بنغلادش تنظم اكبر برنامج لتعليم السباحة في العالم
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

بنغلادش تنظم اكبر برنامج لتعليم السباحة في العالم

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - بنغلادش تنظم اكبر برنامج لتعليم السباحة في العالم

بنغلادش تنظم اكبر برنامج لتعليم السباحة في العالم
مونتيفيديو ـ أ.ف.ب

تبدي جهانارا انور تصميما على تسجيل ابنها الصغير في دروس للسباحة بعدما غرق ابنها البكر في احدى القنوات المائية قبل سنوات، في حادث يتكرر بمعدل خمسين مرة يوميا في بنغلادش التي تسعى سلطاتها الى فرض برنامج تعليم الزامي للسباحة.

وتقول جهانارا مستذكرة ذاك اليوم من سنة 2011 حين خرج ابنها امانتو البالغ 14 سنة للعب قرب قناة مائية لكنه لم يعد يوما الى منزله "كنت قد وعدته بإرساله الى مركز لتعليم السباحة فور انتهاء فترة امتحاناته لكنني لم أكن ادرك اهمية الأمر".

وتضيف "لا أريد لأي أم اخرى ان تقاسي مثل هذا الألم".

تشهد بنغلادش مقتل حوالى 18 الف طفل غرقا كل سنة اي ما يوازي حوالى 49 طفلا يوميا، إذ يمثل الغرق السبب الأول للوفيات لدى الأطفال بين سن الأولى والسابعة عشرة.

هذا الخطر جاثم على السكان في سائر انحاء البلاد التي تنتشر فيها المجاري المائية وتتعرض لفيضانات مدمرة في كل موسم امطار، كما أن ما يقرب من ربع سكانها البالغ عددهم 160 مليون نسمة يعيشون في مناطق ساحلية.

إلا أن قلة من الأطفال يجيدون السباحة خصوصا في ظل عجز الاهل عن دفع تكاليف تعليم هذه الرياضة بسبب ظروفهم المعيشية الصعبة في أحد افقر بلدان العالم.

لكن خلال العام الحالي، أعلنت الحكومة عزمها جعل حصص تعليم السباحة مادة الزامية في المدارس، في برنامج هو الاكثر طموحا من نوعه في العالم.

وتفرض بلدان اخرى، مثل استراليا، التعليم الالزامي للسباحة في مناهجها الدراسية، لكن المهمة في بنغلادش ستكون الاكبر والاصعب بين هذه البلدان.

وتقول فرحانة حق وهي مسؤولة رفيعة المستوى في وزارة التربية البنغلادشية لوكالة فرانس برس "نريد تعليم السباحة لحوالى 40 مليون طفل وفتى بين سن الخامسة والسابعة عشرة. اعتقد أننا في صدد اكبر برنامج لتعليم السباحة في العالم".

ويتعين انتظار سنوات عدة اضافية قبل التمكن من تعليم جميع الاطفال السباحة.

ونظرا الى النقص في احواض السباحة، طلبت الحكومة من المدارس الاستعانة بالبرك المتوافرة في محيط المدارس في وقت تعمل منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) على نشر احواض سباحة مطاطية كما تقدم التمويل والتنظيم لبعض البرامج.

 

- حصص الزامية -

في صبيحة يوم أحد بارد في العاصمة دكا، يتدرب حوالى عشرة فتيان وفتيات في احد احواض اليونيسف التي لا يزيد عمق المياه فيها عن 1,2 متر.

وتقول كوبيتا اختر ابنة العشرة اعوام "من قبل، كنت اخاف حقا من المياه. أما الان فأتشوق للمجيء الى هنا".

وبحسب ايمي ديلنوفيل المتخصصة في حماية الطفولة في اليونيسف، لاقى البرنامج استقبالا ممتازا من جانب السكان بمن فيهم اولئك القاطنون في المناطق الريفية حيث من شأن رؤية فتيات بثياب البحر اثارة استياء الأهالي المحافظين.

وتقول لوكالة فرانس برس "ثمة الكثير من المجاري المائية في بنغلادش لدرجة أن خطر الغرق جدي للغاية بالنسبة للاطفال. المجتمعات المحلية سعيدة للغاية بهذا البرنامج وتعلم مدى الخطر الذي تحمله المياه".

وبالإضافة الى حصص تعليم السباحة للأشخاص اليافعين، يقدم المدربون دروسا للبالغين ايضا.

وشهدت بنغلادش اسوأ حوادث الغرق اثر جنوح سفن محملة بأوزان تفوق قدرتها الاستيعابية. وتعج شبكة الانهر في البلاد بهذه القوارب.

وقضى ما لا يقل عن 78 شخصا في شباط/فبراير اثر غرق سفينة جراء اصطدامها بمركب للصيد في بادما أحد متفرعات نهر غانج.

وتضم بنغلادش اكثر من 230 نهرا غالبا ما تشهد فيضانات الا ان اعنفها هي تلك التي يشهدها نهر بادما.

كما أن رؤية المياه تغمر الشوارع خلال موسم الرياح الموسمية بين حزيران/يونيو وتشرين الاول/اكتوبر امر اعتيادي.

ومع تعلم ابنها الاصغر انانتو البالغ ثماني سنوات السباحة، باتت جهانارا انور على قناعة بأنه سيتمكن من تدبر امره في حال حصول كوارث غرق، ومساعدة الآخرين ايضا.

وتقول "علمت انانتو ضرورة انقاذ الناس الذين يراهم يغرقون امامه، إذ لم يتمكن احد من انقاذ شقيقه والآن يتعين عليه القيام بذلك" مع الآخرين.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بنغلادش تنظم اكبر برنامج لتعليم السباحة في العالم بنغلادش تنظم اكبر برنامج لتعليم السباحة في العالم



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 13:47 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنا من الخليل

GMT 07:12 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يستولي على جرافة وجرار في فروش بيت دجن

GMT 09:57 2020 الثلاثاء ,22 كانون الأول / ديسمبر

108 مستوطنين يقتحمون المسجد الأقصى وينفذون جولات استفزازية

GMT 07:41 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

باسم ياخور يتعرض للهجوم من متابعيه بسبب فيديو

GMT 07:27 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

رامي صبري يدافع عن عمرو دياب بعد هجومه على صناع أغنياته

GMT 07:55 2020 الإثنين ,06 تموز / يوليو

محمد رمضان ينعي رجاء الجداوي بكلمات مؤثرة

GMT 12:42 2021 السبت ,02 كانون الثاني / يناير

سلمى أبو ضيف تعلن ارتباطها برئيس مجلة "فوغ"

GMT 18:23 2020 الإثنين ,29 حزيران / يونيو

تداول فوركس الإجتماعي و الكشف عن المخاطر

GMT 12:30 2020 الخميس ,03 كانون الأول / ديسمبر

يومان يفصلان أحمد السقا عن الانتهاء من تصوير “العنكبوت”

GMT 07:35 2015 الجمعة ,20 شباط / فبراير

فوائد الحرنكش الطبية
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday