ثغرات  جريمة شغف  لا تلغي خصوصيته
آخر تحديث GMT 07:00:22
 فلسطين اليوم -

ثغرات " جريمة شغف " لا تلغي خصوصيته

 فلسطين اليوم -

ثغرات  جريمة شغف  لا تلغي خصوصيته

بقلم: سليمان اصفهاني


" جريمة شغف " من المسلسلات التي خرجت الى النور خلال شهر رمضان المبارك و كان لها وقعها الايجابي على المشاهدين و كأن ثمة خلطة سحرية طرحت في آفاق هذا العمل الذي اخرجه وليد ناصيف في اول تجربة درامية له مع العلم انه اسمه لمع في مجال الفيديو كليب لسنوات .
في المقابل أحياناً يكون للعمل الفني مفتاح سري يكون الوسيلة لافتتاح ابواب النجاح و التفوق وهو امر نادراً ما يحصل في الدراما العربية , خصوصاً اذا الامر يتعلق بالحلقات الاولى التي تبدو الاساس في عملية لفت الانتباه او اشبه بامتحان سريع اما يتقبله المشاهد او يرفضه , مسلسل " جريمة شغف " و منذ الحلقة الاولى رمى شباك الجاذبية نحو المشاهدين و نجح باصطياد الاهتمام و المتابعة بعد ان اصر المنتج مفيد الرفاعي على صناعة عمل فني متكامل و ليس مادة تجارية عابرة سبيل , حيث برزت في الافق مرونة الكاتبة نور شيشكلي التي وضعت محاور درامية اجتماعية ليست بعيدة عن ارض الواقع بما فيها من احداث و تطورات و اهداف و خلفيات فكانت الحلقة الاولى هي الورقة الرابحة و كأن العمل ربح قبل ان تسير حلقاته الى الامام , الا ان ثغرات كثيرة خرقت بعض الاحداث مثلاً حتى الحلقة الرابعة مازال الثري " قصي خولي " يرتجف و يحلم بالكوابيس و يرتعش و لونه مزيج بين الاصفر و الابيض و ليس من المفهوم الى متى سيبقى على هذا الحال .
ايضاً الممثلة تقلا شمعون التي من المفترض ان يكون ابنها الضحية الذي اقدم على الانتحار نراها تتصرف بشكل طبيعي و كأن فلذة كبدها دخل غبار في عينه ليس الا , فيما نلاحظ مكاتب التحقيق الخاصة بالشرطة اللبنانية فارهة و اجمل من تلك الخاصة بالمصارف او الفنادق الفخمة , كذلك هو حال الممثلة نادين الراسي التي من المستغرب انها موقوفة داخل زنزانة منفردة داخل المخفر و نحن في لبنان نعاني من ازمة اقتظاظ حتى في سجون المخافر في المناطق و كذلك بدت غرفة الاحتجاز نظيفة و 3 نجوم و ربما شاء المخرج وليد ناصيف ان يلطف صورة الكوارث التي تعاني منها سجوننا .
" جريمة شغف " رسم آفاق جديدة للممثلة نادين الراسي التي عرفت كيف تترجم ما في داخلها من طاقة بشكل اكثر جراة و خصوصية , كما هو حال الممثل قصي خولي الذي كان احد حاملي مفتاح الجاذبية لهذا العمل رغم بعض الامور التي ربما هو غير مسؤول عنها بالاضافة الى قوة حضور الممثلة القديرة منى واصف و غيرهم من الطاقم الذي ابحروا سوياً نحو شواطىء التوفيق و ربما الحلقات القادمة تحمل معها المزيد من التشويق او التراجع .

palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ثغرات  جريمة شغف  لا تلغي خصوصيته ثغرات  جريمة شغف  لا تلغي خصوصيته



GMT 15:31 2019 الثلاثاء ,21 أيار / مايو

يشبهنا صراع العروش

GMT 05:47 2019 السبت ,02 آذار/ مارس

أحمد زكي

GMT 11:31 2019 الثلاثاء ,08 كانون الثاني / يناير

مديحة كامل

GMT 10:09 2018 الأحد ,30 كانون الأول / ديسمبر

سعيد عبد الغني

GMT 13:21 2018 الجمعة ,21 كانون الأول / ديسمبر

عمار الشريعي

GMT 11:27 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

محمد فوزي

GMT 09:38 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

كمال الشناوي

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 13:47 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنا من الخليل

GMT 10:06 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل شابا من العيسوية

GMT 12:31 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة

GMT 13:04 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يغلق مدخلي قرية المغير شرق رام الله

GMT 04:25 2019 الأربعاء ,20 آذار/ مارس

ماديسون بير تُظهر أنوثتها في جولة للتسوق

GMT 18:18 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد القلقاس لعلاج الامساك

GMT 22:12 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

مدرب إنجلترا يؤكد إصابة نجم "توتنهام" هاري وينكس

GMT 12:21 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday