وضع الأقفاص السمكية يشكل خطورة شديدة على المياه بنهر النيل
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

وضع الأقفاص السمكية يشكل خطورة شديدة على المياه بنهر النيل

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - وضع الأقفاص السمكية يشكل خطورة شديدة على المياه بنهر النيل

الدكتور خالد فهمي وزير البيئة
القاهرة ـ أ ش أ

عقد الدكتور خالد فهمي وزير البيئة والدكتور حسام مغازي وزير الموارد المائية والري اليوم اجتماعا موسعا وذلك لمناقشة "الأقفاص السمكية بفرعي نهر النيل" والبحث عن حلول فاعلة وناجزة وذلك بمقر وزارة الري وبحضور ممثلي الوزارات المعنية ومنها الصحة والإسكان والزراعة .

واستعرض الاجتماع التأثيرات السلبية للأقفاص السمكية التي تؤدى الى وجود تجمعات كثيفة من الحشائش المائية بأنواعها المختلفة والتي تسبب إعاقة وتقليل كفاءة تشغيل المجرى المائي.

وأكد د.خالد فهمي وزير البيئة على أن هذا الاجتماع جزء من خطة كبيرة تستهدف حماية نهر النيل والتي تشمل على وقف التعديات والصرف الصناعي وإزالة الأقفاص السمكية .

كما أكد على أن قضية الأقفاص السمكية بفرعي نهر النيل قضية مطروحة منذ فترة وتم صدور العديد من الأحكام بشأنها ولنا فيها تاريخ طويل من الإجراءات المختلفة لمواجهة تلك الظاهرة ، مضيفا أننا في حاجة إلى النظر للأمرمن زوايا متعددة لأنه لا يخص الثروة السمكية فقط ولكن المشكلة في تكاملها وتشابكها في نظام اقتصادي واجتماعي ويجب النظر إليها نظرة متكاملة فغياب الرقابة على الأقفاص السمكية وعدم وجود تراخيص لها أدى إلى تفاقم هذه المشكلة لهذا يجب أن يكون هناك بدائل وحلول جذرية ورغم الاختلاف في الرؤى إلا أن هناك اتفاق على أن هذه الممارسات تؤثر على نوعية مياه نهر النيل.

وأضاف فهمي ، أن دور وزارة البيئة يعتمد على الرصد والتفتيش وإخطار وزارة الري لاتخاذ الإجراءات القانونية وان تفعيل القانون يتم بتنسيق وعمل مشترك بين كافة الوزارات المعنية الري والإسكان والزراعة والصحة وبدون هذا التكامل لن يتم تطبيق القانون .

وأشار فهمي إلى أن هذا البلد في حاجة إلى الاصطفاف الوطني من خلال توحد الرؤى ووجهات النظر ونحن نتخذ هذه المداولات الفنية اليوم وعرض وجهات النظر ألمختفلة وصولا إلى بدائل يتم طرحها على مجلس الوزراء لاتخاذ القرار المناسب .

من جانبه أكد د.حسام مغازي وزير الموارد المائية والري على أن الوزارة تستخدم الأقمار الصناعية لمعرفة عدد الأقفاص السمكية على فرعى نهر النيل حيث يبلغ عدد الأقفاص السمكية أمام قناطر ادفينا نحو 1418 قفصا ، كما تبلغ الأقفاص السمكية خلف قناطر ادفينا نحو 4342 قفصا، فيما يبلغ عدد الأقفاص بفرع دمياط 374 قفصا.

ولفت مغازي خلال الاجتماع إلى ضرورة رفع الأقفاص السمكية من مياه النيل واتخاذ كافة الإجراءات في ذلك الشأن حيث أن وجود الأقفاص مخالف للقوانين والتشريعات المنظمة وغير مقبول وضع أقفاص سمكية أو تحويطات شبكية بنهر النيل حفاظا على المصدر الرئيسي للمياه في مصر.

وأشار إلى ضرورة تأهيل مجرى نهر النيل وفرع دمياط للمشروع اللوجيستي العالمي للغلال الذي سيجعل من نهر النيل مجرى ملاحي يربط بين البحر الأبيض المتوسط شمالا وبحيرة فكتوريا ،فضلا عن إعادة النظر في صياغة قوانين الثروة السمكية ونشاط الأسماك ومراجعة قوانين الصيد وتغليظ العقوبات مع إقرار مبدأ المصادرة للمخالف والأهم تنفيذ وتطبيق القانون بحزم.

وقد إنتهى الاجتماع إلى أن الوضع الحالي للأقفاص السمكية يشكل خطورة شديدة على نوعية المياه لنهر النيل وان هذه الأقفاص تسبب إعاقة للملاحة بالنهر .

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وضع الأقفاص السمكية يشكل خطورة شديدة على المياه بنهر النيل وضع الأقفاص السمكية يشكل خطورة شديدة على المياه بنهر النيل



هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 06:50 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 12:47 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

يبدأ الشهر بيوم مناسب لك ويتناغم مع طموحاتك

GMT 07:47 2018 الأربعاء ,23 أيار / مايو

خطوات تنظيف الملابس الملونة من "بقع الحبر"

GMT 04:39 2024 الإثنين ,08 كانون الثاني / يناير

أفكار أساسية في تصميم السلالم الداخلية للمنزل العصري

GMT 18:10 2019 الخميس ,05 أيلول / سبتمبر

ألكسندر نوفاك يعلن توازن سوق النفط العالمية

GMT 05:23 2018 الإثنين ,12 آذار/ مارس

لبنى أحمد تُشير إلى طرق تعلم ضبط طاقة المطبخ

GMT 02:10 2017 الخميس ,05 كانون الثاني / يناير

إعادة مسلسل الدم والنار لمعالي زايد على الحكايات

GMT 12:25 2020 السبت ,24 تشرين الأول / أكتوبر

حقائب اليد الدائرية عشق مدوّنات الموضة في موسم خريف 2020
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday