وثائق بريطانية تكشف أنَّ انجلترا تسعى لإنتاج الغيوم الاصطناعية
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

بيّن أنَّها لم تفسر مصلحتها في هندسة المناخ الجيولوجي

وثائق بريطانية تكشف أنَّ انجلترا تسعى لإنتاج الغيوم الاصطناعية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - وثائق بريطانية تكشف أنَّ انجلترا تسعى لإنتاج الغيوم الاصطناعية

الغيوم الاصطناعية
واشنطن ـ يوسف مكي

أعرب عالم المناخ ألان روبوك، عن قلقه إزاء الاهتمام الواضح لأجهزة الاستخبارات الأميركية ، "السي أي إيه"،  بهندسة المناخ الجيولوجية، بغية استخدام الطقس كسلاح لإخضاع العالم.

وتسعى هندسة المناخ الجيولوجية لمكافحة تغير المناخ عن طريق إزالة ثاني أكسيد الكربون من الجو أو عن طريق زيادة انعكاسات الأرض عن طريق الغيوم أو الغبار الكوني  للحد من دفئ الشمس.

وحذر روبوك، الذي درس التأثير المحتمل لشتاء نووي في الثمنينيات من القرن الماضي، من تمويل وكالة المخابرات المركزية، لبحث الأكاديمية الوطنية الأميركية للعلوم، الذي يشرح الأساليب المختلفة لمكافحة تغير المناخ، مشيرًا إلى أنَّ وكالة المخابرات المركزية لم تفسر مصلحتها في هندسة المناخ الجيولوجية.

وانتقد العديد من الناشطين في مجال البيئة، استخدام هندسة المناخ الجيوليوجية، بما في ذلك نعومي كلاين، التي اقترحت حلًا لظاهرة الاحتباس الحراري، ولكن الهندسة الجيولوجية  تحمل  جانبًا أكثر شرًا.

في نفس السياق، أظهرت وثائق الحكومة البريطانية، أنَّه قبل 99 عامًا، أنَّ واحدة من ست محاكمات في محطة أورفورد نيس العسكرية التجريبية، في مقاطعة سوفولك في شرق انجلترا، تسعى لإنتاج الغيوم الاصطناعية، أملًا في  خداع الطيران الألماني خلال الحرب العالمية الأولى.

وفشلت  مثل الكثير من التجارب العسكرية، ولكن أصبح تكوين سحب واقعيًا في عامي 1967، و1968، عندما أدت صواريخ بوباي الأميركية، إلى ارتفاع نسبة هطول الأمطار إلى 30 في المائة على أجزاء من فيتنام، في محاولة للحد من حركة الجنود والموارد في فيتنام الجنوبية.

وأثارت محطة "هارب" للبحوث التابعة للجيش الأميركي في السنوات الأخيرة، وبرنامج بحوث الجيش الأميريكي بإثارة عاصفة من النظريات حول كيفية تلاعب قاعدة ألاسكا العسكرية السرية، بأنماط الطقس مع خلال أبحاثها في الغلاف الأيوني، ومن المحتمل أنَّ لا تقف أبحاثه عند هذا الحد خلال العام الجاري.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وثائق بريطانية تكشف أنَّ انجلترا تسعى لإنتاج الغيوم الاصطناعية وثائق بريطانية تكشف أنَّ انجلترا تسعى لإنتاج الغيوم الاصطناعية



GMT 18:29 2023 الإثنين ,13 آذار/ مارس

أسماك الوطواط العملاقة تغزو شواطئ غزة

GMT 13:51 2023 الخميس ,09 آذار/ مارس

عودة 16 ألفا من طيور البجع إلى سيبيريا

GMT 08:36 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

ماعز فرنسي يحب مضغ أشجار الميلاد التالفة

GMT 09:01 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

"خطر" يداهم نصف سكان العالم بسبب أزمة المناخ

GMT 07:48 2021 الأحد ,03 كانون الثاني / يناير

إعدام الببغاوات في بريطانيا بسبب ارتفاع أعدادها
 فلسطين اليوم -

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 10:02 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

كن دبلوماسياً ومتفهماً وحافظ على معنوياتك

GMT 07:08 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

شهر بطيء الوتيرة وربما مخيب للأمل

GMT 15:07 2016 الإثنين ,12 كانون الأول / ديسمبر

نسرين طافش تحتفل بالعام الجديد

GMT 21:39 2016 الجمعة ,08 إبريل / نيسان

فوائد الخيار الرائعة للجسم والوجه وللحامل

GMT 00:09 2020 الأحد ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

مواجهات مع الاحتلال على الحاجز الشمالي لقلقيلية

GMT 17:32 2019 السبت ,30 آذار/ مارس

آمال وحظوظ وآفاق جديدة في الطريق إليك
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday