طبيب أسترالي يكتشف آلة يساعد الإنسان على تخفيف ألم الحياة
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

أثارت غضبًا عارمًا وأدّت إلى ارتفاع حالات الانتحار

طبيب أسترالي يكتشف آلة يساعد الإنسان على تخفيف ألم الحياة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - طبيب أسترالي يكتشف آلة يساعد الإنسان على تخفيف ألم الحياة

آلة تُساعد الإنسان على تخفيف ألم الحياة
سيدني ـ سليم كرم

يختبر الجمهور للمرة الأولى "آلة الموت" ثلاثية الأبعاد المثيرة للجدل، وهي مصممة لإرسال الأشخاص إلى الحياة الأخرى بسلام، ويدعى الجهاز "ساركو" واخترعه مناضل القتل الرحيم الأسترالي البالغ من العمر 70 عاما، فيليب نيتشكة، المعروف أيضا باسم "دكتور دث" أي طبيب الموت، وعند الضغط على زر ستملأ "ساركو" بغاز النيتروجين مما يؤدي إلى فقدان الشخص للوعي بعد دقيقة واحدة ويموت بعد خمس دقائق، وسيتم الكشف عنه في معرض "جنازة أمستردام" السبت، إذ يمكن للحاضرين الحصول على لمحة عمّا سيكون عليه الأمر باستخدام سماعة الواقع الافتراضي، ومع ذلك، قوبل الاختراع بالفعل بغضب حيث وصُف الجهاز بأنه "بشع" ومحاولة "انتحار ممتازة".

ويعدّ "ساركو" آلة ثلاثية الأبعاد قابلة للطباعة تقتل الناس بنقص في الأوكسجين عندما تكون مستويات الأوكسجين نادرة، والشخص الذي يريد استخدام الجهاز للانتحار يجب عليه القيام باختبار عبر الإنترنت لإظهار أنه عاقل ويريد أن يموت بإرادته، ثم يتلقى رمزا من أربعة أرقام صالح لمدة 24 ساعة، وبعد إدخال الرمز في الجهاز، يمكن الضغط على زر خاص لبدء العملية.

وقال متحدث باسم الاختراع إن الزوار يمكن أن يخضعوا للتجربة بأكملها باستخدام نظارات الواقع الافتراضي لمعرفة ما إذا كانت هذه نهاية مفضلة لهم، ومن خلال النظارات الافتراضية، يمكن للزوار اختيار منظر لجبال الألب أو البحر في آخر لحظة، ثم يضغطون على زر الانتحار، وبعدها يتحول مشهد نظارات الواقع الافتراضي إلى اللون الأسود ببطء.

وطور الدكتور نيتشكة مع المهندس ألكسندر بانيك في هولندا، الجهاز وذلك بهدف جعله متاحا في جميع أنحاء العالم، ويقول الدكتور إنه قد يكون تجربة "مبتهجة"، مضيفا "ماذا لو تجرأنا على تصور أن يومنا الأخير على هذا الكوكب قد يكون أيضا أحد أكثر أعمالنا إثارة؟".

ويشرح الدكتور نيتشكة أنه "يمكن نقل آخر مشهد يراه المستخدم أينما يختار"، على سبيل المثال على المحيط الهادئ، مضيفا "دائما أقول أنت ستموت مرة واحدة فقط، فلماذا لا يكون الأفضل؟".

ولكن تقديم جهاز الموت قوبل بالنقد الشديد من السياسيين والأخصائيين الاجتماعيين، وقال متحدث باسم الخط الساخن الهولندي لمنع الانتحار 113 "كل هذا يبدو غير مرغوب فيه تماما بالنسبة إلينا".

وقال النائب كييس آن دير ستاياغ، من الحزب السياسي المحافظ "إنه أمر بشع، كلنا معا نحاول أن نفعل كل شيء لمنع الانتحار ومن ثم تعثر على آلة انتحار في معرض الجنازة، الانتحار ليس عرضا ترويجيا والمساعدة الانتحار جريمة جنائية في هولندا".

وتقول عضوة البرلمان عن الحزب المسيحي، كلارا ديك فابر "أجد أنه من الغريب والمقلق أن تروج الشركات للآلات التي تؤدي إلى الموت في معرض".

من جهته، قال الدكتور بيتر سوندرز، مدير الحملة في "كير لا كيلينغ ألاينس": "الترويج الوحشي للانتحار كإجابة لمشاكل الحياة يضع حياة الأشخاص المساكين والاكتئاب والمعوقين في خطر كبير، إنه يعزز الانتحار وسينجذب له بما في ذلك مرضى الاكتئاب، وكبار السن، والمراهق المضطرب"، مضيفا "أن هذا ينطوي على خطر إضافي يتمثل في الترويح بالانتحار والترويج لانتحار العدوى وخرق الدلائل الإرشادية الوطنية والدولية بشأن الوقاية من الانتحار".

وقال الدكتور نيتشكة إنه يمكن استخدام الجهاز في حالات القتل الرحيم، وشارك الطبيب لأول مرة في عملية القتل الرحيم في عام 1995 عندما أقرت أستراليا قانونا يسمح للطبيب بإنهاء حياة مريض مصاب بمرض بناء على طلب المريض.

في المقابل، أثار مشروع نيتسشك غضبا عارما لدى الجماعات المؤيدة للحياة والتي تدّعي بأن آلته يمكن أن تؤدي إلى ارتفاع كبير في حالات الانتحار.​​

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

طبيب أسترالي يكتشف آلة يساعد الإنسان على تخفيف ألم الحياة طبيب أسترالي يكتشف آلة يساعد الإنسان على تخفيف ألم الحياة



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 08:23 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

10 أسباب ستجعلك تقرر زيارة الشارقة في الإمارات
 فلسطين اليوم - 10 أسباب ستجعلك تقرر زيارة الشارقة في الإمارات

GMT 08:03 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

دونالد ترامب يواجه العزل مجددًا بتهمة التحريض على تمرد
 فلسطين اليوم - دونالد ترامب يواجه العزل مجددًا بتهمة التحريض على تمرد

GMT 08:24 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

مذيعة أميركية تتوسل لدخول منزل الفنان دينزل واشنطن
 فلسطين اليوم - مذيعة أميركية تتوسل لدخول منزل الفنان دينزل واشنطن

GMT 09:22 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الأحداث المشجعة تدفعك إلى الأمام وتنسيك الماضي

GMT 07:20 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

GMT 15:09 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

التصرف بطريقة عشوائية لن يكون سهلاً

GMT 18:05 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء غير حماسية خلال هذا الشهر

GMT 02:52 2018 الأحد ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

الثعلب الرمادي النادر يظهر للمرة الأولى منذ ربع قرن

GMT 07:29 2018 الثلاثاء ,17 إبريل / نيسان

أغطية سرير مُزينة بالورود لغرفة ربيعية مشرقة

GMT 03:14 2019 الإثنين ,25 شباط / فبراير

كاز كروسلي بفستان مخملي باللون الأرجواني

GMT 18:13 2018 الخميس ,15 آذار/ مارس

10 معلومات عن "العالم المشلول" ستيفن هوكينغ

GMT 15:38 2020 الثلاثاء ,12 أيار / مايو

رواية سبت إيلّا للفلسطيني بهاء رحال

GMT 20:32 2020 الأحد ,03 أيار / مايو

يبشّر هذا اليوم بفترة مليئة بالمستجدات

GMT 09:41 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء متوترة في حياتك المهنية والعاطفية
 
palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday