قردة أم ترفض التخلي عن طفلها بعد وفاته في الصين
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

حراس حديقة الحيوان أكدوا أنها حاولت إرضاعه

قردة أم ترفض التخلي عن طفلها بعد وفاته في الصين

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - قردة أم ترفض التخلي عن طفلها بعد وفاته في الصين

القردة الأم تعاني لتقبل حقيقة وفاة طفلها في حديقة الحيوانات
بكين - مازن الأسدي

تعاني أم ثُكلى بائسة من قردة "المكاك" تعيش في حديقة حيوانات في الصين بعد وفاة طفلها حديث الولادة، حيث أظهرت صور أنها تحتفظ به معها أينما ذهبت، وتميل عليه كما لو كان حيًّا. وتوفي القرد حديث الولادة في 18 كانون الثاني/يناير الجاري بعد بضعة أيام من ولادته، دون التوصل إلى سبب الوفاة حتى الآن.

قردة أم ترفض التخلي عن طفلها بعد وفاته في الصين

وأوضح حراس حديقة حيوان مدينة فوتشو في مقاطعة فوجيان في جنوب شرق الصين، أن القردة الأم رفضت تقبل حقيقة وفاة طفلها، واستمرت في حمله وعناقه وحاولت إرضاعه كذلك. وتم الإبلاغ عن وفاة القرد بواسطة أحد الزوار الأجانب للحديقة، ولم يتضح بعد ما إذا كان القرد الطفل توفي لأسباب طبيعية أم بسبب عدوى في المعدة، ولن يتم التأكد من ذلك حتى يتم فحص جثته.

قردة أم ترفض التخلي عن طفلها بعد وفاته في الصين

وأكد موظفو الحديقة أن عدة قرود "مكاك" توفيت في وقت سابق بسبب شكاوى في المعدة، ويرجع ذلك إلى الأكل من مخلفات الأكياس البلاستيكية والبطاريات التي تخلص منها السياح. وقال أحد حراس الحديقة إنهم أكدوا على الزوار مرارًا ضرورة عدم إلقاء القمامة في الأماكن الخاصة بالحيوانات، وأنهم "أصدقاؤنا وليسوا أشياء عشوائية نمرح بها فقط".

قردة أم ترفض التخلي عن طفلها بعد وفاته في الصين

ونشأت قرود "المكاك" في الهند وجنوب شرق آسيا والصين، وتشتهر بقدرتها على التكيف للعيش في أي بيئة.

قردة أم ترفض التخلي عن طفلها بعد وفاته في الصين

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قردة أم ترفض التخلي عن طفلها بعد وفاته في الصين قردة أم ترفض التخلي عن طفلها بعد وفاته في الصين



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 09:59 2021 السبت ,02 كانون الثاني / يناير

ارتفاع عدد الإصابات بكورونا بين أسرى قسم 3 بالنقب إلى 16

GMT 10:25 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

عالم الطبيعة ديفيد أتينبارا لن يعود إلى "إنستغرام"

GMT 11:22 2018 الإثنين ,16 إبريل / نيسان

نصائح لمساعدتك على تنسيق غرفة الطعام بشكل عصري

GMT 10:44 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تجنب اتخاذ القرارات المصيرية أو الحاسمة

GMT 21:21 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

الإفراط في الملح قد يكون سبباً في الصداع

GMT 00:30 2016 الإثنين ,24 تشرين الأول / أكتوبر

وسيلة سريعة وغير مؤلمة للقتل الرحيم

GMT 10:22 2014 الثلاثاء ,09 كانون الأول / ديسمبر

المذيعة الشقراء إيلي هاريسون تثير جدلا كبيرًا داخل "بي بي سي"
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday