الروائي حليحل يوقع روايته أورفوار عكا في رام الله
آخر تحديث GMT 07:00:22
 فلسطين اليوم -

الروائي حليحل يوقع روايته "أورفوار عكا" في رام الله

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الروائي حليحل يوقع روايته "أورفوار عكا" في رام الله

الروائي حليحل يوقع روايته
رام الله ـ وفا

وقع الروائي علاء حليحل روايته 'أورفوار عكا'، في أمسية أقيمت في مركز خليل السكاكيني الثقافي في مدينة رام الله، مساء اليوم الخميس.
وتدور أحداث الرواية حول حصار نابليون بونابرت لعكا عام 1799، والذي استمر 62 يوما، وصمود واليها آنذاك أحمد باشا الجزار.
وتطرح الرواية تجربة أدبيّة جديدة من خلال عمل المؤلف مع الكاتب أنطوان شلحت كمحرّر أدبيّ للنص، وهي تجربة نادرة جدًا على مستوى الأدب الفلسطينيّ والعربيّ. تمتدّ الرواية على نحو 250 صفحة.
وقدم الشاعر والأديب إيهاب بسيسو الرواية، مشددا على أنها تحمل دلالتين؛ أولاهما أنها تطرق موضوعا مهما حساسا، لم يتم التطرق له من قبل في الرواية الفلسطينية، وهو موضوع حصار عكا، والحملة الفرنسية عليها، كخلفية تاريخية للموضوع، والثانية أنها إصدار روائي من الداخل الفلسطيني.
وقال بسيسو إن لدى الروائي حليحل توجها نحو المناطق الإشكالية والمسكوت عنها، فالكتاب يتحدث عن مرحلة ذات علاقة بالتاريخ إلى جانب الحدث والمكان، كما انه لم يلق بالا للشعارات ولم تجرفه الدلالات السياسية بقدر الغوص في العمق الإنساني، ولهذا كان تأكيده في بداية روايته على أنها ليست رواية تاريخية.
واعتبر بسيسو أن هذه الرواية سدت فراغا في الرواية الفلسطينية، إلى جانب مزاوجتها بين قراءة الوثائق واستخدامها، كما أن اللغة تعكس دلالات عميقة خدمت العمل الروائي بشكل كبير.
من جهته؛ قال الروائي أكرم مسلم إن هذه الرواية جعلته يندم لأنه لم يفكر في كتابتها، مبينا أنها تتولى تعبئة الفراغ المتروك، والذي عادة ما يكتبه الطرف الأقوى في الحروب والصراعات.
وبين مسلم أنه لا يمكن الفصل بين التاريخي والمتخيل، معتبرا أن كل عمل تخيلي هو عمل تاريخي.
لا يغرق ولا يسرف في محاولة تفكيك رواية أخرى لصالح رواية متماسكة لا يمكن اختراقها وينجح أن يتجاوز المرجعيات التاريخية ليتيح للشخصيات لتطوير مرجعياتها.
أما الروائي حليحل فاعتبر في بداية تقديمه لروايته أن طبعها بالتوازي في عمان وعكا حلا لإشكالية النشر في الداخل، ومساهمة في انتشار الأعمال الأدبية التي ينتجها فلسطينيو الداخل في العالم العربي.
وتحدث حليحل عن فكرة الرواية، انطلاقا من حوار دار بينه وبين الشاعر حنا أبو حنا، حدثه خلاله أبو حنا عن إحدى الوقائع خلال الحملة الفرنسية على عكا، وبعدها بسنة بدأ البحث والعمل انطلاقا من هذه الفكرة، فقرأ في المراجع الفرنسية والإسرائيلية، كون الأرشيف الفلسطيني مصادرا لدى سلطات الاحتلال الإسرائيلي، ومذكرات لضباط فرنسيين رافقوا نابليون في حملته، وبعد عامين من القراءة، قرر أن يكتب الرواية.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الروائي حليحل يوقع روايته أورفوار عكا في رام الله الروائي حليحل يوقع روايته أورفوار عكا في رام الله



GMT 15:38 2020 الثلاثاء ,12 أيار / مايو

رواية سبت إيلّا للفلسطيني بهاء رحال

GMT 17:38 2020 الأربعاء ,15 كانون الثاني / يناير

طبعة جديدة من "الهيش" في معرض الكتاب

GMT 17:57 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

صدور رواية "نساء البساتين" في نسختها الإيطالية

GMT 17:09 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

مناقشة رواية "الخواجا" في نادي التجاريين بالقاهرة الأربعاء

GMT 22:16 2019 الخميس ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

فاجعة الحدث فى "بيت القبطية" لأشرف العشماوى

GMT 11:42 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

رواية "أميرة صغيرة" ترصد القصّة الكاملة لسارا كرو
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 13:47 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنا من الخليل

GMT 07:16 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

ملاسنة حادة بين نانسي بيلوسي ومذيع "سي إن إن" الشهير

GMT 07:58 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

انتشار مكثف للجيش الأميركي في واشنطن بعد اقتحام الكونغرس

GMT 10:19 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يهاجمون مركبات المواطنين جنوب جنين

GMT 09:56 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

ترامب يبحث بناء منصة خاصة له بعد حذف حسابه على "تويتر"

GMT 06:31 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يعتدون على منازل المواطنين غرب سلفيت

GMT 08:30 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"العقرب" في كانون الأول 2019

GMT 01:38 2016 السبت ,31 كانون الأول / ديسمبر

منظمة عراقية تدرب السيدات على الحرف اليدوية

GMT 07:53 2020 الإثنين ,06 تموز / يوليو

الموت يفجع المطرب اليمني وليد الجيلاني

GMT 07:20 2016 السبت ,02 كانون الثاني / يناير

التعددية سلاح ذو حدين عربيًا

GMT 22:48 2017 الإثنين ,06 شباط / فبراير

ترامب: إيران تلعب بالنار؟!
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday