محلل أسواق مال يتوقع السيناريو الأسوأ للعالم
آخر تحديث GMT 00:53:02
 فلسطين اليوم -

شهدت الأسواق مستويات جديدة من الاستدانة بسبب الوباء

محلل أسواق مال يتوقع السيناريو الأسوأ للعالم

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - محلل أسواق مال يتوقع السيناريو الأسوأ للعالم

الأسواق المالية العالمية
واشنطن - فلسطين اليوم

فتحت أزمة تفشي فيروس كورونا المستجد - لعنة العالم الجديد - الباب أمام التكهنات والسيناريوهات المختلفة حول مستقبل العالم، لما لهذا الفيروس من تأثيرات كبيرة، خاصة على الشق الاقتصادي، الذي شهد تراجعًا ملحوظًا إبان الفترة الأخيرة، وفي هذا الأمر يعتقد محلل أسواق المال المخضرم، ستيفن إيزاكس، أن الأسواق المالية العالمية تواجه أسوأ أزماتها منذ عام 1929، حينما اندلع "الكساد العظيم" الذي تسبب في خسائر حادة للاقتصاد العالمي، وذلك تزامنًا مع تخفيض كبار الاقتصاديين لتوقعاتهم وترجيحهم ركود عالمي.

وقال إيزاكس في مقابلة مع شبكة "سي إن بي سي"، إنه رغم اتجاه أسواق الأسهم إلى تعويض بعض خسائرها الأخيرة في نهاية الأسبوع الماضي، فإن أزمة فيروس كورونا المستجد "غير مسبوقة"، حيث شهدت الأسواق مستويات غير مسبوقة من الاستدانة.وتابع رئيس الاستثمار بشركة "آلفين كابيتال" لإدارة الاستثمارات: "مع كل أنواع المشاكل المختبئة في الأسواق، أشعر مرة أخرى بالقلق الشديد من أن تراجع المخاوف كان مؤقتًا، فلا زلنا في حالة صعبة للغاية".

تراجع مؤشر "إس آند بي 500" (أحد مؤشرات سوق الأسهم الأمبركية الرئيسية) بنحو 30% منذ بلغ أعلى مستوياته على الإطلاق الشهر الماضي، لكن إيزاكس يعتقد أنه قد يتراجع بنسبة 20% مجددًا.وأضاف أن الكساد العظيم تسبب في هبوط الأسواق آنذاك هو المقارنة الأقرب للوضع الحالي. بعد انهيار سوق الأسهم في 29 أكتوبر/ تشرين الثاني 1929، انخفض مؤشر "إس آند بي" بنسبة 86٪ في أقل من ثلاث سنوات ولم يستعد مستوياته السابقة حتى عام 1954.

وتابع: "قد يقع ذلك في الفترة بيمن منتصف وأواخر أبريل/ نيسان. إن هذا وضع غير مسبوق، وهذا أسوأ مما حدث عام 2008 أو عام 1987، وهي أسوأ أزمة تضرب الأسواق المالية منذ الكساد الكبير".وعدلت "آي إتش إس ماركيت" للأبحاث، توقعاتها لنمو الناتج المحلي الإجمالي العالمي الحقيقي في عام 2020 إلى 0.7%، حيث أصبح التأثير الاقتصادي الكامل للأزمة أكثر وضوحًا. ويصنف النمو دون 2.0٪ على أنه ركود عالمي.ومن المتوقع أيضًا، انكماش الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي للولايات المتحدة بنسبة 0.2%، ومنطقة اليورو بنسبة 1.5% واليابان بنسبة 0.8%، بينما من المتوقع أن تشهد الصين، التي نشأ فيها الفيروس، تباطؤًا في النمو من 6.1% إلى 3.9%. (التباطؤ يعني نموًا بوتيرة أقل من السابق، أما الانكماش فيعني تقلص حجم الاقتصاد).

من جانبه خفض مصرف الاستثمار الأمريكي الشهير "جولدمان ساكس"، توقعات النمو لعام 2020 إلى 1.25% على خلفية ارتفاع عدد الإصابات في الولايات المتحدة وأوروبا، والبيانات الاقتصادية "السيئة للغاية" في الصين.ووقال اقتصاديو المصرف في مذكرة لهم: " سيكون هذا أقل سوءا من فترات الركود العميقة لعامي 1981-82 و2008-2009 ، لكنه أسوأ من فترات الركود الخفيفة في عامي 1991 و 2001"،ومؤخرًا أقرت العديد من البنوك المركزية والحكومات خاصة في الاقتصادات الكبرى حزم تحفيز مالي ونقدي ضخمة في الأسابيع الأخيرة، أملاً في تهدئة الاضطرابات الاقتصادية الحتمية الناتجة عن السفر الجماعي والإغلاق الصناعي استجابة للوباء.

عالميًا، تجاوزت الإصابات بفيروس كورونا المستجد الذي ظهر لأول مرة في وسط الصين نهاية العام الماضي، 330 ألف إصابة، وأكثر من 14 ألف حالة وفاة، فيما تخطى عدد المتعافين 95 ألفا.وفي حين كانت أغلب الحالات مسجلة في الصين حتى منتصف الشهر الماضي، فإن مرض "كوفيد 19" انتشر على نحو متسارع في مناطق مختلفة من العالم، وبلغت الإصابات 59 ألفًا في إيطاليا و32 ألفا في الولايات المتحدة، إلى جانب الآلاف في نحو 180 دولة أخرى.

وعُطلت الدراسة في عدد من الدول حول العالم، إلى جانب إلغاء العديد من الفعاليات والأحداث العامة وعزل ملايين المواطنين. كما أوقفت عدة دول الرحلات الجوية والبرية بين بعضها البعض خشية استمرار انتشار الفيروس.وصنفت منظمة الصحة العالمية يوم 11 مارس/ آذار مرض فيروس كورونا "جائحة" أو "وباء عالميا"، مؤكدة أن أرقام الإصابات ترتفع بسرعة كبيرة، معربة عن قلقها من احتمال تزايد المصابين بشكل كبير.

وقد يهمك أيضًا:

   ترامب يعلن رفع احتياطات النفط الاستراتيجية إلى الحد الأقصى

تقرير يوضّح خسارة شركات البترول 196 مليار دولار بسبب "كورونا" وحرب الأسعار

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محلل أسواق مال يتوقع السيناريو الأسوأ للعالم محلل أسواق مال يتوقع السيناريو الأسوأ للعالم



 فلسطين اليوم -

تبقى مواقع التواصل متنفسًا لهنّ للتواصل مع متابعينهنّ

"الكاجول" يُسيطر على إطلالات النجمات في زمن "كورونا"

واشنطن - فلسطين اليوم
فرض فيروس كورونا المستجد - لعنة العالمة الجديدة - لوكًا موحدًا على النجمات حول العالم، عند اضطرارهم إلى الخروج من المنزل سواء لممارسة الرياضة أو لاتباع حاجات أساسية، حيث سيطر على إطلالتهن الأسلوب "الكاجول" الرياضي البسيط سواء على صعيد الأزياء أو حتى المكياج وتسريحة الشعر، ويبقى الإكسسوار الذي لا تتخلى معظمهنّ عنه هو "القناع" و"القفازات" حتى لا تنتقل لهم عدوى الفيروس القاتل.وتلتزم النجمات حول العالم الحجر المنزلي الذي تفرضه الدول في سعي للحدّ من إنتشار فيروس كورونا، وتبقى مواقع التواصل الإجتماعي وتحديداً إنستغرام متنفساً لهنّ للتواصل مع متابعينهنّ، وفي السطور التالية سوف نستعرض أبرز إطلالات النجمات العالميات في "زمن كورونا". الممثلة ريز ويزرسبون خرجت في نزهة على الدراجة الهوائية برفقة عائلتها، وإذ إع...المزيد

GMT 11:47 2020 الجمعة ,03 إبريل / نيسان

استمتع بأفضل الرحلات الافتراضية وأنت في منزلك
 فلسطين اليوم - استمتع بأفضل الرحلات الافتراضية وأنت في منزلك

GMT 20:48 2020 الأحد ,29 آذار/ مارس

إصابة مالك نيويورك نيكس بفيروس كورونا

GMT 10:24 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تفتقد الحماسة والقدرة على المتابعة

GMT 18:51 2014 الأربعاء ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

آيس كريم باسكن روبنز

GMT 05:00 2018 الإثنين ,14 أيار / مايو

مصطلح الصيام الواجب

GMT 08:08 2017 الإثنين ,04 أيلول / سبتمبر

الإعلان عن الجيل الثامن من سيارة "تويوتا هايلكس"

GMT 05:06 2018 الأربعاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أنواع وألوان "الباركيه" لديكورات مودرن جذّابة داخل منزلك

GMT 11:04 2018 الخميس ,08 شباط / فبراير

بالعسل والبطاطس اقضي على آلام الحروق

GMT 10:14 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

أهم قواعد الديكور لتطبيقها في حمامات الضيوف

GMT 01:12 2014 الجمعة ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

اكلة مصرية ملوخية بالجنبرى

GMT 20:51 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

تعرفي على طريقة تحضير التيراميسو في خطوات بسيطة

GMT 04:40 2014 الثلاثاء ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

"أورام الأطفال" في "بيت جالا" في بيت لحم ينافس عالميًا
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday