آفينتادور لامبورغيني قوية آمنة تفتقر إلى مقومات الجمال
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

سرعة الجيل الجديد القصوى تصل إلى 217 ميلًا في الساعة

"آفينتادور" "لامبورغيني" قوية آمنة تفتقر إلى مقومات الجمال

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "آفينتادور" "لامبورغيني" قوية آمنة تفتقر إلى مقومات الجمال

سيارة "آفينتادور"
واشنطن ـ رولا عيسى

ينتمي اسم "آفينتادور" إلى العلامة الشهيرة للثور، وتعود هذه التسمية الغريبة إلى عام 1966 عندما أنتجت "لامبورغيني" أول سيارة سريعة جدًا وهي "ميورا".

وتم إلصاق علامة "SV" فقط على أربعة سيارات وهي ""ميورا" و"كونتاش" و"ديابلو"، والآن سيارة "آفينتادور"، وجميع هذه السيارات مزودة باثني عشرة اسطوانة.

وصرَّح مدير الأبحاث والتنمية في الشركة ماوريتسيو ريجياني، بأنَّ "SV" هو إشارة إلى "V12"، الجيل الجديد من سيارة "آفينتادور" التي تأتي على غرار مثيلتها لعام 2011، حيث الهيكل المصنوع من ألياف الكربون مع إطارات فرعية من الألمونيوم في الأمام والخلف.

وأضاف ريجياني: "جاء غطاء المحرك من ألياف الكربون إلى جانب الجناح الخلفي ومداخل الهواء، أما فيما يتعلق بنظام التعليق فقد جاءت المكابح مصنوعة من الكربون والسيراميك مع ماص للصدمات قابل للتعديل".

وتابع: "عن نظام التوجيه في السيارة فقد اعتمدت "لامبورغيني" للمرة الأولى نظام جديد يتغير فيه تبعًا لنظام التعليق بينما تنخفض السيارة على الطريق بواقع 170 في المائة بفضل الجناح الأمامي الجديد وكذلك الجناح الخلفي مع تحقيق انسيابية عالية، فيما جاء وزن السيارة من دون السائق بعد إجراء التعديلات عليها في نسختها الجديدة ليصل إلى 72 كيلوغرامًا، بينما يصل وزنها بالسائق إلي نحو 1,7 طن".

وأشار إلى أنَّ السيارة بها ناقل حركة مكون من سبع سرعات، حيث يتم توزيع قوة المحرك على الأربعة عجلات ما يعطي عزمًا قويًا، وإن كان العزم لم يتغير عن مثيلتها من الجيل السابق إلا أنه بات أكثر جاهزية وفي السرعات القصوى ينتقل عزم المحرك الذي يعتبر واحدًا من أفضل المحركات ليصبح 90% للعجلات الخلفية أو 60% على العجلات الأمامية، ومع ذلك يبقى النظام الذي يعمل به ناقل الحركة الذي يستخدم في سيارات فيراري وبورش أكثر إقناعًا".

وعلى الرغم من القوة والأداء الذي تتمتع به السيارة إلا أنها تفتقر إلى الجمال الذي لا طالما كانت تظهر عليه سيارات "آفينتادور"، حيث تأتي بعض التعديلات مثل تلك الألواح الرمادية من ألياف الكربون غير متجانسة مع هيكل السيارة إضافة إلى المقابض ومقاعد السباق غير المريحة.

والسيارة من الداخل وبالنظر إلى لوحة القيادة فإنها لا ترتقي لأن تكون الأفضل في فئتها حيث الألوان المبهرجة والظلال التي تطغى عليها الرسومات، علمًا أنَّ عجلة القيادة قابلة للتعديل والإمالة، وإذا كانت ألياف الكربون تعمل على التقليل من وزن السيارة إلا أنها قد تؤذي الأصابع.

كما أنَّ هناك تكييفًا للهواء وربما هناك راديو ولكن لم يتم العثور عليه، وفيما يتعلق بالمساحات التي توفرها السيارة فنجد الغطاء الأمامي للسيارة يتيح وضع حقيبتين للسفر إلى جانب إمكانية وضع حقيبة أخرى خلف المقاعد.

بعض المعلومات عن السيارة:

Lamborghini Aventador SV

سعة المحرك ( السيارة التي تم اختبارها) : 6,498 سنتيمتر مكعب، ناقل حركة يدوي من سبع سرعات

السعر عند البيع : 321,743 صيف 2015

السرعة القصوي : أكثر من 217 ميل بالساعة

التسارع : من نقطة الانطلاق وحتى الوصول إلي سرعة 62 ميلًا/ في الساعة في زمن قدره 2,8 ثانية

انبعاث ثاني أكسيد الكربون : 370 غرامًا لكل كيلومتر

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

آفينتادور لامبورغيني قوية آمنة تفتقر إلى مقومات الجمال آفينتادور لامبورغيني قوية آمنة تفتقر إلى مقومات الجمال



GMT 09:18 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

هيونداي تفوز بأربع من جوائز جود ديزاين لعام 2020

GMT 08:32 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

جينيسيس تحصد جوائز "غود ديزاين" لعام 2020 للمرة السادسة

GMT 09:43 2021 الثلاثاء ,05 كانون الثاني / يناير

مرسيدس تطلق سيارتها "سي إل أس"الجديدة والمميزة

GMT 07:22 2021 الأحد ,03 كانون الثاني / يناير

من "لكزس" إلى "سوبارو" سيارات يابانية يترقبها السوق في 2021

GMT 09:19 2021 السبت ,02 كانون الثاني / يناير

فولكس فاغن تطرح آي دي4 الكهربائية في الأسواق قريبًا

GMT 09:16 2020 الثلاثاء ,29 كانون الأول / ديسمبر

خطوات بسيطة لتبريد محرك السيارة شديد السخونة
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 10:19 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يهاجمون مركبات المواطنين جنوب جنين

GMT 14:03 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل شابا من رام الله وسط مواجهات

GMT 09:59 2021 السبت ,02 كانون الثاني / يناير

ارتفاع عدد الإصابات بكورونا بين أسرى قسم 3 بالنقب إلى 16

GMT 19:36 2017 الأحد ,15 كانون الثاني / يناير

عرض فيلم "الوحش الغاضب" للنجمة الهندية بيباشا باسو

GMT 04:06 2016 السبت ,31 كانون الأول / ديسمبر

نشر صور جديدة لأكل لحوم البشر في روسيا في مجاعة 1921

GMT 08:15 2018 الأربعاء ,04 تموز / يوليو

منزل ريفي يكشف أسرار أرقى البحار في أميركا

GMT 04:31 2018 الأربعاء ,14 شباط / فبراير

جورج وسوف يستعد لمغادرة بحر صاف بعد أزمة حادة

GMT 01:56 2017 الخميس ,24 آب / أغسطس

سعر الريال القطري مقابل الدولار الأميركي
 
palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday