي امتلأت به المستشفيات بالقتلى والمصابين، حيث أصبحت عاجزة عن توفير مزيد من الأماكن للحالات التي ترد إليها.

كما أظهرت اللقطات أيضًا مجموعة من النيباليين يرصدون جهود الإغاثة اليائسة ويمزحون فيه غير مبالين بالكارثة التي حلت بالبلاد إثر وقوع هذا الزلزال.

وأودى الزلزال في الوقت نفسه وفي أعالي جبال الهيمالايا بحياة 17 شخصًا ممن كانوا يخيمون هناك في الأسفل عند قاعدة الجبل نتيجة انهيار جليدي في واحدة من أسوء الكوارث التي تضرب أعلى قمة جبلية في العالم، فيما تجري جهود إنقاذ مضنية بالرغم من حالة الطقس الصعبة من أجل الوصول سريعًا إلى 120 شخصًا من العالقين قبل نفاد الطعام الذي في حوزتهم.

وفي محاولة للسيطرة على الوضع السيء في العاصمة النيبالية، عملت الهند على تسيير قوافل طبية وأعضاء من القوة الوطنية لمكافحة الكوارث، كما أرسلت الصين فريقًا للطوارئ قوامه 60 شخصًا، وأعلن الجيش الباكستاني أنه أرسل أربع طائرات وعلى متنها 30 سريرًا طبيًا وفريق من البحث والإنقاذ بالإضافة لإمدادات طبية.

وأعلنت وزارة الدفاع الأميركية أنَّ هناك طائرات عسكرية أميركية أقلعت الأحد متجهة إلى كتماندو، وعلى متنها 70 شخصًا للمساعدة في أعمال الأغاثنة، فضلًا عن إعلان أستراليا وبريطانيا أنَّهم يستعدون لإرسال فريق من المتخصصين بالبحث والإنقاذ.

يُذكر أنَّ الكارثة التي حلت علي نيبال لم تكن الأولى من نوعها التي تخلف وراءها هذا العدد من القتلى، ففي عام 1934 كان هناك زلزال وقع ضحيته ثمانية آلاف وخمسمائة قتيل فيما كان عدد المصابين يتعدى الستة آلاف وخمسمائة شخص، كما لقي ست وستون شخصًا آخرين حتفهم عبر الحدود مع الهند.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فيديو يكشف عن مشاهد مرعبة للحظات الأولى من زلزال نيبال فيديو يكشف عن مشاهد مرعبة للحظات الأولى من زلزال نيبال



GMT 08:36 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

ماعز فرنسي يحب مضغ أشجار الميلاد التالفة

GMT 09:01 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

"خطر" يداهم نصف سكان العالم بسبب أزمة المناخ

GMT 07:48 2021 الأحد ,03 كانون الثاني / يناير

إعدام الببغاوات في بريطانيا بسبب ارتفاع أعدادها

GMT 09:59 2020 الثلاثاء ,29 كانون الأول / ديسمبر

ضبع صغير يطلب وجبته الغذائية بطريقة غريبة
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 07:12 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يستولي على جرافة وجرار في فروش بيت دجن

GMT 09:02 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

بنيامين نتنياهو يطلب تأجيل محاكمته وغانتس يدرس الاعتزال

GMT 07:51 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

سويسرا موطن البحيرات الخلابة لقضاء عطلة ساحرة ومميزة

GMT 14:19 2019 الثلاثاء ,02 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء هادئة خلال هذا الشهر

GMT 17:30 2016 الأحد ,24 تموز / يوليو

فوائد الحلاوة الطحينية

GMT 16:41 2018 الإثنين ,12 شباط / فبراير

هاني شاكر يطرح كليب"وعد مني"للاحتفال بعيد الحب

GMT 09:04 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

أطعمة "خادعة" لا تساعد في إنقاص الوزن رغم أهميتها

GMT 03:10 2015 الثلاثاء ,02 حزيران / يونيو

فوائد الكرز الأسود للجسم
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday