اجتهادات  داعش ثقافي مصري
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

اجتهادات ... "داعش" ثقافي مصري!

 فلسطين اليوم -

اجتهادات  داعش ثقافي مصري

د. وحيد عبدالمجيد

«المجاهدون» ضد الثقافة والفكر والأدب والفن لا يقلون خطراً عمن يرفعون رايات سوداء، ويقتلون ويذبحون ويزعمون أنهم «مجاهدون». وإذا كانت كلمة »داعش« قد أصبحت تعبيراً عن الإرهاب المسلح الأشد عنفاً وقسوة، فهى تصلح أيضا للتعبير عن الإرهاب الثقافى الذى انتشر فى ربوع مصر مُهدَّدا ما بقى فيها من إبداع أدبى وفنى وفكرى. فلولا «داعش» الثقافى، ما انتشر «داعش» المسلح. 

والحال أن كلاً من »الداعشين« مسلح ولكن بأدوات مختلفة. فدعاوى الحسبة التى تقتل الإبداع، وتبث الرعب فى قلوب المبدعين، وتجعل أيدى بعضهم مرتعشة، تمثل سلاحاً أشد فتكاً من القنابل والعبوات والسيوف والأسلحة الآلية، لأنها تفتك بروح المجتمع التى يعبر الإبداع الأدبى والفنى عنها. وليس الروائى أحمد ناجى هو الضحية الأولى لهذا السلاح، ولن يكون الأخير، ما لم نستيقظ ونضع حداً للغفلة التى تدفع إلى التهوين من خطر محدق. 

وقل مثل ذلك عن القيود المتزايدة التى يفرضها القائمون على بعض النقابات الفنية لمحاربة الإبداع، فى تناقض تام مع مسئوليتهم عن حماية هذا الإبداع وفتح الأبواب أمامه حين تكون مغلقة، وليس غلقها عندما يجدونها مفتوحة. وقد وصل التقييد فى هذا المجال إلى مستوى ينذر بخطر غير مسبوق بسبب تحكم خرافات منافية للعقل، وعقليات تنقصها المعرفة بالفن، فى أنشطة فنية على نحو لا يحدث إلا فى «دولة دينية». 

ولم يكن منع عرض لموسيقى «بلاك ميتال» بدعوى أنه ممارسة لما يُسمى فى العقل الخرافى «عبادة الشيطان» أول حرب على الإبداع الفنى، ولن يكون الأخير، ما لم ينقذ الفنانون أنفسهم بعض نقاباتهم مما آل إليه دورها، ويدرك كل منهم أن هذه الحرب يمكن أن تُشن على أحد أعماله طالما أنهم يسلَّمون أمرهم إلى من ينَّصبون أنفسهم حراَّساً للأديان أو الأخلاق أو الفضائل، ويغلقون أبواب الإبداع باسمها. 

والمثير للتأمل أن تحدث هذه الممارسات التى تعود إلى عصور غابرة فى الوقت الذى تعلن الحكومة مشروعاً تُطلق عليه (مصر 2030). فكيف يمكن أن نتطلع إلى عام 2030، وهناك من يريدون إعادتنا إلى أسوأ مراحل عصر الخرافات فى التاريخ؟ وكيف يحدث هذا فى ظل دستور يحمى الابداع بوضوح لا لبس فيه ( المادة 67) من هجمات »داعش« الثقافى الذى يحقق الآن ما فشل فيه «داعش» المسلح؟ 

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اجتهادات  داعش ثقافي مصري اجتهادات  داعش ثقافي مصري



GMT 06:10 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

نتفليكس.. والسينما المصرية

GMT 10:28 2019 الأحد ,17 آذار/ مارس

ثورة 1919 .. والإبداع

GMT 08:28 2019 الثلاثاء ,05 آذار/ مارس

الإسلام فى القرن 21

GMT 08:31 2019 الأحد ,03 آذار/ مارس

الإبداع كالهواء

GMT 05:47 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

اصطفاف .. لكنه ديمقراطى

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 08:15 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

"موديز"تؤكّد أن دول الخليج ستحتاج عامين لتعافي اقتصادها

GMT 14:50 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

"الفار المكار"

GMT 18:04 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

سيمون تتحدث عن فيلم "يوم حلو ويوم مر" فى "بالعربى"

GMT 01:29 2020 السبت ,25 إبريل / نيسان

حركة طالبان "تتمسك بسلاحها" في شهر رمضان
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday