هيكل وبطرس
آخر تحديث GMT 14:10:41
 فلسطين اليوم -
رئيس الجمهورية الجزائري عبد المجيد تبون في الحجر الصحي لمدة 5 أيام بسبب ظهور أعراض كورونا على العديد من المسؤولين برئاسة الجمهورية والحكومة الناطق باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية يصرح بأن التحولات في المنطقة قد تدفع الفلسطينيين لتغيير مواقفهم تجاه السلام وصول وفد إماراتي رفيع المستوى على متن طائرة إماراتية إلى مطار تل أبيب الكاظمي يعلن نثمن التعاون الألماني في ملف المقاتلين الأجانب وملف إعادة النازحين أمير الكويت يؤكد أن الانتخابات المقبلة مسؤولية وطنية لاختيار ممثلي الأمة وضمان سلامة أداء البرلمان وفد حكومي إماراتي يتوجه إلى إسرائيل في أول زيارة رسمية وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا
أخر الأخبار

هيكل وبطرس

 فلسطين اليوم -

هيكل وبطرس

مكرم محمد أحمد

كلاهما كان شديد التانق شديد الاعتداد بالنفس، صاحب مدرسة تضم اعدادا كثيرة من التلاميذ والمريدين، جمعهما الاهرام فترة طويلة من الزمن، وتحمل كل منهما في موقعه جانبا من مسئولية صنع تاريخ هذا الوطن وترك كل منهما بصمة عميقة يصعب ان يمحوها الزمان، وتجاوز تأثيرهما محيطهما الوطني والاقليمي إلي العالمية..، وبرغم اختلاف المنابع والمشارب وظروف النشأة والارتقاء،التقي الاثنان علي محبة هذا الوطن والحرص علي مصالحه العليا، وفي ترتيب اقدار لا يعرف حكمته سوي الله غادر الاثنان عالمنا في توقيت متزامن لتصبح الخسارة فادحة وثقيلة يكابد حزنها مسلمو مصر وأقباطها علي حد سواء. 

وإذا صح ان محمد حسنين هيكل هو صحفي القرن دون منازع، فان بطرس غالي هو أب السياسة والدبلوماسية المصرية دون منافس، وما من شخصية أثرت عميقا في صنع هذه الاجيال المتتابعة التي صنعت للدبلوماسية المصرية تاريخا مجيدا مثل بطرس بطرس غالي..،بصمته الاكثر تأثيرا في سياسات مصر الخارجية وضحت في مسيرة سلام الشرق الاوسط، التي قاد بطرس اول مراحل تفاوضها وصولا إلي اتفاق كامب ديفيد بشقيه، معاهدة السلام واتفاق الحكم الذاتي، في فندق مادسون وسط العاصمة واشنطن، حيث كان يحتل وفد التفاوض المصري الدور الخامس بينما يحتل الاسرائيليون طابقا اخرا وبين الطابقين يتحرك الوسيط الامريكي. 

لكن جهد بطرس الكبير تركز علي الدائرة الافريقية التي كان يعتقد منذ وقت جد مبكر انها دائرة المصالح الحقيقية لمصر..، احب بطرس أفريقيا والافارقة وبرغم اصابته بالتهاب الكبد الوبائي في احدي زياراته ظل بطرس علي حبه، وهو الذي صاغ اول برنامج تعاون مشترك مصري افريقي، لكن بطرس احدث تحولين مهمين في سياسات مصر الافريقية كاد يدفع ثمنهما باهظا لولا مساندة الرئيس الاسبق مبارك..، الاول عندما كان اول من نبه إلي خطورة تحالف البشيرــــ الترابي وكشف الوجه الحقيقي لانقلابهما العسكري والثاني عندما نجح في اقناع مبارك بضرورة تصحيح علاقات مصر بأثيوبيا من خلال حوار مباشر لا تكون المشكلة الارتيرية عائقا له، غير ان فخار بطرس وفخار مصر ببطرسها يظل في موقفه الشجاع من التحالف الامريكي الاسرائيلي عندما كان يشغل منصب امين عام الامم المتحدة، وقصف الاسرائليون ملجأ المنظمة الدولية في قرية قانا جنوب لبنان ورفض بطرس المساومة علي الصمت..،ولانه فضح المؤامرة ناصبه الامريكيون العداء بشكل فج، واستخدموا لاول مرة الفيتو من اجل المصادرة علي حقه في فترة ثانية لمنصب الامين العام للامم المتحدة. 

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

هيكل وبطرس هيكل وبطرس



GMT 06:51 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

لماذا تحضر مصر والأردن مؤتمر المنامة؟!

GMT 06:51 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

لماذا تحضر مصر والأردن مؤتمر المنامة؟!

GMT 14:25 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

الفساد يكلف إفريقيا تريليونى دولار

GMT 17:50 2019 الخميس ,13 حزيران / يونيو

الفساد فى إفريقيا

GMT 12:44 2019 الثلاثاء ,11 حزيران / يونيو

أيام فى الإسكندرية

أبرزها ذلك الفستان الأزرق الذي تألقت به كيت ميدلتون من "زارا"

10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية في متناول اليد تعرفي عليها

لندن ـ فلسطين اليوم
على الرغم أن خزانة ملابس سيدات العائلات الملكية تحتوي على فساتين باهظة الثمن، لكن هن أيضا يتألقن بأزياء بأسعار ذات ثمن قليل وفي متناول اليد، ويمكن لأي من السيدات الوصول لها بسهولة في العلامات التجارية المختلفة مثل زارا "Zara"، وجاب " Gap" وتوب شوب "Topshop" وغيرها المنتشرة في جميع أنحاء العالم، ونستعرض معًا في السطور التالية 10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية تقل تكلفتها عن 100 دولار، لتبقى في متناول اليد. كيت ميدلتون في أول ظهور لكيت ميدلتون دوقة كامبريدج، في إجازة شهر العسل، طلت بفستان أزرق من زارا "Zara " بحوالي 90 دولار، وهو لم يبقى على الموقع الإلكتروني للعلامة التجارية كثيرا، إذ نفذ من الأسواق سريعا، وفي زيارة لدوقة كامبريدج، إلى نيوزيلندا ارتدت قميص كاروهات مريح من "Gap"، وهو عادة يباع بسعر 54.95 دولار، إلا أن ...المزيد

GMT 12:12 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

تسريحات شعر مستوحاة من أميرات ديزني لعروس 2020 تعرفي عليها
 فلسطين اليوم - تسريحات شعر مستوحاة من أميرات ديزني لعروس 2020 تعرفي عليها

GMT 12:05 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

10 أماكن سياحية في أثينا تستحق الزيارة عن جدارة تعرف عليها
 فلسطين اليوم - 10 أماكن سياحية في أثينا تستحق الزيارة عن جدارة تعرف عليها

GMT 08:31 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

7 نصائح لاختيار أرضيات "الباركيه" لمنزل أنيق وعصري
 فلسطين اليوم - 7 نصائح لاختيار أرضيات "الباركيه" لمنزل أنيق وعصري

GMT 06:35 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تنفرج السماء لتظهر الحلول والتسويات

GMT 03:53 2016 الأربعاء ,28 كانون الأول / ديسمبر

وليد توفيق يحيي حفلة زفاف نجلة المنتج صادق الصباح

GMT 11:04 2014 الإثنين ,27 تشرين الأول / أكتوبر

النجمة صوفيا لورين تطرح مذكراتها العاطفيّة الخاصة

GMT 01:33 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

حرباء تنجب 26 طفلًا بحجم الأظافر على يد مربيها

GMT 04:07 2015 الأربعاء ,15 تموز / يوليو

أثيوبيا تمثل أفضل وجهة للسياحة في عام 2015

GMT 22:45 2016 الأحد ,25 كانون الأول / ديسمبر

مدفأة "فاير بليس" للحصول على غرفة معيشة عصرية

GMT 01:06 2015 الثلاثاء ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

علماء الآثار يعرضون أسرار مدينة "بومبي اليونانية" القديمة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday