جودة البيئة تدعو لإدراج الاحتلال ضمن التحديات العالمية أمام حماية البيئة
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

"جودة البيئة" تدعو لإدراج الاحتلال ضمن التحديات العالمية أمام حماية البيئة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "جودة البيئة" تدعو لإدراج الاحتلال ضمن التحديات العالمية أمام حماية البيئة

سلطة جودة البيئة
رام الله - فلسطين اليوم

دعت سلطة جودة  البيئة، قادة العالم الى ادراج الاحتلال الإسرائيلي ضمن التحديات العالمية أمام حماية البيئة وصونها في العالم.

واعتبرت في بيان لها، الخميس، عشية اليوم الدولي لمنع استخدام البيئة في الحروب والصراعات العسكرية الذي يصادف غدًا، أن ممارسات الاحتلال تشكل عائقًا حقيقيًا أمام العمل في حفظ السلام وتجسيده في فلسطين، بل بات جزءً من التحديات البيئية التي تواجه العالم في الحفاظ على البيئة والموارد الطبيعية.

وأكدت أن البيئة الفلسطينية هي حق أساسي من الحقوق الوطنية لشعبنا، وحق من حقوق الانسان وحمايتها وواجب الحفاظ عليها مسؤولية وطنية، والاعتداء عليها يشكل جريمة يعاقب عليها التشريعيات الوطنية والدولية.

وأشارت إلى  أن ما تقوم به قوات الاحتلال الاسرائيلي في استهداف مباشر وغير مباشر للأرض الفلسطينية، هو استهداف لمكونات البيئة، وله تأثير اجتماعي واقتصادي وبيئي يساهم في تدمير التنمية والموارد الطبيعية والغطاء النباتي ومكونات الهواء الطبيعي في دولة فلسطين.

 وأوضحت أن الاحتلال يمارس عمليات منظمة وممنهجة ومتكررة بهدف تخريب الاراضي الفلسطينية بحجج واهية، وترحيل المواطنين من أماكن سكنهم، كما حدث في منطقة المالح والأغوار من تخريب لأراضيها، وهو ما وثقته المنظمات الحقوقية الفلسطينية من جهة، كما قامت بتوثيقه بعض المنظمات الإسرائيلية مثل منظمة "بيتسلم"، وغيرها.

وبينت أن القوانين الدولية بما فيها القانون الدولي الإنساني والقانون الدولي البيئي والقرارات الدولية وأهمها الاتفاقية الدولية لمنع استخدام تقنيات التغيير البيئي في الحروب والصراعات المسلحة، تفرض على الدول تحاشي الانشطة العسكرية الضارة بالبيئة وصيانتها من التدهور الناتج عن الانشطة العدائية، وهو ما يخالفه الاحتلال في ممارسته على الأرض.

وتحيي سلطة جودة البيئة في فلسطين مع العالم، اليوم الدولي لمنع استخدام البيئة في الحروب والصراعات العسكرية، وهو يصادف يوم السادس من تشرين الثاني من كل عام، ويدعو لمنع استخدام البيئة في الحروب والصراعات العسكرية، وجاء بقرار من الجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها السادسة والخمسين في العام 2001، وتعلق علية الامم المتحدة أهمية كبيرة لضمان أن يكون العمل على البيئة جزء من استراتيجيات منع الصراع وحفظ السلام وبناءه، لأنه لا يمكن أن يكون هناك سلام دائم اذا دمرت الموارد الطبيعية التي تدعم سبل العيش والنظم الايكولوجية.

ويأتي اليوم الدولي في ظل الاستهداف الإسرائيلي المتواصل ضد أبناء شعبنا ولبيئته، باستخدام الأسلحة الفتاكة والسامة والملوثة للبيئة، وتعد نشاطات قوات الاحتلال الإسرائيلي الأكثر فتكًا في البيئة الفلسطينية باستهدافه لمعالمها، وهو ما أكدته صحيفة هآرتس الاسرائيلية في مقال نشرته أسرة التحرير بعنوان "جيش افساد البيئة" في عددها الصادر بتاريخ 23/8/2015 اذ قالت فيه "محافل انفاذ القانون رفيعة المستوى في وزارة حماية البيئة في السنوات الاخيرة اكدت أن الجيش الاسرائيلي ملوث البيئة الأكبر".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جودة البيئة تدعو لإدراج الاحتلال ضمن التحديات العالمية أمام حماية البيئة جودة البيئة تدعو لإدراج الاحتلال ضمن التحديات العالمية أمام حماية البيئة



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 12:53 2020 الأحد ,13 كانون الأول / ديسمبر

130 مستوطنا يقتحمون المسجد الأقصى

GMT 16:18 2017 الثلاثاء ,11 تموز / يوليو

استخدمي الكنافة بشكل جديد في حلويات رمضان

GMT 19:05 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

شركة "جريت وول" تطرح سيارة بسعر 8.68 ألف دولار

GMT 16:40 2019 السبت ,05 كانون الثاني / يناير

"حماس" تُحاول اختطاف المتحدث باسم حركة "فتح" عاطف أبو سيف

GMT 19:41 2017 السبت ,14 كانون الثاني / يناير

المهاجرون العرب بين التعايش والعزلة وأزمة الهوية

GMT 08:03 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

مغنية لبنانية تضع نفسها تحت المجهر بشائعة اختطافها واغتصابها

GMT 01:11 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

رولا سعد تستبعد إحياء حفلات رأس السنة في لبنان

GMT 12:56 2021 الأحد ,03 كانون الثاني / يناير

إنتاج روسيا من النفط في 2020 يسجّل أول تراجع منذ 2008
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday