الحياة في أحضان الطبيعة البرية والبحرية في تنزانيا
آخر تحديث GMT 12:28:11
 فلسطين اليوم -

منتجعات جزر زنزبار الساحرة التي تعج بالحياة

الحياة في أحضان الطبيعة البرية والبحرية في تنزانيا

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الحياة في أحضان الطبيعة البرية والبحرية في تنزانيا

دار السلام ـ وسيم الجندي

  تتمتع تنزانيا بسحر خاص تستمده من الطبيعة الخلابة التي تسيطر على كل مظاهر الحياة هناك، فعندما تقرر الذهاب إلى تنزانيا، وتوشك طائرتك على أن تحط في مطار زنزبار، يبدو لك من الأعلى ممرًا محفورًا بين حقول الليف الأبيض، بنيت علاماته المميزة باستخدام خشب جوز الهند والصخور، وهو أسلوب خاص جدًا، تم استقاءه من الطبيعة الساحرة في تنزانيا، التي تقع على الساحل الشرقي للقارة السوداء. يستمتع السائحون برحلات السفاري داخل المتنزهات المفتوحة في تنزانيا، الحافلة بجميع أشكال ومظاهر الحياة البرية، كما يتوجه السائحون إلى جزيرة مافيا، حيث الاستمتاع بالسير وسط الخضرة على طول 13 ميلاً، وصولاً إلى قلب الجزيرة، كما تنتشر على الجزيرة أشجار المنغروف، التي يستظل بها بناة السفن الصغيرة والقوارب، التي يستخدمها الصيادون في عملهم. وبالتجول بين مجموعة الجزر التي يُطلق عليها إجمالاً جزر زنزبار، تتوجه الأفواج إلى جزيرة بول بول، التي تعني ترجمتها من اللغة السواحلية إلى اللغة العربية "رويدًا رويدًا"، حيث يستمتعون بالإقامة في المنتجع السياحي الفاخر هناك. وعلى الساحل، تنتشر مجموعات من الرجال الذين يُحَمِّلون القوارب الخشبية الخاصة بهم بحاويات كبيرة من الماء، لنقلها إلى بعض المناطق التي لا تتوافر بها مياة طبيعية، و يروق للسائحين مشاهدة أسراب وطاويط الفاكهة وهي تطير بمجرد حلول الظلام، بحثًا عن حبات البابايا، وغيرها من الفواكه، لتتناول عشاءها. كما يشاهدون الأسماك والكائنات البحرية المختلفة في النصف الجنوبي من مياة جزيرة مافيا، التي أُعلنت محمية بحرية طبيعية، لما تتمتع به من مظاهر الحياة البحرية النادرة، والتي تتضمن 48 نوع من الشعاب المرجانية، و460 فصلية من الأسماك. وبعد قضاء وقت ممتع بين أحضان الطبيعة البحرية، واستكشاف المحمية الطبيعية، يمكن للسائحين الانتقال إلى المتنزهات البرية، مستقلين سيارات الدفع الرباعي، لتكتمل المتعة بمشاهدة الحيوانات والنباتات في تلك المتنزهات الأفريقية المفتوحة.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحياة في أحضان الطبيعة البرية والبحرية في تنزانيا الحياة في أحضان الطبيعة البرية والبحرية في تنزانيا



بدت ساحرة في "التنانير الميدي" مع القمصان الناعمة

إليكِ أفكار تنسيق اللون الزهري على طريقة جيجي حديد

واشنطن ـ فلسطين اليوم
تتميز جيجي حديد Gigi Hadid بإطلالاتها المنوعة التي تعتمدها لمختلف المناسبات الكاجوال والرسمية، ولهذا هي تعتبر واحدة من أكثر النجمات أناقة ومصدر وحي بالنسبة للكثيرات من النساء حول العالم واليوم جمعنا افكار لتنسيق اللون الزهري في الملابس مستوحاة من جيجي حديد Gigi Hadid.استطاعت جيجي حديد Gigi Hadid أن ترسم لنفسها خط خاص في الموضة ميزها عن باقي النجمات في سنها وأيضاً ميزها عن شقيقتها الصغرة بيلا Bella، وهذا الخط هو مزيج بين الأسلوب الأنثوي الناعم مع لمسات شبابية عصرية، ولهذا كثيراً ما نراها في تنسيقات ملونة ومفعمة بالحيوية ومن ضمن الألوان التي تعشقها جيجي هو الزهري. وقد جمعنا لك افكار لتنسيق اللون الزهري مستوحاة من جيجي حديد Gigi Hadid في شهر أوكتوبر/تشرين الأول، شهر التوعية من سرطان الثدي لتستلهمي افكار اطلالات متنوعة وملفتة. لاسيما أن جيجي كانت...المزيد

GMT 07:44 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

5 أماكن سياحية في مدينة كولمار الفرنسية تستحق الزيارة
 فلسطين اليوم - 5 أماكن سياحية في مدينة كولمار الفرنسية تستحق الزيارة

GMT 08:18 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

5 تصاميم لرفوف الكتب في المنزل لمنحه طابعاً عصرياً مميزًا
 فلسطين اليوم - 5 تصاميم لرفوف الكتب في المنزل لمنحه طابعاً عصرياً مميزًا

GMT 11:06 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

بدر آل زيدان يخرج عن صمته ويوضح سبب ابتعاده عن العمل الإعلامي
 فلسطين اليوم - بدر آل زيدان يخرج عن صمته ويوضح سبب ابتعاده عن العمل الإعلامي

GMT 09:03 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الدلو" في كانون الأول 2019

GMT 02:23 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

حسناء سيف الدين تنتهي من تصوير "أبناء العلقة"

GMT 11:14 2017 الأربعاء ,11 كانون الثاني / يناير

مي عمر في أحضان الزعيم بعد حب " الأسطورة"

GMT 13:52 2015 الأحد ,22 آذار/ مارس

الكشري المصري على أصوله
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday