مشاكل وحلول  فلسطين اليوم
آخر تحديث GMT 09:03:42
 فلسطين اليوم -
 فلسطين اليوم - اختي في الرضاعة
 فلسطين اليوم -

أنا شاب عمري 19 سنة من أب إماراتي وأم مصرية. ترددت كثيراً قبل أن أراسلك، ولكن لم أعد أحتمل أكثر ولا ادري ماذا أفعل. مشكلتي مع ابنة عمتي التي تصغرني

 فلسطين اليوم -

* أنت صغير، عواطفك بريئة وجاءت هي الأخرى ببراءة وعدم معرفة لتبادر بتحريك مشاعرك. لتكون ابنة عمك، حبك الأول. كل شيء بدا رائعاً لبناء مستقبل. ثم جاءت الصدمة بأن هناكتتمة

 فلسطين اليوم - الخطأ يطاردك
 فلسطين اليوم -

عمري 29 سنة، متزوجة منذ 9 سنوات تقريباً. برجل من غير جنسيتي، وعندي طفل عمره 9 سنوات. تزوجت في بلدي، لكني زرت بلد زوجي ثلاث مرات ، لكني في المرة

 فلسطين اليوم -

من الواضح أن حالة عدم الإشباع عندك ، هي التي تقف وراء مشكلتك . فبدلاً من حل المشكلة العاطفية الجنسية مع زوجك مباشرة، ما حصل هو أنك أخطأت في علاقتين،تتمة

 فلسطين اليوم - فهم الاحساس
 فلسطين اليوم -

أنا بنت عمري 17 عاماً ، طالبة في آخر سنة في المدرسة . مشكلتي يا سيدتي أن لدينا معلمة، كلما رأيتها اشعر بشيء يشبه القشعريرة، لا ادري لماذا، ربما لأني

 فلسطين اليوم -

الحقيقة، إن الانسان لا يستطيع أن يعالج مشكلات حياته، إلا إذا استطاع أن يفهم إحساسه، إن فهم الاحاسيس هو النقطة التي تجعل الانسان قادراً على انجاح حياته. إبنتي، الفتاة فيتتمة

 فلسطين اليوم - سوء المعاملة
 فلسطين اليوم -

عمري 23 سنة تزوجت من ثلاث سنوات تقريباً، ولا أفقه شيئاً في هذه الحياة حتى القواعد البسيطة في طرق تناول الطعام، أو التكلم أو أي شيء آخر. لديّ طفل عمره

 فلسطين اليوم -

يجب أن تكوني عملية وواقعية، يعني أن تدربي نفسك على نسيان أنك فتاة صغيرة لا تفقه شيئاً (فهذا كما يبدو شجع الآخرين على إهمالك)، وتتصرفي كسيدة صغيرة لطيفة. فاجئيهم بمجموعةتتمة

 فلسطين اليوم - الخيانة
 فلسطين اليوم -

أنا منذ ست سنين متزوجة عن حب، ومشكلتي مع زوجي أنه يخونني منذ بداية زواجنا للآن، وكل مرة مع واحدة، مع العلم أحسه يحبني ومابدو يخسرني، وكل ما أوصل للطلاق

 فلسطين اليوم -

يجب أن تتغافلي، والتغافل سلوك راق يترفع عن المواجهة، لكنه يشعر الآخر بذنبه، وتأكدي أن زوجك يشعر بهذا، وكلما ترفعت وتغافلت شعر أنه مدين لك. ولكن عليك أن تدربي نفسكتتمة

 فلسطين اليوم - زوجي هجرني
 فلسطين اليوم -

أنا متزوجة من 4 سنوات، وعندي بنت، وزواجي كان عن قصة حب، زوجي الحمدلله طيب وحنون، وما كان مقصرًا معي بأي شيء، لكن أنا بالمقابل ما كان عندي فهم صحيح

 فلسطين اليوم -

براءتك التي وصلت إلى حد السذاجة ساهمت في هذا الوضع، فأصبحت لينة إلى درجة أن زوجك عصر مشاعرك كلها، ولم يكتفِ؛ فراح يبحث عن عصير آخر يُرضي أنانيته , دافعيتتمة

 فلسطين اليوم - الوفاء
 فلسطين اليوم -

عمري 20 سنة، مشكلتي أني عندما كنت أدرس بعيداً عن أهلي، تعرفت على زميل وأصبحنا صديقين، ثم اعترف لي بحبه، وعندما أخبرته بأني فتاة لا أقبل العلاقة خارج الزواج، طلب

 فلسطين اليوم -

إن مواجهة المشكلة تقتضي مصارحة النفس: فهل المشكلة هي أنك محرجة أمام أهلك بعد أن أخبرتهم بأن الشاب سيطلب يدك؟ أم أنك فعلاً ما زلت متعلقة به رغم كل شيء؟تتمة

 فلسطين اليوم - الملل
 فلسطين اليوم -

أنا فتاة وأعمل منذ 5 سنوات ولكن أصبحت أمل من الوظيفة. وأريد أن أعرف ماذا أفعل كي أتخلص من هذا الملل ؟

 فلسطين اليوم -

ركزي على الإيجابيات، فلا يوجد أمر كامل على الإطلاق , توقفي عن الشكوى وجربي في كل مرة أن تقومي بتحدٍ جديد, ترتيب الأولويات والتعامل بشكل صحيح مع الوقت , اربطيتتمة

 فلسطين اليوم - زوجي على علاقة بغيري
 فلسطين اليوم -

أنا متزوجة من 23 سنة، باختصار قبل سنة عرفت أن زوجي. كان ولا يزال عنده علاقة مع سيدة ، وله ولد غير شرعي منها منذ 12 سنة. عندما واجهته، أكد

 فلسطين اليوم -

الحكمة تقتضي أن تكوني صديقة الآن لزوجك، فلا شك أن إخفاءه الأمر عنكِ يعني أنه يخشى من معرفتك، وبالتالي يضعك في مكانة مهمة ينبغي أن تحافظي عليها , كوني جديةتتمة

 فلسطين اليوم - فرص العمل
 فلسطين اليوم -

أبحث عن عمل في جميع مواقع التواصل الاجتماعي . وأريد أن أعرف ما الامور التي عليّ تجنبها على مواقع التواصل الاجتماعي . حتى لا تؤثر صفحتي الشخصية على فرصتي في

 فلسطين اليوم -

البعد عن نشر أي عبارات عدائية تحتوي عنفاً أو تهديداً أو تحريضاً، أو نشر آراء سياسية متطرفة، أو المشاركة في أنشطة غير قانونية ولو على سبيل المزاح، بالإضافة للبعد عنتتمة

 فلسطين اليوم - اختلاف الطباع
 فلسطين اليوم -

أنا إمرأة متزوجة منذ 3 سنوات ولكن لم يرزقنا الله بعد بأولاد. ومشكلتي أن زوجي طباعه مختلفة عني بكثير وانا لم أعد أحتمل فماذا افعل لكي أغير من طبيعته بلباقة

 فلسطين اليوم -

الاحترام المتبادل: أي احترمي الفروق والاختلافات بينك وبينه، وأن كلاً منكما من بيئة، ولكن هذا لا يعني التنازل الكبير عن المبادىء، وإنما التأقلم مع مبادىء الآخر، ومحاولة احترامها قدر الإمكان،تتمة

 فلسطين اليوم - الطموح
 فلسطين اليوم -

مشكلتي، أن أمي لم تدرس، وهي ماكثة في البيت. وبما أنها لم تفعل شيئاً؛ فإنها لا ترغب في أن أفعل أنا أي شيء!!! أريد أن أبني مستقبلي، كلما تكلمت عن

 فلسطين اليوم -

لا أظن أن العمل قضية خطيرة؛ فمعظم الأهل الآن يعرفون أن عمل الفتاة أصبح أمراً ضرورياً إن لم يكن واجباً، وحتى العائلات التي تحمل إرثاً من العادات المحافظة التي تخجلتتمة

 فلسطين اليوم - فراغ عاطفي
 فلسطين اليوم -

عمري 16 سنة، مشكلتي أني أشعر بفراغ عاطفي كبير. لا أدري ما سببه. أنا لم أمر بأية فترة عاطفية، وغالباً ما أسال نفسي: لماذا كل بنت لديها زميل أو صديق

 فلسطين اليوم -

عليك أن تتمتعي بنجاحك وعائلتك الكريمة التي تحبك وهذه نعمة، وأرى أن قراءة القصص والروايات ستكشف لك مفاهيم ومعاني للحب الجميل أو العواطف، وخاصة بعض القصص والروايات الجيدة لكتاب كبارتتمة

 فلسطين اليوم - بعد ثلاثة أشهر
 فلسطين اليوم -

أنا امرأة متزوجة منذ 3 أشهر. وبصراحة لا أدري ما إذا كان غشاء البكارة قد انفتح عندي ام لا. في أول علاقة جماع بيننا، كنت خائفة ومتوترة وكنت شادة أعصابي

 فلسطين اليوم -

يحصل ان تشعر الفتاة بألم في بدايات الجماع. لكن المفترض ألا يطول هذا الألم بعد الشهر الأول. والمفترض أيضاً أن تكون الآن كل الأمور طبيعية. ويجب ان تسألي نفسك الآنتتمة

 فلسطين اليوم - ابن العم والطريق السهل
 فلسطين اليوم -

صديقتي عمرها 23 سنة، وهي من عائلة محافظة ولم تخرج مع ولد غريب. أو تخاطبه في حياتها. لكنها تعرفت مؤخراً الى ابن عمها الذي يعيش في دولة أخرى. هو أكبر

 فلسطين اليوم -

عمرها عمر زواج، وهذا الذي يعيش من بعد في نهاية اليوم هو ابن عمها. يعني من لحمها ودمها، فلماذا العبث والأخذ والعطاء غير المنطقي؟ المسألة تحتاج وباختصار إلى: 1- سؤالتتمة

 فلسطين اليوم - دار Iseey Miyake"" تستوحي مجموعتها الجديدة من "الرياح" حول العالم

GMT 04:35 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

تعرف على أسرار "جزيرة البالغين" في المالديف
 فلسطين اليوم - تعرف على أسرار "جزيرة البالغين" في المالديف

GMT 05:46 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

إليكِ أجمل الأرضيات الرخامية لمنزل يتّسم بالفخامة
 فلسطين اليوم - إليكِ أجمل الأرضيات الرخامية لمنزل يتّسم بالفخامة

GMT 05:24 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

غانتز يحتل المركز الثاني في الاستطلاعات بعد نتنياهو
 فلسطين اليوم - غانتز يحتل المركز الثاني في الاستطلاعات بعد نتنياهو

GMT 05:10 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

مُذيع حوار الرئيس السيسي المثير للجدل يقع في خطأ فادح
 فلسطين اليوم - مُذيع حوار الرئيس السيسي المثير للجدل يقع في خطأ فادح
 فلسطين اليوم -

GMT 02:07 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

المحكمة تعوّض عاملة غسيل أطباق بـ 21 مليون دولار في ميامي
 فلسطين اليوم - المحكمة تعوّض عاملة غسيل أطباق بـ 21 مليون دولار في ميامي

GMT 03:37 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

منح غابات "Magombera" في تنزانيا الحماية الرسمية مِن الدولة
 فلسطين اليوم - منح غابات "Magombera" في تنزانيا الحماية الرسمية مِن الدولة

GMT 08:14 2018 الأحد ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تعلن عن تنبؤات الأبراج لعام 2019
 فلسطين اليوم - منى أحمد تعلن عن تنبؤات الأبراج لعام 2019

GMT 06:10 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

شركة "فورد" تُطلق سيارة "Explorer" رباعية الدفع
 فلسطين اليوم - شركة "فورد" تُطلق سيارة "Explorer" رباعية الدفع

GMT 01:03 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

أمينة خليل تُوضِّح الصعوبات التي واجهتها أثناء تصوير "122"

GMT 07:01 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

فيكتوريا بيكهام تُطلق قناة "اليوتيوب" الخاصّة بها

GMT 01:30 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

مليونيرة ماليزية تشتكي من رغبة السلطات في تحويلها جنسيًا

GMT 02:23 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

ياسمين خطاب تُطلق مجموعة أزياء تُناسب كلّ الأذواق

GMT 03:00 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

فيكتوريا بيكهام تستخدم مستحضرات تجميل مصنوعة من دمها

GMT 14:08 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

قطتان تعيشان في شقة بإيجار شهري كبير في أميركا

GMT 08:04 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

دراسة علمية تشرح كيفية الحد من الاحترار العالمي

GMT 14:37 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

عرض قصر مميَّز في جنوب فرنسا للبيع مُقابل مليار يورو
 
 فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم - مشاكل وحلول  فلسطين اليوم
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday