غنيم يُحذّر من كارثة مائية في غزة
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

غنيم يُحذّر من كارثة مائية في غزة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - غنيم يُحذّر من كارثة مائية في غزة

رئيس سلطة المياه الفلسطينية، مازن غنيم
غزة ـ فلسطين اليوم

قال رئيس سلطة المياه الفلسطينية، مازن غنيم، إنه سيتم إقرار مشروع محطة التحلية المركزية لقطاع غزة في الاجتماع المزمع عقده للمانحين بالخصوص، الذي سيتم قبل نهاية العام الجاري.

وأضاف غنيم في بيان صحفي صدر عن سلطة المياه اليوم الاثنين، إن اجتماعاً عُقد في مطلعِ هذا الشهر في بروكسل بين الوفد الفلسطيني الذي شكّله رئيس الوزراء والمُكون من رئيس سلطة المياه، ورئيس سلطة الطاقة، ونائب رئيس لجنة إعمار قطاع غزة، مع الاتحاد الأورومتوسطي بحضور سفير دولة فلسطين في بلجيكا وعدد من المانحين(USAID) والبنك الإسلامي للتنمية والبنك الدولي وبنك الاستثمار الاوروبي والاتحاد الاوروبي واللجنة الرباعية.

وأوضح أن الوفد الفلسطيني أطلعَ المانحين على أهمية إنشاء محطة التحلية المركزية في قطاع غزة الذي يُعاني من نقص شديد في المياه وضرورة إنهاء كافة الإجراءات المتعلقة بإنشاء المشروع، وأكّد أنه يجرى العمل على تذليل العقبات المالية وتوفير الطاقة الكهربائية والبنى التحتية للمشروع.

وقال إنه تم التشديد على ضرورة إيجاد آليات موّحدة لإدارة تمويل مشروع تحلية المياه من قبل المانحين لتوفير التمويل اللازم لإنشاء المحطة.

وأشار إلى أنه تم خلال اجتماع بروكسل تقديم عرض من شركة (فختر) الألمانية عن الخدمات الاستشارية للمشروع والمتمثلة بإعداد الدراسات المُكمّلة والتصميم الميداني ووثائق العطاء وتقديمها في موعد لا يتجاوز الشهر المقبل.

وتوقّع رئيس سلطة المياه أن يتم إنجاز المشروع في غضون ثلاث سنوات من تاريخ إقراره وتوفير التمويل اللازم الذي يُقدر بنصف مليار دولار.

وقال غنيم أن تدخلاً شخصياً من الرئيس محمود عباس قد تم بإجراء الاتصالات مع الأطراف الدولية لتوفير التمويل اللازم لإنجاز مشروع تحلية المياه في القطاع.

وتأتي هذه المداولات في اجتماع بروكسل في إطار الدعم الذي تُوفّره الحكومة الفلسطينية من خلال العمل على توفير كافة متطلبات المشروع من الجانب الفلسطيني سواءً على صعيد توفير الطاقة الكهربائية وتوفير الأراضي التي سيُقام عليها المشروع في قطاع غزة، وتقديم كافة التسهيلات لأهمية انشاء محطة التحلية المركزية في قطاع غزة.

وحذّر غنيم من التباطؤ أو عدم إنشاء مشروع تحلية المياه في قطاع غزة لما له من آثار كارثية على أبناء شعبنا في القطاع الذي يبلغ تعداده (1,800 مليون نسمة).

وقال أنه جرى اتصالات دولية مع الحكومة الإسرائيلية للحصول على ضمانات بعدم التعرض لمحطة التحلية المركزية الذي يجري التخطيط لإنشائها، إلا أن الحكومة الاسرائيلية لم تُعطِ إجابات حتى الآن بالخصوص.

وأضاف: إن التكلفة العالية لمحطة التحلية تحتاج إلى تمويل من عدة أطراف عربية ودولية وأن الاتصالات التي أجراها الرئيس ورئيس الوزراء قادت إلى وعودات بنك التنمية الاسلامي بتمويل نصف تكلفة المشروع بالمساهمة بــ250 مليون دولار، وتعهّدت دولة الكويت بدفع 60 مليون دولار لتمويل جزء من الخط الناقل، كما قامت 'USAID' بتمويل تأهيل شبكات المياه بقيمة 20 مليون دولار،  مُشيراً إلى أن الجانب الفلسطيني يحتاج إلى إلى 80 مليون دولار لاستكمال تمويل الخط الناقل و50 مليون دولار لتمويل إنشاء واعادة تأهيل شبكات المياه والخزانات.

وكانت الدول المانحة اشترطت في وقت سابق لإنشاء المحطة توفير الطاقة الكهربائية اللازمة للتشغيل 27 ميجاواط، وضمان عدم تعرض المحطة للتدمير وهو ما يتم متابعته من قبل الحكومة والمانحين بالخصوص.

وأكّد غنيم أن سلطة الطاقة تسعى لتوفير الطاقة الكهربائية المطلوبة لتشغيل محطة التحلية عبرَ مضاعفة توليد محطة كهرباء غزة طاقتها الانتاجية بالغاز أو الحصول على طاقة كهربائية إضافية من مصر أو إسرائيل، وتعكس الجهود المبذولة من سلطة الطاقة أهمية لحلّ مشكلة المياه في قطاع غزة كون 97% من الخزان الساحلي للمياه في القطاع مُلوّث نتيجة تداخل مياه البحر والصرف الصحي، وبالتالي ارتفعت نسبة النيترات في المياه، وهو ما يتعذّر عليه الاستخدام الآدمي لها.

كما أوضح أن الخزان الساحلي في قطاع غزة مُهدّد بالانهيار في عام 2020 بناءً على التقارير الدولية، وإذا لم يتم معالجة الأزمة المائية قبل حلول عام 2018 فانه لن يكون هناك مياه صالحة للشرب في القطاع.

وتابع غنيم أن خطة سلطة المياه هي توفير مياه صالحة للسكان وتوفير مياه للاستخدامات الزراعية وتجميع مياه الأمطار لضخّها في الخزان الساحلي، وفي حال توفّر المياه الصالحة للشرب فإننا نكون قد خفّفنا الضغط على الخزان المائي، ونحتاج تقريباً إلى 45 مليون متر مكعب سنوياً، وعند معالجة التلوّث الناتج عن مياه الصرف الصحي سيتم توفير مياه للاستخدام الزراعي، وبالتالي وقف استنزاف الخزان الساحلي.

وبيّن أهمية وجود محطة تحلية المياه المركزية لتوفير مياه صالحة للشرب في قطاع غزة، بتكلفة تقديرية نصف مليار والمكوّن من محطة التحلية وهي بحاجة 230 -250 مليون دولار، والخط الناقل بتكلفة 140 مليون دولار، وإعادة تأهيل الشبكات بتكلفة 70 مليون دولار وبناء الخزانات اللازمة للضخ للمناطق المختلفة في قطاع غزة، إضافة الى توفير الطاقة الكهربائية بقيمة 40 مليون دولار.

وأكد غنيم استمرار الحكومة ببذل كافة الجهود لتذليل العقبات وتوفير التمويل اللازم من خلال الاتصالات المباشرة التي يجريها رئيس الوزراء مع كافة الأطراف بما فيها المؤسسات الدولية والفلسطينية ذات العلاقة.   

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

غنيم يُحذّر من كارثة مائية في غزة غنيم يُحذّر من كارثة مائية في غزة



هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 16:45 2019 الخميس ,04 إبريل / نيسان

أبرز الأحداث اليوميّة عن شهر أيار/مايو 2018:

GMT 14:22 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الحمل الإثنين 26 أكتوبر/تشرين الثاني 2020

GMT 00:13 2020 الخميس ,09 تموز / يوليو

ما كنت تتوقعه من الشريك لن يتحقق مئة في المئة

GMT 00:13 2020 الخميس ,09 تموز / يوليو

يبشرك هذا اليوم بأخبار مفرحة ومفيدة جداً

GMT 22:51 2016 الثلاثاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

المجوهرات المرصعة بالزمرد الأخضر عنوان المرأة المنطلقة

GMT 21:11 2019 الأربعاء ,13 آذار/ مارس

خبراء يكشفون عن أغرب وسائل منع الحمل القديمة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday