المشكلة الرئيسية فيك أنت
آخر تحديث GMT 05:16:07
 فلسطين اليوم -

الكل لا يفهمني

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم -

المغرب اليوم

السلام عليكم سيدتي أنا سيدة متزوجة منذ ثلاث سنوات، وعمري 20 سنة. أبي هو من أجبرني على الارتباط بزوجي، وكان عمري حينها 17 عاماً. ولم أكن أعرف مصلحتي. المهم تزوجته. وكان شهر العسل يا سيدتي عبارة عن هواش ومشاكل. وفي الحقيقة إني حاولت أنّ أتكيّف مع الوضع، لكني أحس باني غير مبسوطة معه. وبصراحة، أنا لم أشعر بأي لحظة سعادة معه. ولا أدري ما اذا كنت أبالغ في ما اشعر، أم أنني غير بما يجري معي. علماً بأني أحاول أن الّطف الموقف. لكني والله ما قدرت على ذلك. وهكذا باتت فكرة الطلاق دائماً في بالي. سيدتي، هو يقول لي: أنا أحبك ويتفوّه بكلام رومانسي، لكني لا احس بطعم ما يقول لا ادري لماذا؟ هل لأني لا أحبه أو أني ظالمته؟ أم أن السبب يتعلق بأسلوبه معي؟ حيث انه جاف جداً في المعاملة بسبب أهله وتربيتهم له. وفي الحقيقة، ما يشفع له هو أني أرحمه. كما أني إذا فكرت في الطلاق، احس بأني لا اقدر أن أتخلّى عنه. وهو دائماً يقول لي: "انا مبسوط معك وانت مكبّرة الأمور". سيدتي، ساعات أقول أنا ما حبيّته وساعات أقول لا. ودائماً أحس بأني حزينة وضائق صدري، لأني منذ أن تزوجته لم اذق طعم الراحة والسعادة معه، ولم أحس بأي شيء نحوه. لقد بتُّ أفكر في زيارة طبيب نفسي. فأنا أحس بأني لا أعرف ماذا أريد، والله يا سدتي أنا تعبانة جداً. وصارت دموعي تنزل على اتفه شيء، أريد ان أشعر بالسعادة والفرحة. سيدتي، نسيت ان أخبرك أننا لم نرزق بأطفال، فأنا أحمل وأجهض، وساعات أقول ربما يكون ذلك فيه خير لي، فبعد زواجي به، ما عدت أعرف كيف أسولف وكيف أتكلم. فإذا أردت أن اسولف أحسب لكلامي ألف حساب، علماً بأني أشعر أن كل من حولي لا يتقبلونّني. فأنا ليست لديّ صديقات، ولم استطع ان أكوّن أي صداقات لي في الكلية. لذا، أشعر بأن لا أحد يفهمني، ومشكلتي مع زوجي أننا لا نتفاهم ابداً. وربما يكون السبب مرتبطاً بفارق العمر، فهو عمره 30 سنة، علماً بأن أهلي لا يدرون أبداً لمشاكلنا ولا أي احد آخر يدري بها. أرجوك ساعديني، أريد حلاً. وهل أنا في حاجة الى طبيب نفسي؟ ماذا أفعل؟

المغرب اليوم

من الواضح جداً يا عزيزتي أن مشكلتك ليست في زوجك، والدليل ما قلته في آخر رسالتك من ان لا صداقات لديك ولا أحد يفهمك. ربما زوجك لديه مشكلة، ولكن من الواضح أن المشكلة الرئيسية فيك أنت. لذلك، أرى يا عزيزتي أن تأخذي نفسك على محمل الجد، وأن تبحثي عن جذور المشكلة الكامنة داخلك. ولتبدئي بالسؤال الصريح لإنسان حولك يعزك ليخبرك

استطاعت أن تجسد روح الموضة الجديدة على أفضل وجه

تقرير يرصد الظهور الأول لـ كيت موس على غلاف "فوج" بإطلالة من شانيل

لندن ـ فلسطين اليوم
منذ أن ظهرت ماريان فيثفول وجولي كريستي وجين بيركين على ساحة المشهد في الستينيات، كانت صورة فتاة لندن انتقائية وبوهيمية وغير متوقعة، تلك الملامح التي عادت مرة أخرى تتأرجح في التسعينيات، فظهرت السترات والسراويل القصيرة جدًا التي تعبر عن نوع معين من الفتاة البريطانية، والتي مثلتها عارضة الأزياء الإنجليزية كيت موس بدرجة كبيرة وفقًا لموقع مجلة فوج. كانت كيت موس، المولودة في جنوب لندن في سن التاسعة عشرة فقط حيث ظهرت على غلاف مجلة فوج البريطانية، والتي استطاعت أن تجسد روح الموضة الجديدة على أفضل وجه. والتقطت صور غلافها الأول لمجلة فوغ البريطانية، العارضة التي تحولت إلى مصورة كورين داي، والتي قالت عن كيت: "لقد كانت طفلة مغرورة من كرويدون، ولم تكن مثل عارضة أزياء.. لكنني كنت أعلم أنها ستكون مشهورة." في ذلك الوقت، لم تكن هيبة Vogue...المزيد
 فلسطين اليوم - 11 نصيحة لعطلة منزلية لا تنسى في ظل الحجر الصحي

GMT 15:24 2020 الجمعة ,06 آذار/ مارس

سيدتي انا بنت عمري 14 سنة وعندي 6 إخوة أصغر مني. عندي مشكلتان: الاولى تكمن في ان امي اكتشفت ان والدي يكلم فتيات أخريات. بعد أن فتشت في تليفونه الخاص. وواجهته بالأمر، إلا أنه امكر ذلك. فهي متأكدة من انه يقوم بذلك. واعتقد انه يعيش ما يسمى أزمة منتصف العمر. أنا اشعر بأن زواج أمي وأبي ينهار وخائفة من ذلك. علماً بأني وجدت في سيارته في إحدى المرات قلماً من الحمرة ولا يعود لأمي ولا لي، ولا لأي من إخوتي. كذلك، انا قلقة لأن والدتي تكلم الفتيات اللواتي اكتشفت ارقامهن في هاتف والدي، وتتبادل معهم الألفاظ الوسخة والشتائم. كما ان والدتي ووالدي ينامان في غرفتين منفصلتين، ويجلسان ساعات طويلة في المنزل من دون أن يتبادلا أي كلمة. مع الإشارة الى أن والدي من اصحاب الاموال، ومن الممكن ان يدفع المال للبنات اللواتي يتكلم معهن. أما المشكلة الثانية يا سيدتي، فتتعلق بانني شديدة التوتر في المناسبات الاجتماعية، خصوصاً في حفلات التخرج المختلطة، حيث اشر بالغثيان واطرافي تصبح باردة، كيف يمكن أن أخفف من ذلك؟ وهل تنصحيني تجربة عاطفية؟
 فلسطين اليوم -

GMT 11:47 2020 الجمعة ,03 إبريل / نيسان

استمتع بأفضل الرحلات الافتراضية وأنت في منزلك

GMT 10:04 2019 الإثنين ,30 كانون الأول / ديسمبر

حيل لتشغيل خاصية "Dark Mode" على أيفونك القديم
 فلسطين اليوم -
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday