عباس ينفي الموافقة على صفقة القرن
آخر تحديث GMT 18:47:55
 فلسطين اليوم -

شدّد على أنه لن يُنهي حياته "خائنًا"

عباس ينفي الموافقة على "صفقة القرن"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - عباس ينفي الموافقة على "صفقة القرن"

الرئيس الفلسطيني محمود عباس
غزة - فلسطين اليوم

أكّد الرئيس الفلسطيني محمود عباس، أن هناك 3 موضوعات غير محتملة بالنسبة للفلسطينيين، وهي الوضع الأميركي، والإسرائيلي، والإخوان المسلمين، مشددًا على أنه لن ينهي حياته "خائنًا"، على حد وصفه.

اقرا ايضا قمة مصرية فلسطينية في القاهرة الجمعة تركز على المصالحة وأوضاع المنطقة

وبيّن خلال استقباله، مساء الجمعة، في مقر إقامته بالعاصمة المصرية القاهرة، وفدًا من كبار الإعلاميين والمثقفين المصريين، أن ما قامت به الإدارة الأميركية باعترافها بالقدس عاصمة لها ونقل سفارة بلادها إليها، واتخاذها إجراءات عقابية هو انحياز لإسرائيل، مشددًا على أن كل ذلك لن يزيل أو يقوض حق الفلسطينيين في القدس، ولن يجعلهم يتنازلون عن ثوابتهم الوطنية وحقوقهم المشروعة.

وأضاف أن الفلسطينيين لن يوافقوا على ما أطلق عليه "صفقة القرن"، التي انتهت بالفعل، وهي مخالفة للشرعية الدولية، ولن تغير حقيقة أن القدس الشرقية هي عاصمة الدولة الفلسطينية.

وقال أبو مازن، "سنواصل مسيرتنا وتحقيق إنجازاتنا الواحد تلو الآخر، وخلال أيام سأذهب إلى نيويورك لاستلام رئاسة مجموعة "77 + الصين"، من مصر، وهي مجموعة من 134 دولة، الأمر الذي سيعزز مكانة دولة فلسطين على الساحة الدولية.

وأضاف الرئيس الفلسطيني أن الأبواب مغلقة تمامًا مع الولايات المتحدة الأميركية، إلا إذا تراجعت عن الإجراءات العقابية التي تم اتخاذها ضد الفلسطينيين، وبالتالي ممنوع على أي فلسطيني أيا كان صفته أن يلتقي معهم، مشيرًا إلى أن فلسطين وهي دولة تحت الاحتلال، لديها 83 بروتوكولًا أمنيًا مع 83 دولة، وعلى رأسها الولايات المتحدة الأميركية، وكندا، وبريطانيا، وفرنسا، وألمانيا وإيطاليا.

وفيما يتعلق بملف المصالحة، قال الرئيس الفلسطيني إن هناك قرارًا من الجامعة العربية منذ عام 2007، بتكليف مصر بالعمل على إنهاء الانقلاب الذي نفذته حركة حماس على المؤسسات الشرعية في قطاع غزة وإنهاء هذه الصفحة وإعادة الوحدة الوطنية، مضيفًا أنه عقدت جلسات واتفاقيات عديدة مع حماس وبرعاية دول عربية على مدار الفترة السابقة.

وأشار إلى أن المحكمة الدستورية قررت مؤخرًا حل المجلس التشريعي، الذي لا يعمل أي شيء منذ 12 عامًا، ويأخذ رواتب كبيرة، حيث يتم صرف مليون دولار شهريًا للمجلس بين رواتب ونثريات دون عمل، مؤكدًا أن الدستورية قررت إجراء انتخابات خلال 6 أشهر، وإذا لم تحدث انتخابات في القدس فلن يقبل أي انتخابات.

وذكر أبو مازن أنه يتم إدخال مبالغ كبيرة لحماس عن طريق رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، من خلال كشوفات لأسماء الموظفين، مضيفًا، "نحن أمام 3 موضوعات غير محتملة، وهي الوضع الأميركي، والإسرائيلي، والإخوان المسلمين، لأن القادم خطير".

واختتم أبو مازن قائلاً، "لن أنهي حياتي خائنًا، ولا يوجد لدي سلاح أحارب به، ولكن أستطيع أن أقول لا، ولدي شعب يقول لا أيضًا".

قد يهمك ايضا الرئيس الفلسطيني يصل القاهرة غدًا لعقد قمة ثنائية مع السيسي

محمود عباس ينتقد منع إضاءة شعلة انطلاقة الثورة في غزة

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عباس ينفي الموافقة على صفقة القرن عباس ينفي الموافقة على صفقة القرن



استطاعت أن تجسد روح الموضة الجديدة على أفضل وجه

تقرير يرصد الظهور الأول لـ كيت موس على غلاف "فوج" بإطلالة من شانيل

لندن ـ فلسطين اليوم
منذ أن ظهرت ماريان فيثفول وجولي كريستي وجين بيركين على ساحة المشهد في الستينيات، كانت صورة فتاة لندن انتقائية وبوهيمية وغير متوقعة، تلك الملامح التي عادت مرة أخرى تتأرجح في التسعينيات، فظهرت السترات والسراويل القصيرة جدًا التي تعبر عن نوع معين من الفتاة البريطانية، والتي مثلتها عارضة الأزياء الإنجليزية كيت موس بدرجة كبيرة وفقًا لموقع مجلة فوج. كانت كيت موس، المولودة في جنوب لندن في سن التاسعة عشرة فقط حيث ظهرت على غلاف مجلة فوج البريطانية، والتي استطاعت أن تجسد روح الموضة الجديدة على أفضل وجه. والتقطت صور غلافها الأول لمجلة فوغ البريطانية، العارضة التي تحولت إلى مصورة كورين داي، والتي قالت عن كيت: "لقد كانت طفلة مغرورة من كرويدون، ولم تكن مثل عارضة أزياء.. لكنني كنت أعلم أنها ستكون مشهورة." في ذلك الوقت، لم تكن هيبة Vogue...المزيد
 فلسطين اليوم - 11 نصيحة لعطلة منزلية لا تنسى في ظل الحجر الصحي

GMT 07:22 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الوضع مناسبٌ تماماً لإثبات حضورك ونفوذك

GMT 10:29 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تكتشف اليوم خيوط مؤامرة تحاك ضدك في العمل

GMT 14:17 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

يحاول أحد الزملاء أن يوقعك في مؤامرة خطيرة

GMT 15:06 2020 الأربعاء ,01 كانون الثاني / يناير

يحالفك الحظ في الأيام الأولى من الشهر

GMT 10:21 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تبحث أمراً مالياً وتركز على بعض الاستثمارات

GMT 07:42 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تحتاج إلى الانتهاء من العديد من الأمور اليوم

GMT 15:07 2018 الأربعاء ,26 كانون الأول / ديسمبر

إليك تصاميم خزانات الملابس الملائمة للمساحات الصغيرة

GMT 19:39 2018 الأربعاء ,31 كانون الثاني / يناير

أكرم عفيف يحلم بحصد الألقاب مع السد القطري

GMT 03:06 2018 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على سبب تحول أصابع يد امرأة صينية إلى اللون الأسود

GMT 01:21 2018 الثلاثاء ,15 أيار / مايو

أحمد عز يؤكّد أن "أبو عمر المصري" دعوة للتسامح

GMT 17:08 2015 الخميس ,03 أيلول / سبتمبر

مذكرات عامر منيب التي رواها عن نفسه قبل وفاته

GMT 10:12 2016 الخميس ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

هلا عياش وعصام جعفري أصحاب أفضل أطباق توب شيف

GMT 01:26 2017 السبت ,01 تموز / يوليو

لاعبة سلة روسية تتمتع بسيقان طولها 170 سم
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday