ترامب يكشف الحقيقة‎
آخر تحديث GMT 12:53:17
 فلسطين اليوم -

ترامب يكشف الحقيقة‎

 فلسطين اليوم -

ترامب يكشف الحقيقة‎

عمر حلمي الغول

لست من المعجبين بالمرشح الرئاسي عن الحزب الجمهوري، دونالد ترامب. لانتهاجه سياسات عنصرية ضد اتباع الديانة الاسلامية دون تمييز، ويضعهم جميعا في سلة واحدة. غير ان صاحب امبراطورية ترامب المالية الاقتصادية، كشف يوم السبت الماض الموافق 13 من فبراير/ شباط في مناظرة مع المنافس الاخر عن الحزب، جيب بوش، ان الرئيس الاسبق جورج بوش الابن، هو المسؤول عن تدمير الشرق الاوسط. وكلف خزينة الولايات المتحدة 2 تريليون دولار اميركي والاف الارواح من القتلى على غزو العراق. وأكد ترامب إن ذلك الغزو خطأ جورج بوش الابن، الشقيق الاكبر لجيب، وأضاف قائلا: " كلنا يمكن ان نرتكب اخطاء، ولكن هذا الخطأ كان مختلفا، كان يجب علينا ان لا نذهب إلى العراق، نحن من دمر الشرق الاوسط." 

وتابع المرشح الاكثر حظا بدعم الحزب الجمهوري، متهما بوش الابن بالكذب: " لقد كذبوا علينا، قالوا أن هناك اسلحة دمار شامل. ولكن لم تكن هناك أي اسلحة، وكانوا يعرفون ذلك جيدا." 

ورد جيب بوش بحدة على الهجمات، قائلا: لقد ضقت ذرعا من قيام باراك اوباما بتحميل شقيقي مسؤولية كل المشاكل، التي واجهها، وبصراحة انا غير آبه بالاهانات، التي يوجهها إلي ترامب." ولم يكن عند بوش الصغير، ما يرد به على ترامب او غيره. لان الحقائق الدامغة، التي عانت منها الولايات المتحدة الاميركية، تكشف حجم المصائب، التي الحقها بوش الابن بها.

ومن أبرز المشاكل والارباكات السلبية، التي نجمت عن ولاية جورج بوش الابن: اولا  إرتفاع حجم الدين العام تقريبا إلى حوالي ال50% مما كان عليه مطلع عام 2009. حيث قفز حجم الدين العام الداخلي والخارجي للولايات المتحدة من 15 تريليون دولار عندما تسلم الرئيس اوباما مسؤولياته إلى ما يزيد عن 22 تريليون دولار اميركي. وهذا نتاج الازمات، التي تركها بوش الابن؛ ثانيا الازمة الاقتصادية الكارثية، التي مازالت حتى الان تداعياتها ماثلة في الساحة الاميركية، رغم التحسن النسبي مؤخرا؛ ثالثا ضاعفت من تحميل الشعب الاميركي الضرائب دون وجه حق لسد عجزها؛ رابعا  تراجع مكانة الولايات المتحدة العالمية، فبعدما كانت، القطب الدولي المسيطر بشكل كامل على مقاليد السياسة الدولية، باتت راهنا احد الاقطاب الدولية؛ خامسا إخضاع السياسة الاميركية زمن بوش الابن لانصار اللوبي اليهودي الصهيوني، الذي كان عنوانه بول ولفيتز، نائب وزير الدفاع الاميركي وغيره من المحرضين على الحرب ضد العراق وافغانستان. رغم الادراك المسبق للعلاقات الاستراتيجية الاميركية الاسرائيلية. لكن التحالف الاستراتيجي شيء والتورط في حرب دامية، ادمت الاقتصاد والشعب الاميركي على حد سواء شيء آخر. 

ترامب الجمهوري اماط اللثام عن السياسات المثلومة لبوش الابن، شقيق الحاكم السابق لولاية فلوريدا، الذي لن يكون افضل حالا من شقيقه الاكبر. الذي وضع مكانة ودور الولايات المتحدة في مهب الريح لتصفية حساب شخصي وعائلي مع الرئيس العراقي الاسبق صدام حسين، لا سيما وان بوش الاب، اعلن في زمن ولايته، انه سينتقم من العرق وصدام حسين شخصيا. لذا قام بوش الابن بتوريط الولايات المتحدة بالكذب وتزوير الحقائق للذهاب الى ميدان الحرب، التي هزت هيبة ومصداقية القطب الاكبر في العالم دون اي مبرر. وها هو العالم الان يتجه بخطى حثيثة نتاج السياسات الاميركية الخاطئة نحو إتون حرب عالمية جديدة، تشهد الاطراف في الشرق الاوسط إرهاصاتها، وقد تتطور إلى تصادم مباشر بين الاقطاب الكبيرة إن لم تتخذ الدول الاساسية في العالم قرارات حازمة بوقف فلتان نيران الحرب في الساحات العربية عبر ادوات اميركا ومن لف لفها من دول الاقليم

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ترامب يكشف الحقيقة‎ ترامب يكشف الحقيقة‎



GMT 09:09 2019 الجمعة ,13 أيلول / سبتمبر

اليمن والحاجة لإعادة إعمار القيم

GMT 09:49 2019 الإثنين ,26 آب / أغسطس

“رئيس الوصية”..على أبواب قصر قرطاج

GMT 18:01 2019 الثلاثاء ,13 آب / أغسطس

مصر والنيل وسر الحضارة

GMT 17:53 2019 الثلاثاء ,13 آب / أغسطس

الدولة الوطنية وصناعة النهوض

GMT 17:49 2019 الثلاثاء ,13 آب / أغسطس

عيون وآذان - مع الكتابة الخفيفة

GMT 17:47 2019 الثلاثاء ,13 آب / أغسطس

طاولة حوار تجمع الرياض وطهران

GMT 17:38 2019 الثلاثاء ,13 آب / أغسطس

لا حرب إيرانية - إسرائيلية

تخطف الأنظار بالتصاميم المميزة والأزياء اللافتة

"الجرأة" لإطلالات ليدي غاغا خلال إطلاق"مستحضرات التجميل"

واشنطن - فلسطين اليوم
يقترن اسم ليدي غاغا Lady Gaga دائمًا مع جرأة الإطلالات، وإن شهدت أزياؤها في الفترة الأخيرة تطورًا لافتًا من حيث إختيار تصاميم أنيقة تخطف بها الأنظار لكنها تعود وتغتنم كل فرصة لإختيار أزياء جريئة تجعلها تتفّرد على السجادة الحمراء. الإطلالة الأولى بفستان أسود مزيّن بالترتر اللامع حمل توقيع المصمم يوسف الجسمي وهذا ما حصل، لدى إطلالتها بثلاث فساتين جريئة صُممت خصيصًا لها وتألقت بها خلال حفل إطلاق ماركتها الخاصة من مستحضرات التجميل Haus Laboratories. "غاغا"، استهلّت إطلالاتها بفستان أسود مزيّن بالترتر اللامع حمل توقيع المصمم الكويتي يوسف الجسمي Yousef Aljasmi، وتميّز الفستان بالفتحة الجانبية العالية جدًا. ببدلة القطة من قماش الدانتيل الشفاف من تصميم Kaimin مع كورسيه إطلالة ليدي غاغا الثانية لم تخلو أيضًا من الجرأة والإثارة، وهذ...المزيد

GMT 04:47 2019 الخميس ,19 أيلول / سبتمبر

10 افكار مبتكرة لتزيين سيارة العروس 2019
 فلسطين اليوم - 10 افكار مبتكرة لتزيين سيارة العروس 2019

GMT 13:27 2015 الأحد ,18 تشرين الأول / أكتوبر

التنازلات تُطفئ شعلة الحب

GMT 15:08 2017 الأربعاء ,11 تشرين الأول / أكتوبر

تفجير انتحاري مزدوج قرب مركز قيادة شرطة دمشق

GMT 20:01 2016 الجمعة ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

رقصة دلال عبد العزيز في حفل زفاف "إيمي" وحسن الرداد
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday