مركبة فضاء تهوي إلى سطح الأرض بعد تحطمها في الفضاء
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

يمكن رؤية كرات اللهب بالعين المجردة في بعض المناطق

مركبة فضاء تهوي إلى سطح الأرض بعد تحطمها في الفضاء

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مركبة فضاء تهوي إلى سطح الأرض بعد تحطمها في الفضاء

سفينة الشحن "بروغرس59P"
موسكو ـ حسن عمارة

كشفت وكالة الفضاء الروسية، أنَّ مركبة فضاء روسية تحطمت في طريقها إلى محطة الفضاء الدولية ومن المزمع أن  تحترق في كرة نارية مشتعلة أثناء سقوطها مرة أخرى في اتجاهها نحو الأرض.

ودارت سفينة الشحن "بروغرس59P" حول الكوكب لحوالي 17 ألف ميل للساعة، منذ أن وصلت إلى المدار بعد أن عجزت وكالة الفضاء الروسية عن استعادة السيطرة عليها ما أدى إلى تخلل المركبة الفضائية والتأكد من أنَّ تدميرها بات محتومًا.

وأكدت وكالة الفضاء "روسكوزموس" أنَّه كان من المتوقع احتراق السفينة المنكوبة بعد إعادة دخولها مرة أخرى بين الساعة الـ11:00 مساءً والـ3:00 فجرًا بتوقيت غرينتش، حيث ظلت قطع صغيرة جدًا من المركبة على حالتها لتنجومن الانفجار وتصطدم بسطح الكوكب".

وكان العلماء الذين يتتبعون أثر المركبة المنكوبة اعتمادًا على رادار أرضي قد لفتوا إلى أنَّ نسبة 20% إلى 40% من المركبة الفضائية قد تنجومن الحرارة الهائلة بعد عملية إعادة الدخول، وأكدوا أن أكثر أجزاء المركبة مقدرة على تحمل  اللهب على الأقل بشكل جزئي هوكبسولة الإرساء والتي تعد بمثابة خاتم معدني يبلغ حجمه 200 كغم أي ما يعادل حجم عجلة جرار خلفية.

وصرَّح رئيس مكتب الحطام الفضائي في وكالة الفضاء الأوروبية في دارمشتات هولغر كراغ، بأنَّ المخاطر المتوقعة بشأن إصابة شخص ما بعد الاصطدام بالحطام المتساقط  تعد غير محتملة، مضيفًا: "على مدار ستة عقود  من رحلات الفضاء، لم يسبق وأن أصيب أحد  بعد تدمير الأجهزة الفضائية".

وأضاف كراغ: "لا يمكن أن يسقط الحطام مرة واحدة بالكامل، حيث إنَّ جزءًا كبيرًا من الحطام دٌمر على بعد  80 كغم وبارتفاع  70 كم ، كما أنَّ عددًا محدودًا جدًا من مكونات المركبة نجت من الاحتراق، أما عن باقي الحطام فهو مشتت     خلال مسافات هائلة تصل إلى حوالي ألف كم؛ لذا قد نجد قطعة واحدة على بعد 100 كم".

وأشار إلى أنَّ وكالات الفضاء في الولايات المتحدة وأوروبا وروسيا تتابع المركبة الفضائية، ولكن مع  تقهقر حركتها وسرعتها وارتفاعها أصبحت هناك شكوك حول تحديد مكان وتوقيت نزولها  .

 واستطرد: "ستكون كرات اللهب واضحة إلى درجة كبيرة ويمكن رؤيتها في وضح النهار؛ ولأن حوالي 70% من  كوكب الأرض مغطى بالمياه و3% فقط عبارة عن أرض صلدة ومليئة بالسكان، لا تزال احتمالية رؤية الكرات ضعيفة بعض الشيء ناهيك عن اصطدام المارة بالحطام".

 وأبرز كراغ أنَّ "القلق حيال هذا الأمر يعد مضيعة للوقت، حيث أن الأرض تشهد  مخاطر يومية أكثر  ازديادًا، فمخاطر  قيادة السيارة أو الركوب على متن طائرة أكثر ازديادًا، كما أنَّ مخاطر الصعق من قبل الرعد أكثر ارتفاعًا أيضًا".

وصٌممت المركبة خصوصًا لتكون بمثابة سفينة شحن حيث يتم تفريغها في العمليات العادية من قبل الطاقم، ومن ثم تركها لتعود مرة أخرى نحو المحيط الهادئ من أجل ضمان بقاء أي حطام في المحيط، إذ أنَّ مهندسي وكالة الفضاء الروسية يعجزون عن السيطرة على وحدة التقدم، كما أنه  لا يمكن توجيهها عمدا لذا تترك في المحيط.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مركبة فضاء تهوي إلى سطح الأرض بعد تحطمها في الفضاء مركبة فضاء تهوي إلى سطح الأرض بعد تحطمها في الفضاء



 فلسطين اليوم -

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 01:41 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة

GMT 10:32 2024 السبت ,06 كانون الثاني / يناير

ليدي غاغا تتألّق في حفل جوائز الأوسكار 2023

GMT 08:10 2016 الثلاثاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

أحمد زاهر يبدي سعادته بدوره في فيلم "هروب اضطراري"

GMT 16:52 2016 الخميس ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

عمرو موسى يحل ضيفًا على MBC" مصر" الجمعة

GMT 13:16 2020 الثلاثاء ,22 كانون الأول / ديسمبر

المُكرّمون في احتفالية محمد صبحي بمسيرته يردون على الهجوم

GMT 03:47 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تحطم طائرة استطلاع فرنسية في النيجر
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday