المتحدث باسم فتح يتهم حماس بمحاولة تفكيك وحدة الفلسطينيِّين
آخر تحديث GMT 12:28:11
 فلسطين اليوم -

المتحدث باسم "فتح" يتهم "حماس" بمحاولة تفكيك وحدة الفلسطينيِّين

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - المتحدث باسم "فتح" يتهم "حماس" بمحاولة تفكيك وحدة الفلسطينيِّين

الشرطة والنيابة تحققان في وفاة شاب في الخليل
القدس - فلسطين اليوم

قال المتحدث باسم حركة 'فتح' أسامة القواسمي، إن التجارب أثبتت أن حماس حركة انقسامية، وتجاربنا معها مريرة ومؤسفة، والبحث عن الوحدة الوطنية معها كالجري وراء السراب.

وأضاف القواسمي في تصريح صحفي اليوم السبت، أنه مخطأ من يظن أن المشكلة مع حماس لها علاقة بالوضع السياسي الراهن أو تنفيذ ما تم الاتفاق عليه، أو إعادة الإعمار أو غيره، مؤكدا أن حماس منذ نشأتها بعد إطلاق حركة 'فتح' لانتفاضة الحجارة، وهي تعمل جاهدة على قسمة الشارع الفلسطيني وضرب وحدة تمثيله وإضعافه.

وأشار إلى أن كل قوى شعبنا كانت تنظم فعاليات الانتفاضة الأولى وفقا للبيان الموحد الصادر في ذلك الوقت عن منظمة التحرير الفلسطينية، لتخرج علينا 'حماس' ببيان منفصل قسم الفعاليات وأضعف من لهب الانتفاضة، علما أن دعوات متعددة أطلقت لتوحيد الجهود مع كافة القوى دون جدوى، ولم يقتصر الأمر على ذلك فقط فلقد عملت ولأول مرة في تاريخ الحركة الأسيرة على ضرب تماسكهم ووحدتهم ونضالهم خلف قضبان الأسر، وخلقت تمثيلا منفصلا، ما أضعف الحركة الأسيرة وفعالياتها ليومنا هذا.

وأوضح القواسمي أن كل ذلك حصل قبل قيام السلطة الوطنية بسنوات عدة، أما بعد قيام السلطة أخذت حماس قرارا في اجتماع عقد في إحدى العواصم العربية، بالبدء بتنفيذ عمليات داخل 'إسرائيل' بهدف ضرب السلطة الوطنية، وكان هدفها هو أن تقوم إسرائيل بتوجيه الاتهامات وتحميل المسؤولية للراحل الشهيد ياسر عرفات وبالتالي إضعاف السلطة والانقضاض عليها، وهذا تماما ما حدث، حيث دمرت إسرائيل كافة مقرات الأجهزة الأمنية بعد حصار مالي استمر لسنوات وتم حصار الرئيس الشهيد ياسر عرفات، وتحملت السلطة كل أعباء الأوضاع الأمنية، وكانت حماس تخطط للحظة التي تنقض فيها على السلطة التي تم إنهاكها تماما بالتقاء مصالح بين إسرائيل وحماس، وتحقق ما هدفت إليه من وراء عملياتها؛ وعندما سيطرت حماس على غزة بفعل انقلابها توقفت كافة العمليات داخل أراضي الـ48.

وأكد القواسمي أن حماس أُنشأت لوظيفة محددة، وعملت وتعمل على تنفيذها بدقة متناهية، وهي ضرب وحدة الأرض وشعبنا، ومحاولات لطرح نفسها كبديل عن منظمة التحرير الفلسطينية، وإقامة دولة 'مزعومة' في غزة وجزء من سيناء، وهذا هو الهدف الإسرائيلي بامتياز، لأن المعركة الحقيقية تكمن في الضفة والقدس على وجه الخصوص، وبالتالي حل القضية الفلسطينية برمتها على حساب مصر وأراضيها، ويتم توطين اللاجئين هناك.

وقال القواسمي 'إننا في حركة 'فتح' حاولنا مرارا وتكرارا دون كلل أو ملل إنجاز الوحدة الوطنية، ولكن كنا في كل مرة نقابل بعقلية انقلابية آخر همها الوطن والمواطن وفلسطين، وكل ما يسعون إليه هو فقط مصلحة حركتهم وعناصرهم حتى لو مزق الوطن واضطهد الشعب، ورحل هربا من عذابهم إلى البحر بعدما أن كان يبحث عن أي وسيلة للعودة للوطن، والتجربة الأخيرة بتشكيل حكومة الوفاق الوطني وكيف تعاملت معها حماس ما هي إلا أكبر دليل على أننا نتعامل مع حركة فقدت أبسط القيم الإنسانية والأخلاقية، إذ أنها تتاجر بمعاناة الناس والضحايا ولا تقيم لمعاناتهم وزنا، ففجرت البيوت وعذبت المناضلين، وأرهبت الناس الآمنين وسمسرت على رحيل الناس بأطفالهم نحو البحر، وعطلت إعادة الإعمار بقصد وتخطيط، وخفضت حتى ساعات الكهرباء لتزيد من معاناة الناس لتبعث برسالة مفادها أن حكومة 'حماس' أفضل.

وأكد القواسمي أن حماس الآن هي من يعطل إعادة الاعمار بقصد، ووضعت ذلك على سلم أولوياتها، لكي لا يقول المواطن أن حكومة الرئيس حسنت من وضع الناس على المستوى المعيشي، ولكي تبقى تتهم الآخرين وتستمر في عملية الشتم والسباب التي تعودت عليه منذ إنشائها، في صورة متناقضة تماما مع أبجديات الدين الإسلامي الحنيف، فهم طعانين خوانين بذيئين، بعكس تعليمات ديننا الحنيف الذي أمرنا بحسن الخلق حتى لو اختلفنا.

وشدد القواسمي على أن حماس لم تغير في ثقافتها تجاه الداخل الفلسطيني وإنما تعمل جاهدة على تعميق الانقسام من خلال سياسة التعبئة الفكرية المبنية على التكفير والتخوين وإخضاع قرارها وفقا لتحالفاتها المتغيرة والمشبوهة.

نقلًا عن وفا

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المتحدث باسم فتح يتهم حماس بمحاولة تفكيك وحدة الفلسطينيِّين المتحدث باسم فتح يتهم حماس بمحاولة تفكيك وحدة الفلسطينيِّين



GMT 11:37 2020 الخميس ,22 تشرين الأول / أكتوبر

بلدية الخليل تنفذ أعمال صيانة في 32 مدرسة بقيمة 760 ألف شيقل

GMT 08:23 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الشرطة والنيابة تحققان بوفاة مواطن في الخليل

GMT 11:56 2020 الأحد ,18 تشرين الأول / أكتوبر

الاحتلال يهدم منزلا وخيمة وبركس جنوب الخليل

GMT 12:27 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

رئيس بلدية الخليل يفتتح بازار "أيادٍ مبدعة"

GMT 12:09 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

الشرطة والنيابة تحققان بوفاة شاب شنقا في الخليل

GMT 19:20 2020 الأربعاء ,20 أيار / مايو

محافظة الخليل تتسلم جهاز "PCR" لفحص فيروس كورونا

GMT 15:33 2020 الأحد ,26 إبريل / نيسان

الاحتلال يعتقل شابين من الخليل
 فلسطين اليوم -

بدت ساحرة في "التنانير الميدي" مع القمصان الناعمة

إليكِ أفكار تنسيق اللون الزهري على طريقة جيجي حديد

واشنطن ـ فلسطين اليوم
تتميز جيجي حديد Gigi Hadid بإطلالاتها المنوعة التي تعتمدها لمختلف المناسبات الكاجوال والرسمية، ولهذا هي تعتبر واحدة من أكثر النجمات أناقة ومصدر وحي بالنسبة للكثيرات من النساء حول العالم واليوم جمعنا افكار لتنسيق اللون الزهري في الملابس مستوحاة من جيجي حديد Gigi Hadid.استطاعت جيجي حديد Gigi Hadid أن ترسم لنفسها خط خاص في الموضة ميزها عن باقي النجمات في سنها وأيضاً ميزها عن شقيقتها الصغرة بيلا Bella، وهذا الخط هو مزيج بين الأسلوب الأنثوي الناعم مع لمسات شبابية عصرية، ولهذا كثيراً ما نراها في تنسيقات ملونة ومفعمة بالحيوية ومن ضمن الألوان التي تعشقها جيجي هو الزهري. وقد جمعنا لك افكار لتنسيق اللون الزهري مستوحاة من جيجي حديد Gigi Hadid في شهر أوكتوبر/تشرين الأول، شهر التوعية من سرطان الثدي لتستلهمي افكار اطلالات متنوعة وملفتة. لاسيما أن جيجي كانت...المزيد

GMT 07:44 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

5 أماكن سياحية في مدينة كولمار الفرنسية تستحق الزيارة
 فلسطين اليوم - 5 أماكن سياحية في مدينة كولمار الفرنسية تستحق الزيارة

GMT 08:18 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

5 تصاميم لرفوف الكتب في المنزل لمنحه طابعاً عصرياً مميزًا
 فلسطين اليوم - 5 تصاميم لرفوف الكتب في المنزل لمنحه طابعاً عصرياً مميزًا

GMT 11:06 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

بدر آل زيدان يخرج عن صمته ويوضح سبب ابتعاده عن العمل الإعلامي
 فلسطين اليوم - بدر آل زيدان يخرج عن صمته ويوضح سبب ابتعاده عن العمل الإعلامي

GMT 09:03 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الدلو" في كانون الأول 2019

GMT 02:23 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

حسناء سيف الدين تنتهي من تصوير "أبناء العلقة"

GMT 11:14 2017 الأربعاء ,11 كانون الثاني / يناير

مي عمر في أحضان الزعيم بعد حب " الأسطورة"

GMT 13:52 2015 الأحد ,22 آذار/ مارس

الكشري المصري على أصوله
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday