ما هي أسباب حرقة المعدة
آخر تحديث GMT 08:18:43
 فلسطين اليوم -
أخر الأخبار

ما هي أسباب حرقة المعدة ؟

16:13 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر GMT
 فلسطين اليوم -

ما هي أسباب حرقة المعدة ؟

تلف الغشاء المخاطي للمعدة أو الأمعاء الذي يبطنها بواسطة حمض الهيدروكلوريك، وهو حامض يوجد في العصارة الهضمية بالمعدة ويفرز بشكل طبيعي. العدوي بـ (Bacterium Helicobacter pylori) والتي لها دور كبير في الإصابة بقرحتي المعدة والإثني عشر. وهذه البكتريا تنتقل بالعدوي من شخص لآخر عن طريق الطعام أو الماء الملوثين، وهنا يفيد المضاد الحيوي في علاج هذه القرحة بشكل فعال جداً. إصابة الغشاء المخاطي للمعدة. ضعف المناعة الدفاعية للسائل المخاطي يكون مسئولاً عن الإصابة بقرحة المعدة أيضاً. الإفراز المفرط لحامض الهيدروكلوريك. أسباب جينية متوارثة تعطي قابلية للإصابة بالمرض. الضغوط النفسية من العوامل التي تساهم في تكوين قرح الإثني عشر وتدهور حالاتها. الاستخدام المزمن للعقاقير المضادة للالتهاب مثل الأسبرين والكورتيكوستيرويد. تدخين السجائر، الذي يؤدي إلي تكون قرح المعدة وفشل العلاج.
 فلسطين اليوم -

تجوَّلت بمفردها دون زوجها كاني ويست وأبنائها

كارداشيان مُتألقة في فستان أسود مميَّز في نيويورك

نيويورك - فلسطين اليوم
ظهرت نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان في شوارع ولاية نيويورك الأميركية بفستان أسود ضيق قصير، أثناء تنزهها مع صديقتها المقربة.  ووصفت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية إطلالة كيم التي تبلغ من العمر 38 عامًا بـWonder woman، البطلة الخرافية التي تقدمها الممثلة جال جادوت في أحدث أفلامها. إقرأ ايضـــــا:   تألُّق كارداشيان بفستان أسود بتصميم مِن "فيرزاتشي"  ووجدت كيم في نيوريوك بمفردها دون زوجها مغني الراب الأميركي كاني ويست وأبنائها. يذكر أن كيم كارداشيان استقبلت في مايو الماضي طفلها الرابع Psalm عن طريق الأم البديلة، وهو ثاني طفل لها يلد بهذه الطريقة بعد ابنتها شيكاغو بسبب عدم قدرتها على الإنجاب بعد تعرضها لنزيف في الرحم خلال ولادة طفلها الثاني سانت في 2015. قد يهمـــك أيضـــا:   كيم كارداشيان تحتضن صيحة "صنادل ال...المزيد

GMT 05:03 2019 الخميس ,27 حزيران / يونيو

البوسنة سياحة بين المعالِم الطبيعية الخلّابة
 فلسطين اليوم - البوسنة سياحة بين المعالِم الطبيعية الخلّابة
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday