ساكن أسترالي يرفض رش الصراصير في المبنى
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

ساكن أسترالي يرفض رش الصراصير في المبنى

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - ساكن أسترالي يرفض رش الصراصير في المبنى

ساكن أسترالي يرفض رش الصراصير
سيدني ـ أ.ش.أ

 أثار ساكن في مدينة "سيدني" الأسترالية الجدل الشديد بين سكان المبنى السكني الذي يقيم فيه بعدما رفض أن تقوم فرق مكافحة الحشرات برش الصراصير التي غزت المبنى بالمواد الكيماوية ، واعتبره نوعا من التمييز ضده!

وحاولت فرق مكافحة الآفات التي تم استدعاؤها للقضاء على الصراصير التي إجتاحت المبنى ، القيام بعملها ولكن دون جدوى لأن الأمر دخل الآن متاهة جدية بعدما اشتكى إلى لجنة حقوق الإنسان ، وكان المستأجر قد ادعى حساسيته للرش الكيماوي ومنع أي أعمال صيانة بزعمه أن لديه إعاقة ، وقال إن رش الصراصير والنمل الأبيض يعتبر تمييزا ضده لأنه حساس للمواد الكيماوية التي يستخدمونها لقتل الحشرات.

وقالت فرق مكافحة الآفات إن المبنى تحول بالفعل إلى "بالوعة من الحشرات" لانها لا يمكن لها رش الآفات بسبب التهديدات القانونية القادمة من المحامين وجماعات حقوق الإنسان.
ويثور جدل شديد حول هذه القضية خاصة بعدما احتلت مساحة كبيرة على شبكة الإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي حيث طرح الكثير من السكان العديد من النصائح الجيدة للخروج من ذلك المأزق ، ويقول البعض أن الحساسية من المواد الكيماوية هي مسألة حقيقية بالنسبة لبعض الناس لذا يجب أن تؤخذ على محمل الجد ولكن هل يكون رش الحشرات عمل "تمييزي" ؟.

وتسعى لجنة حقوق الإنسان إلى حل القضية من خلال التوفيق بين الطرفين ، خاصة أن هناك التزاما قانونيا للحفاظ على المبنى والقيام بأعمال الصيانة ، وإذا لم تتوصل اللجنة لعملية التوفيق والمصالحة بينهما فأن الأمر مفتوح أمام إجراء قضائي محتمل من جانب الساكن ، ومن بين البدائل المطروحة هي إيجاد سكن مناسب بديل للساكن المتضرر للانتقال إليه ، حسبما ذكرت صحيفة "سيدني مورننج هيرالد" الاسترالية.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ساكن أسترالي يرفض رش الصراصير في المبنى ساكن أسترالي يرفض رش الصراصير في المبنى



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 12:53 2020 الأحد ,13 كانون الأول / ديسمبر

130 مستوطنا يقتحمون المسجد الأقصى

GMT 16:18 2017 الثلاثاء ,11 تموز / يوليو

استخدمي الكنافة بشكل جديد في حلويات رمضان

GMT 19:05 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

شركة "جريت وول" تطرح سيارة بسعر 8.68 ألف دولار

GMT 16:40 2019 السبت ,05 كانون الثاني / يناير

"حماس" تُحاول اختطاف المتحدث باسم حركة "فتح" عاطف أبو سيف

GMT 19:41 2017 السبت ,14 كانون الثاني / يناير

المهاجرون العرب بين التعايش والعزلة وأزمة الهوية

GMT 08:03 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

مغنية لبنانية تضع نفسها تحت المجهر بشائعة اختطافها واغتصابها

GMT 01:11 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

رولا سعد تستبعد إحياء حفلات رأس السنة في لبنان

GMT 12:56 2021 الأحد ,03 كانون الثاني / يناير

إنتاج روسيا من النفط في 2020 يسجّل أول تراجع منذ 2008
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday