الرجوب يتمنى الموت ويعزي في انهيار مشروع الملعب البيتي
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

أبدى استياءه من قرار نقل مباراتي السعودية وماليزيا إلى الأردن

الرجوب يتمنى الموت ويعزي في انهيار مشروع "الملعب البيتي"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الرجوب يتمنى الموت ويعزي في انهيار مشروع "الملعب البيتي"

رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم اللواء جبريل الرجوب
القدس-فلسطين اليوم

أكد رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم اللواء جبريل الرجوب، أن الملعب البيتي ليست له علاقة بالتطبيع، مشيرا إلى أن كل "من يطبع مع إسرائيل خائن؛ ولكن يجب أن لا يستخدم أحد أو يستغل الرياضة كوسيلة للتهرب من مسؤولياته القومية والإنسانية تجاه الشعب الفلسطيني".

وأوضح الرجوب في مؤتمر صحافي عقد في مقر أكاديمية بلاتر في البيرة بعد جلسة عقدها مجلس الاتحاد صباح الخميس، أن الاتحاد الفلسطيني "يحترم قرارات الفيفا وسينفذها بالتزام رغم أنها ظالمة، ولكن نحن نعيش في الزمن العربي الرديء وعلينا أن نتحمل ونتجاوز العقبات وسنشارك في المباراتين ضد السعودية وماليزيا في الأردن".

وأشار إلى وجود استياء كبير من قبل الجهاز الفني واللاعبين بعد هذا القرار المجحف، علاوةً على الوضع الفني الذي سيجبر اللاعبين على خوض مباراتين هامتين خلال 3 أيام، وهو ما يحتم على الاتحاد محاولة تأجيل لقاء السعودية حتى وقت لاحق.

وأضاف: "أتحدث بألم وحسرة لأني أدرك حجم الشعور بالمرارة والحسرة لدى الشعب وأسرتنا الرياضية، وكنت أتمنى الموت على أن لا أشارك في هذا القرار، ولا أبحث عن مستقبل سياسي أو شخصي، ولكن هذا مشروع وطني ومستقبل شعبي، وعليه سنستضيف المنتخبين في الأردن وفي أفضل الظروف والشروط، نعم ليس لدينا بترول، ولكن لدينا كرامة وكبرياء عز نظيره".

ووصف الرجوب مباراة السعودية بأنها مباراة العصر والتي أصبحت على جدول أعمال كل العالم، مؤكدًا أن الاتحاد الفلسطيني خاض ويخوض معركة لها علاقة بالهوية الوطنية، التي تجسدت في رياضة حافظت على الوحدة الوطنية وعبرت برسالتها السامية عن طموح كل الفلسطينيين، وكيان رياضي أصبح ندًا، مضيفًا: "سنواصل تمسكنا بالملعب البيتي وسنواصل حمايته وبناء الرياضة الفلسطينية الوطنية".

وقال إن "فلسطين بالنسبة إلى بعض العرب هي سيمفونية تلحن وليست شيفرة جينية يتم حمايتها كجزء لا يتجزأ من الوطن العربي، ومساعدة فلسطين يجب أن تأتي في سياق أمن قومي عربي إسلامي لا أن تقدم على الولاء أو المزاج أو المنّة، وأتمنى أن ترتفع حرارة الوعي القومي والإسلامي لكي تذوب هذه الصورة النمطية التي خلقها الاحتلال".

وحول مستقبل الملعب البيتي قال الرجوب: "أقر وأعترف بخدش الملعب البيتي، ولكن هناك بصيص أمل فمن اتخذوا القرار قالوا نتعهد أن يكون هذا استثناء وليس قاعدة، ومستقبلنا أن يكون لدينا دولة، وعند ذلك لا يستطيع أحد شل حركتنا أو إذلالنا".

وحول عدم تقديم الحكومة للضمانات الأمنية لاستضافة اللقاءين وصف الرجوب القرار بالصادم، وإن كان البعض يعتبره إنقاذًا للمشروع الوطني لكنه ظلم للمشروع الرياضي؛ وثمن الرجوب تصرف الإعلاميين الفلسطينيين بعدم إنجرارهم إلى المستوى الهابط الذي ظهر به الإعلام السعودي خلال الأزمة.

كما توجه الرجوب بالشكر الجزيل إلى كل منتخبات وأندية الدول التي قدِمت إلى فلسطين وأثبتت انتصارها لعدالة الحقوق الفلسطينية وتضامنها مع الشعب الفلسطيني، وخص بالشكر دولة الإمارات حكومةً وشعبًا وأسرة رياضية ورئيس الاتحاد الإماراتي يوسف السركال.

وقال: "السركال لديه انتماء لفلسطين يوازي انتمائي، وزيارة المنتخب الإماراتي وخوض اللقاء على أرض فلسطين ستبقى بصمة تاريخية نعتز بها، إضافة لمشاركة المنتخب الإماراتي تحت 19 عامًا في التصفيات الآسيوية".

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الرجوب يتمنى الموت ويعزي في انهيار مشروع الملعب البيتي الرجوب يتمنى الموت ويعزي في انهيار مشروع الملعب البيتي



 فلسطين اليوم -

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 08:15 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

"موديز"تؤكّد أن دول الخليج ستحتاج عامين لتعافي اقتصادها

GMT 14:50 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

"الفار المكار"

GMT 18:04 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

سيمون تتحدث عن فيلم "يوم حلو ويوم مر" فى "بالعربى"

GMT 01:29 2020 السبت ,25 إبريل / نيسان

حركة طالبان "تتمسك بسلاحها" في شهر رمضان
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday