وكالة ناسا تختار أربعة رواد فضاء لقيادة طريق العودة إلى المدار
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

وكالة "ناسا" تختار أربعة رواد فضاء لقيادة طريق العودة إلى المدار

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - وكالة "ناسا" تختار أربعة رواد فضاء لقيادة طريق العودة إلى المدار

ناسا تحدد أربعة رواد للطيران في أول البعثات التجارية
واشنطن - رولا عيسى

اختارت مدير وكالة "ناسا" تشارلز بولدن، أربعة رواد الفضاء مخضرمين لقيادة طريق العودة إلى المدار من الأراضي الأميركية.

وقرر بولدن اختيار الأربعة الذين سيطيرون في كبسولات بنيت من قبل الشركات الخاصة "سبيس اكس وبوينج"، وأجرى كل رائد فضاء منهم اختبار التجربة للطيارين وسافروا مرتين في الفضاء.

وتضم أسماء رواد الفضاء الذين تم تعينهم للطاقم التجاري: "الكولونيل من سلاح الجو روبرت بينكين، ومؤخرًا هو رئيس مكتب رواد الفضاء، عقيد القوات الجوية اريك بوي، وكان من طاقم المكوك ديسكفري في الماضي، العقيد المتقاعد دوغلاس هيرلي، الطيار من طاقم المكوك النهائي؛ والكابتن البحري سونيتا ويليامز، المقيمة لمرتين في محطة الفضاء الدولية".

وأفاد بولدن في مدونته "إن رواد الفضاء المخضرمين الكرام يشقون طريقًا جديدًا، الدرب الذي من شأنه أن يسجلهم في كتب التاريخ وعند الأميركيين على سطح المريخ".

وتهدف"سبيس اكس" و"بوينغ" إلى إجراء رحلات تجريبية إلى محطة الفضاء الدولية بحلول عام 2017، وسيكون أول إطلاق لرواد الفضاء من قاعدة "كيب كانافيرال" في ولاية فلوريدا، منذ تقاعد مكوك الفضاء في عام 2011.

وفي هذه الأثناء، كانت ناسا تدفع عشرات الملايين من الدولارات في الرحلة لروسيا على متن المركبة سويوز الفضائية لنقل رواد الفضاء، حيث كلّف أحدث نقل 76 مليون دولار أميركي.

وأشار بولدن إلى أن متوسط ​​تكلفة المركبة الفضائية المملوكة لأميركا ستكون 58 مليون دولار لكل رائد فضاء، وسيكون لكل مهمة ستحمل طاقمًا من أربعة مقابل ثلاثة، بالإضافة إلى التجارب العلمية.

وتتراوح أعمار الأربعة الذين سيعملون بشكل وثيق مع شركات تطوير مركبتهم الفضائية بين (44) و(50 عامًا) وكانوا رواد الفضاء لمدة 15 عامًا على الأقل، وحضر كل منهم اختبار المدرسة التجريبية، مع فريق "وليامز" المتخصص في طائرات هليكوبتر، ولديهم ما مجموعه أكثر من 400 يوم في الفضاء، وذلك بفضل محطة "ويليامز"، وأكثر من 85 ساعة من السباحة في الفضاء.

وتعد "وليامز" من الطاقم صاحب الرقم القياسي العالمي لسيدة في السير في الفضاء، وآخرها في المختبر المداري في عام 2012.

وبلغ مجموع عقود "ناسا" مع "سبيس اكس" و"بوينغ" لكبسولات الطاقم، ما يقارب من سبعة مليارات دولار أميركي، وتتطلب على الأقل رحلة تجريبية واحدة مع رائد الفضاء من "ناسا" على متنها، ويعمل الفريق الكبير على جعل المركبة الفضائية آمنة قدر الإمكان.

ويأتي هذا الإعلان بعد أسابيع فقط من فشل إطلاق "سبيس اكس" إلى محطة الفضاء الدولية مع بضائع، حيث فقدت "كبسولة التنين"، على قمة الصاروخ "فالكون 9" التي فضت بعد وقت قصير من إطلاقه في 28 حزيران / يونيو، وكانت صيغة أبسط وأصغر من ما سوف يستخدم لنقل رواد الفضاء إلى المحطة الفضائية.

وبيّن بولدن إلى أن تموز / يوليو كان دائمًا شهرًا عظيمًا لـ "ناسا"، وهو قائد مكوك الفضاء السابق، وأن أول هبوط على سطح القمر، من خلال "أبولو 11" والرائد نيل ارمسترونغ وباز الدرين، كان في 20 تموز / يوليو 1969.

وأضاف أن "ناسا" حصلت على صور الأولى عن قرب من المريخ، وذلك بفضل "مارينر 4"، في 14 تموز / يوليو 1965، والتي هبطت على سطح المريخ عبر "باثفايندر الروبوتية" في 4 تموز/ يوليو 1997.

وأفاد مدير مكتب البيت الأبيض لسياسة العلوم والتكنولوجيا جون هولدرن، "تشكيلة الطاقم التجارية تحرك أميركا أقرب إلى هدف الرئيس باراك أوباما لإرسال رواد فضاء إلى المريخ في 2030".

ويشار إلى أن وكالة "ناسا" تعمل على تطوير مركبة فضائية جديدة خاصة "أوريون" بالنسبة لتلك الرحلات الطويلة.

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وكالة ناسا تختار أربعة رواد فضاء لقيادة طريق العودة إلى المدار وكالة ناسا تختار أربعة رواد فضاء لقيادة طريق العودة إلى المدار



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 08:23 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

10 أسباب ستجعلك تقرر زيارة الشارقة في الإمارات

GMT 09:03 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الدلو" في كانون الأول 2019

GMT 00:06 2020 السبت ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

ترامب يؤكد بإمكاني أنا أيضا أن أعلن عن فوزي بالرئاسة

GMT 00:05 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

أخطاؤك واضحة جدّا وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 06:18 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

يتناغم الجميع معك في بداية هذا الشهر

GMT 10:34 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

ابتعد عن النقاش والجدال لتخطي الأمور

GMT 09:57 2020 الثلاثاء ,22 كانون الأول / ديسمبر

108 مستوطنين يقتحمون المسجد الأقصى وينفذون جولات استفزازية

GMT 14:53 2016 الأحد ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

أسطورة النصر السعودي ماجد عبدلله يرغب في شراء العالمي

GMT 13:47 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنا من الخليل

GMT 05:47 2019 الأربعاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

فوضي كوندليزا رايس طعم ابتلعته شعوبنا لتفتيت وحدتها

GMT 11:43 2019 الثلاثاء ,22 تشرين الأول / أكتوبر

ما هي «خطوط الدفاع» عــن العهد والحكومة؟!
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday