مدرب يوفنتوس غير قلق على مستقبله مع الفريق بعد تراجع المستوى
آخر تحديث GMT 09:46:33
 فلسطين اليوم -

أوضح أنه يكون أكثر سعادة بوجود شخص يتنفس فوق رقبتي

مدرب يوفنتوس غير قلق على مستقبله مع الفريق بعد تراجع المستوى

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مدرب يوفنتوس غير قلق على مستقبله مع الفريق بعد تراجع المستوى

يوفنتوس
روما - فلسطين اليوم

شدد ماوريتسيو ساري مدرب يوفنتوس متصدر الدوري الإيطالي لكرة القدم على أنه لا يخشى على مستقبله مع فريق "السيدة العجوز"، ولا من لاتسيو ضيفه الإثنين في قمة وختام المرحلة الرابعة والثلاثين بعدما خسر أمامه مرتين هذا الموسم، حيث توجه المدرب السابق لنابولي وتشلسي الإنكليزي إلى الصحافيين قائلا "هل سألتم سابقا سائقا للفورمولا واحد هل تخشى السرعة؟ إنها جزء من العمل".

وأضاف "كل شيء يسير على ما يرام إذا ربحت، ويكون سيئًا إذا خسرت، ولكن لا داعي للخوف، يوفنتوس فريق اعتاد على القتال".

وتابع "أكون أكثر سعادة بوجود شخص يتنفس فوق رقبتي"، أي تحت ضغط كبير.

وتراجع مستوى يوفنتوس، بطل المواسم الثمانية الأخيرة، منذ استئناف اللعب عقب التوقف بسبب فيروس كورونا المستجد، وهو يدخل مباراة الغد بعد فشله في تحقيق الفوز في ثلاث مباريات متتالية (خسارة أمام ميلان وتعادلان مع أتالانتا وساسولو)، ودخلت مرماه تسعة أهداف بينها رباعية أمام ميلان (2-4) وثلاثة أمام ساسوولو (3-3).

ويتقدم يوفنتوس بفارق ست نقاط عن مطارده المباشر إنتر ميلان الذي يملك فرصة تقليصه إلى ثلاث نقاط فقط في حال فوزه على مضيفه روما لاحقا اليوم الأحد.

وقال ساري "لقد واجهنا فرقا تلعب بشكل رائع، إنها فترة غريبة نلعب فيها وهي فريدة من نوعها في تاريخ كرة القدم".

وكان لاتسيو متأخرا بفارق نقطة واحدة عن يوفنتوس قبل الاستئناف، لكن الفارق بات الآن ثماني نقاط، بعد أن خسر أربعا من أصل سبع مباريات منذ العودة الى اللعب.

وتغلب لاتسيو على يوفنتوس 3-1 مرتين هذا الموسم، الأولى 3-1 في المرحلة الخامسة عشرة من الدوري في السابع من ديسمبر الماضي على الملعب الأولمبي في روما، والثانية في الكأس السوبر الإيطالية في الرياض في 22 من الشهر ذاته.

وحذر ساري من أن "كل شيء يمكن أن يتغير في مباراة واحدة، لذا فإن صعوبة هذه المباراة تتحدث عن نفسها".

وقال "لاتسيو يقدم موسما رائعا، وقد أثبت أنه فريق رائع حتى لو كان يمر بفترة صعبة. هذا فريق كافحنا دائما ضده".

وبعدما قاد تشلسي الى لقب الدوري الاوروبي "يوروبا ليغ" الموسم الماضي، خلف ساري مواطنه ماسيميليانو أليغري الذي قاد فريق "السيدة العجوز" الى خمسة من ألقابه الثمانية المتتالية في الدوري، والى وصافة مسابقة دوري ابطال اوروبا مرتين.

ويسعى ساري (61 عاما) إلى لقبه الأول في الدوري في مسيرته التدريبية المستمرة منذ 30 عاما بعدما فشل في قيادته الى لقبي الكأس السوبر والكأس المحليتين. كما يمني النفس بمواصلة مشواره في المسابقة القارية العريقة حيث سيلاقي ليون الفرنسي في اياب ثمن النهائي في السابع من الشهر المقبل (صفر-1 ذهابا في ليون).

وشدد ساري على أنه يريد الاستمرار في منصبه الموسم المقبل، وقال "لدي عقد وأريد أن أحترمه بأي ثمن"، مضيفا "في تشلسي كانت هناك وضعية مختلفة، أحببت فكرة الذهاب إلى إنكلترا. ثم في الصيف الماضي أردت العودة إلى إيطاليا".

وتابع "هناك صعوبات في العمل في جميع الأندية وهناك على الأرجح ضغط إعلامي هنا، فيما كانت المشكلة محلية في نابولي، ولكن كرة القدم صعبة أينما ذهبتم".

وأوضح "لكن المستقبل هو الغد وعلينا أن نفكر في كل مباراة. الباقي يأتي نتيجة لذلك".

في المقابل، قال سيموني إينزاغي مدرب لاتسيو الساعي إلى اللقب الثالث في تاريخه والأول منذ عام 2000، "بالتأكيد تخيلت الأمر مختلفا".

وأضاف المدرب الذي خاض فريقه 21 مباراة في الدوري دون هزيمة قبل فترة التوقف لثلاثة أشهر "للأسف واجهتنا مشاكل بعد توقف البطولة، لكننا سنخوض مباراة رائعة دون إبداء أي أعذار والتفكير في الغيابات بسبب الإصابات".

وتابع "لا يزال لدينا شيء لتحقيقه في سباق التأهل إلى مسابقة دوري أبطال أوروبا، والذي لم يحصل منذ 13 عاما".

يقد يهمك ايضاً :

ساري يبيّن قائمة يوفنتوس لمباراة بولونيا في الدوري الإيطالي

5 مباريات تحسم الدوري الإيطالي بين يوفنتوس ولاتسيو وأتالانتا والإنتر

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مدرب يوفنتوس غير قلق على مستقبله مع الفريق بعد تراجع المستوى مدرب يوفنتوس غير قلق على مستقبله مع الفريق بعد تراجع المستوى



أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 07:55 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

عارضة مصرية تثير الجدل بـ"أهرامات سقارة" ووزارة الآثار ترد
 فلسطين اليوم - عارضة مصرية تثير الجدل بـ"أهرامات سقارة" ووزارة الآثار ترد

GMT 08:42 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تعرّف على أفضل النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020
 فلسطين اليوم - تعرّف على أفضل النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020

GMT 08:49 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

أبرز النصائح لتجديد "ديكورات" غرف المنزل تعرّفي عليها
 فلسطين اليوم - أبرز النصائح لتجديد "ديكورات" غرف المنزل تعرّفي عليها

GMT 08:46 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق تنسيق البنطلون الأزرق بأساليب ملفتة للإطلالات اليومية
 فلسطين اليوم - طرق تنسيق البنطلون الأزرق بأساليب ملفتة للإطلالات اليومية

GMT 09:03 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل الوجهات السياحية للمغامرات في 2021 تعرّفي عليها
 فلسطين اليوم - أفضل الوجهات السياحية للمغامرات في 2021 تعرّفي عليها

GMT 00:05 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

أخطاؤك واضحة جدّا وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 16:49 2016 الأحد ,07 آب / أغسطس

شاتاي اولسوي يستعد لبطولة "الداخل"

GMT 08:30 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"العقرب" في كانون الأول 2019

GMT 10:05 2017 الأربعاء ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

25 % من البريطانيين يمارسون عادات فاضحة أثناء ممارسة الجنس

GMT 23:35 2019 الجمعة ,25 كانون الثاني / يناير

سعر الليرة السورية مقابل الشيكل الإسرائيلي الجمعة

GMT 06:08 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

"The Resort Villa" في بانكوك للباحثين عن المتعة

GMT 05:38 2016 الجمعة ,01 تموز / يوليو

نظافة أسنان المرأة أول عامل يجذب الرجل نحوها

GMT 23:41 2013 الإثنين ,24 حزيران / يونيو

قردة الليمور تلتقط الصور الفوتوغرافية لنفسها

GMT 13:06 2016 السبت ,29 تشرين الأول / أكتوبر

افتتاح مهرجان قطف الزيتون السادس عشر في بيت لحم

GMT 01:22 2016 الأحد ,14 شباط / فبراير

عيد الحب لن يكتمل إلا بتغيير ديكورات المنزل

GMT 17:20 2016 الإثنين ,22 آب / أغسطس

تعرفي على حركات رومانسية تلفت إنتباه الزوج

GMT 07:57 2018 الجمعة ,19 تشرين الأول / أكتوبر

سعر الجنية الاسترليني مقابل الشيكل الإسرائيلي الجمعة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday