سكان كرافانات خزاعة يدقون ناقوس الخطر مع قدوم الشتاء
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

سكان "كرافانات" خزاعة يدقون ناقوس الخطر مع قدوم الشتاء

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - سكان "كرافانات" خزاعة يدقون ناقوس الخطر مع قدوم الشتاء

سكان الكرفانات
خان يونس – فلسطين اليوم

 طالب سكان الكرفانات من منطقة خزاعة، شرق خان يونس جنوب قطاع غزة، بتسريع عجلة الاعمار ليتسنى لهم الخروج من المعاناة التي يواجهونها داخل بوتقة الكرفانات التي حولت حياتهم إلى جحيم بعد الحرب الأخيرة على غزة.وطالب حقوقيون بإعداد دراسات وتقارير وزيارات ميدانية للمناطق الحدودية للمساهمة في عمليات الضغط على الاحتلال الاسرائيلي، للابتعاد عن سياسة قصف وتدمير المساكن، وتوفير فرص عمل، والعمل على توفير منازل ملائمة للسكان.

وجاء ذلك خلال ورشة عمل عقدها ملتقى إعلاميات الجنوب الخميس في خزاعة بعنوان "الحق في السكن في القانون الاساسي للفلسطينيين سكان الكرفانات عذابات صيفية وبرودة شتوية".وشارك في اللقاء، لفيف من سكان الكرفانات وذلك ضمن فعاليات مشروع عين الاعلام على عمليات العدالة، بتمويل من برنامج الامم المتحدة الانمائي "UNDP"، لتعزيز سيادة القانون في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وأكد عضو الهيئة المستقلة لحقوق الانسان محمود الحشاش أن المواطن الفلسطيني يعيش دون كامل حقوقه التي يستحقها وينص عليها القانون الفلسطيني والقانون الدولي الانساني، وأن الهدف من تطبيق القانون هو التمتع بالحقوق الواردة فيه والمتمثلة في الحق بمسكن ملائم، والحق في العمل والعيش بكرامة دون تمييز كما ورد في الاعلان العالمي لحقوق الانسان.

وأشار إلى أن الاحتلال وسياسته يعتبران من اهم المعيقات التي يواجهها الشعب الفلسطيني، بجانب ارتفاع نسبة البطالة داخل المجتمع الغزي، وارتفاع أسعار تراخيص البناء وغلاء المنازل، وعدم وجود سياسة جيدة لإدارة الأزمة، ما ساهم من زيادة معاناة الأهالي.

وأكد مسؤول العلاقات العامة والإعلام في بلدية خزاعة أشرف قديح أن فكرة الكرفانات اضطرت إليها البلدية في ظل انعدام السبل المتاحة لتخطي الكارثة الانسانية، منوها إلى أن منطقة خزاعة منكوبة وأنها منطقة مواجهات دائمة على مدى الحروب الثلاث السابقة، والتي نجمت عنها أضرار جسيمة من كافة النواحي الانسانية والاقتصادية والنفسية والاجتماعية.

وتطرق الصحفي أحمد قديح ممثلا عن أهالي خزاعة لصعوبة العيش داخل هذه الكرفانات، والتي تشكل مأساة كبيرة تنتج عنها العديد من المشاكل كالصرف الصحي والصواعق الكهربائية'. واعتبر أن هذه الكرفانات "أفران في فصل الصيف وثلاجات في الشتاء لذلك فهي غير صالحة للعيش الآدمي".

وأفاد المواطن مسلم النجار بأن منطقة خزاعة كانت من أجمل المناطق في قطاع غزة قبل تعرضها للانتهاك المتكرر. وأن سكان المنطقة يعانون العديد من المشاكل النفسية والاجتماعية لما آلت إليه حياتهم التي يعيشونها.وأضاف أن الكرفانات كانت حلا مؤقتا لإيواء المدمرة بيوتهم إلى أن تزول الأسباب، مؤكدًا عدم صلاحية هذه الكرفانات للعيش ولا تتطابق مع القوانين الدولية والإنسانية.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سكان كرافانات خزاعة يدقون ناقوس الخطر مع قدوم الشتاء سكان كرافانات خزاعة يدقون ناقوس الخطر مع قدوم الشتاء



GMT 11:45 2019 السبت ,15 حزيران / يونيو

القبض على شخص قتل فتاة خلال علاجها من السحر

GMT 18:06 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

زوارق الاحتلال تطلق النار تجاه مراكب الصيادين

GMT 09:08 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

مزارعو خان يونس يواصلون استصلاح أراضيهم

GMT 13:03 2018 الثلاثاء ,18 أيلول / سبتمبر

وفاة مواطنة في ظروف غامضة في خان يونس

GMT 14:11 2018 الإثنين ,17 أيلول / سبتمبر

إستشهاد فتى برصاص الاحتلال شرق خان يونس

GMT 14:54 2018 الجمعة ,14 أيلول / سبتمبر

توغل وتجريف شرق القرارة شمال شرق خانيونس
 فلسطين اليوم -

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 08:15 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

"موديز"تؤكّد أن دول الخليج ستحتاج عامين لتعافي اقتصادها

GMT 14:50 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

"الفار المكار"

GMT 18:04 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

سيمون تتحدث عن فيلم "يوم حلو ويوم مر" فى "بالعربى"

GMT 01:29 2020 السبت ,25 إبريل / نيسان

حركة طالبان "تتمسك بسلاحها" في شهر رمضان
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday