لماذا خرج المنتخب المغربي المنتخبات العربية مبكرًا من المونديال
آخر تحديث GMT 10:17:44
 فلسطين اليوم -

لماذا خرج المنتخب المغربي (المنتخبات العربية) مبكرًا من المونديال؟

 فلسطين اليوم -

لماذا خرج المنتخب المغربي المنتخبات العربية مبكرًا من المونديال

بقلم: يونس الخراشي

مع أن اللاعب المغربي ترترع في أجواء احترافية لا نقاش فيها، إلا أنه كان باستمرار يتنازل عنها، بشكل من الأشكال، كلما جاء إلى المغرب، ليدخل معمعان عقلية غير احترافية، مستمتعا بكونه في "عطلة" من القيود الانضباطية التي يعيشها في أوروبا (يشبه في ذلك أي مغربي آخر كان يتخلص طوعيا من حزام السلامة، ما أن يدخل المغرب).

يظهر ذلك في مظاهر متعددة، لعل آخرها ما صدر عن العميد المهدي بنعطية، من تصريحات غير احترافية، شوشت على المنتخب الوطني، وتبرير مستشار رئيس الجامعة ما وقع بكونه يدخل في إطار الأسرة التي يرجع تدبيرها إلى "الباطرون" رونار، ورئيس الجامعة، فوزي لقجع.

غياب الاحترافية لا يظهر فقط في تخلي اللاعب عن عقليته الانضباطية في الملعب، وهو يعطي كل ما عنده في مباراة واحدة، متناسيا أن هناك مباريات أخرى، أو يعطي كل ما عنده في 25 دقيقة، مع أن المباراة أطول زمنيا من ذلك. بل ويظهر ذلك في عقلية المدبرين، الذين يرون في توزيع قمصان المنتخب في قلب الساحة الحمراء بموسكو، وبطريقة "تكشبيلة تيوليولة"، أمر يستحق الإشادة به.

إنها عقليتنا جميعا مع الأسف، التي تنتج تحللا من الانضباط للقواعد، وكأننا ننتظر المعجزة، لترحل بنا، عبر "بساط الريح"، أو تخرج لنا جنيا من "المصباح السحري"، فنتفوق على منافسنا، الذي يتسلح بالانضباط، ويأتي إلى كأس العالم وعينه على الكأس، بطريقة كل مباراة على حدة، والسيادة للمجموعة، ولا تحلل إلا بعد نهاية المونديال (التحلل من الالتزامات التي تفرضها المنافسة ككل).

الذين قالوا إن مسؤولينا سافروا إلى روسيا كي يحتكوا مع نظرائهم، وبرروا تحمل المصاريف كلها لأجل ذلك، مبررين غياب التقنيين بكون الاختيار صعب، وسيحرج الجامعة، وزادوا:"يالله، قولوا لينا دابا شكون غادي نختاروا.. وإذا اخترينا هذا يقولو ليك هذاك علاش بالضبط، ووفق أي معايرر"، لن يصلحوا الكرة، بل سيظل الوضع معهم على الحال نفسه.

بطبيعة الحال حين نقول إنها عقليتنا، لا نستثني الإعلام والإعلامي من الجملة، بل نؤكد بأننا بحاجة إلى تغيير شامل، ينضبط له الجميع، على أساس حوار شامل يشارك فيه الجميع. أي شيء غير ذلك، سيظل وضع الرياضة عموما كما كان، وربما أسوأ مما كا، بل قطعا أسوأ مما كان، لأن الغير يتطور بفضل التكنولوجيا واستعمال منتجات العلم وما طوره العلماء في المجال، في وقت نبقى نحن حبيسي الفكر المتخلف، هذا إن كان التخلف فكرا في الأصل.

 

palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لماذا خرج المنتخب المغربي المنتخبات العربية مبكرًا من المونديال لماذا خرج المنتخب المغربي المنتخبات العربية مبكرًا من المونديال



GMT 11:25 2018 الإثنين ,01 تشرين الأول / أكتوبر

"السيما والكياص"

GMT 14:23 2018 الأربعاء ,26 أيلول / سبتمبر

يوميات روسيا..22

GMT 07:12 2018 الثلاثاء ,18 أيلول / سبتمبر

رأي رياضي.."زيد أسيدي"..

GMT 09:57 2018 الإثنين ,10 أيلول / سبتمبر

يوميات روسيا 14

GMT 14:03 2018 الأربعاء ,29 آب / أغسطس

يوميات روسيا..4

اعتمدها سيرين عبد النور باللون الزهري ونسقت معها توب وحذاء أسود

إطلالات مميزة للنجمات بالبدلة الرسمية استوحي منها أفكار مبتكرة

بيروت - فلسطين اليوم
دخلت البدلة الرسمية للنساء الموضة في ثمانينات القرن الماضي، ومنذ ذلك الوقت أصبحت من التصاميم الأكثر تميزاً كونها قطعة توحي بالكثير من الثقة والعصرية، وكثيرات من النجمات العالميات كما العربيات أصبحن ميالات لاعتماد اطلالات في البدلة الرجالية في مختلف المناسبات الرسمية منها أو الكاجوال وقد جمعنا اليوم اطلالات مميزة للنجمات فيها لتستوحي أفكار عصرية ومبتكرة لعيد الفطر. وقد لاحظنا أن كل من النجمات اعتمدت اطلالة مختلفة ومميزة في البدلة الرسمية ان كان من ناحية اللون أو القصة فمثلاً سيرين عبد النور اعتمدتها مؤخراً باللون الزهري الغني ونسقت معها توب وحذاء باللون الأسود، ونجوى كرم التي شاهدناها مؤخراً في اطلالة رائعة اختارت فيها البدلة الرسمية باللون الأسود مع تفاصيل فضية ميتالك أضفت عليها لمسات شبابية. ودرة زروق التي تألقت في إ...المزيد

GMT 15:17 2014 الأحد ,12 تشرين الأول / أكتوبر

وقوع حريق في مصنع لشركة "المراعي" السعودية

GMT 02:12 2019 الأربعاء ,17 تموز / يوليو

استلهمي إطلالات المناسبات المميزة من جيجي حديد

GMT 13:13 2019 الثلاثاء ,16 إبريل / نيسان

محمد صلاح ينشر صورة بصحبة هازارد على "تويتر"

GMT 22:06 2018 الأحد ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

فريق يوفنتوس يحقق فوزًا غاليًا على مضيفه ميلان

GMT 15:22 2018 الأربعاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

صحة جنين تختتم فعاليات شهر التوعية بمرض سرطان الثدي

GMT 10:02 2018 الخميس ,25 تشرين الأول / أكتوبر

اكتشفي سرّ جاذبية إطلالات اللبنانية دانييلا رحمة

GMT 09:25 2018 الجمعة ,07 أيلول / سبتمبر

أفكار مميزة ومختلفة لتصميم شرفة منزل جذابة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday