جولة سياحية ممتعة في أسواق وشوارع فيتنام
آخر تحديث GMT 06:48:12
 فلسطين اليوم -
وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا مقتل 81 على الأقل في قتال بين قوات حكومية ومسلحين في جنوب السودان رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب يصرح أن الطبقة السياسية أهدرت ودائع الناس وأوقعت البلاد تحت أعباء الدين وحاولت تحميل الحكومة مسؤولية الفشل رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب يصرح بأننا نحن أمام الزلزال الذي ضرب البلد وهمنا التعامل مع التداعيات بالتوازي مع التحقيق الشفاف وزارة الخارجية الهولندية تعلن وفاة زوجة السفير الهولندي في لبنان في انفجار مرفأ بيروت السفارة السورية في لبنان تعلن مقتل 43 سوريًا جراء انفجار بيروت في حصيلة غير نهائية أبو الغيط يبدي استعدادا لتقديم المساعدة في التحقيقات بشأن انفجار بيروت
أخر الأخبار

جولة سياحية ممتعة في أسواق وشوارع فيتنام

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - جولة سياحية ممتعة في أسواق وشوارع فيتنام

الفنادق الفاخرة في فيتنام
هانوي - فلسطين اليوم

تمتع محرر "الديلي ميل" هارييت مالينسون بجولة في فيتنام متفقدا فيها الشوارع والأسواق التجارية والفنادق الفاخرة، ويقول هارييت في البداية كنت تائها وسط أشخاص لا أستطيع أن أفهم لغتهم أو ماذا يقولون، أصارع في المضي قدما في الشوارع المزدحمة، وقامت بجذبي امرأة وسألتني عن ماذا أريد، وإذا بي أحدق في حقيبة السفر الفارغة أمامي وأجاوب، لا أعرف أريد فقط الخروج من هنا، وفي أول يوم أقضيه في فيتنام بعد الظهر تجولت في شوارع فيتنام المزدحمة، وزرت المعابد التي تملأها رائحة البخور، وانتهيت إلى سوق بن سنان في مدينة هو شوا مينش وكنت أشعر بالارتياح الشديد عند عودتي إلى فندقي، بارك حياة سايغون، وهو بمثابة واحة في تلك المدينة المزدحمة رغم الشعور بالضجر وألم الأقدام.

ويستطرد هاريبب قائلا إنه تم استقبالي في مدخل الفندق بباقات الزهور الجميلة مع الثريات المعلقة في أسقف المدخل، أما عن الغرف فكانت على الطراز الفرنسي بأبواب ونوافذ خشبية أنيقة بيضاء اللون، وتفرشها سجاجيد ناعمة تزينها زخارف الطيور، وكنت أشعر كأنني في منزلي، وعندما استيقظت من نومي شعرت بالارتياح الشديد فكنت أتمدد على سرير ناعم مريح محاط بالمرايا البيضاوية على الحوائط، مع وجود وحدة أدراج رائعة ونبات مزهر إلى جانبها، فشعرت كأني أقطن في منزل لصديقي الثري.
 
ويقول شعرت براحة مطلقة عندما أتت سيدة فيتنامية قليلة البنية لتقوم بعمل تدليك ومساج لي، وكان تناول الغذاء في الفندق تجربة مثيرة للحواس ورائعة فقد تضمن مجموع شهية من المقبلات مع طبق رئسي من اللحم الأسترالي مقدما مع صلصة البرنيس، أما وجبة الإفطار فكانت رائعة واحتوت على الكراوسون الغارق في الزبد والزبادي مع ثمار التين فقد استمتعت كثيرا بهذه الوجبة لدرجة التهامي للفتات، فلم أعد أطيق الانتظار لليوم التالي لتناول هذه الوجبة الفاخرة مرة أخرى.

وعندما حان الوقت لمغادرة فندق حياة بارك وبعيدا عن مدينة هوشى منية اتجهت إلى دلتا الميكونج -وهي متاهة واسعة من الأنهار والمستنقعات وحقول الأرز وبقيت في مدينة كانسو، وشاهدت السوق العائمة حيث يتم عمليات البيع في مراكب ويقوم التجار فيها بعرض بضائعهم فشاهدت جبال من البطيخ والاناساس والقرع التي تملا القواب وبعض البائيع يعرضونها على المارة بينما يقوم البعض الآخر بوزن الفاكهة وآخرون يقومون بطلاء قواربهم بينما يتبادل الآخرون أطراف الحديث.

أما في منتجع فيكتوريا قام ثو ريسورت بتنظيم جولة نهارية. مثل بارك حياة وقد تم تزيين هذا الفندق على الطراز الاستعماري. وكانت الغرف في الفندق تطل على الباحة الخلفية والتي يوجد بها حمام سباحة كبير، وإذا كنت تريد الهروب قليلا من فيتنام فعليك الذهاب إلى جزيرة فو كوك في رحلة طيران قصيرة عن طريق خطوط الطيران الفيتامية، فتلك الجزيرة تحتوي على قواراب أنيقة ورمال شاطئية بيضاء وناعمة وشاطئ بحرارة معتدلة وغابات استوائية ناهيك عن صلصة السمك الشهيرة بها عالميا.

لقد بقيت في إل فيراندا في الجبهة البحرية. فهو أكثر مكان منعزل وسلمي في المنتجع، ولكن المتعة الحقيقة تقع على الشاطئ فاذهب وسترى الحانات والمطاعم صعودا وهبوطا والرمال وهي تداعب الموسيقى ومياه الشاطى وهي تداعب الأقدام.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جولة سياحية ممتعة في أسواق وشوارع فيتنام جولة سياحية ممتعة في أسواق وشوارع فيتنام



GMT 21:51 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

جمهورية ليكيا التركية عالم من سحر الطبيعة والترفيه

GMT 21:34 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

ألوان الخريف ترسم لوحة ساحرة في جبال تركيا

GMT 00:52 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

جزيرة "العوانة" في الجزائر تسحر العيون بالطبيعة الخلابة

GMT 23:36 2017 الخميس ,28 أيلول / سبتمبر

شاطئ نوسا دوا وجهة الأغنياء في إندونيسيا
 فلسطين اليوم -

تنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها

خيارات لفساتين كاجوال مميزة على طريقة ريا أبي راشد

بيروت ـ فلسطين اليوم
تعتمد المذيعة اللبنانية ومقدمة البرامج ريا أبي راشد على إطلالات الفساتين الكاجوال المناسبة للمشاوير اليومية البسيطة، وتنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها ولون بشرتها وشخصيتها، ولتميُّزها في اختيار الأزياء؛ جمعنا لكنّ عدة خيارات لفساتين كاجوال مميزة، فتألقن على غرارها. إطلالات الفساتين البيضاء للأزياء البيضاء مكانة خاصة في قلوب الفتيات، وذلك لرقيِّها وأناقتها، فإن كنتِ من صاحبات القوام الممشوق الذي لا يخشى إظهار عيوبه عند ارتداء اللون الأبيض؛ فيمكن أن تطلّي كإطلالة ريا الأولى، التي تأنقت فيها بفستان أبيض منقط بالأسود ومصمم بأكمام طويلة منفوخة ومميزة، وأكملت مظهرها بحذاء أسود ذي كعب عالٍ مع تسريحة الشعر المنسدل، أما في الإطلالة الثانية فظهرت بفستان أبيض ذي قصة مموجة مزيّن بنقط وقصة ناعمة، وأكملت مظهرها بتسر...المزيد

GMT 09:33 2020 الثلاثاء ,04 آب / أغسطس

الاحتلال يعتقل 3 شبان من جنين

GMT 20:32 2020 الأحد ,03 أيار / مايو

يبشّر هذا اليوم بفترة مليئة بالمستجدات

GMT 08:44 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الجدي" في كانون الأول 2019

GMT 08:21 2016 الثلاثاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

صبا مبارك تبدأ تصوير مشاهدها في مسلسل "حكايات بنات"

GMT 08:23 2017 الإثنين ,09 كانون الثاني / يناير

القطب الشمالي يعدّ من أحلى الأماكن في الشتاء

GMT 01:07 2017 الأربعاء ,01 شباط / فبراير

كايلي جينر تظهر جسدها في فستان أبيض أنيق

GMT 10:58 2019 الخميس ,04 تموز / يوليو

أحذية "الميول" المفتوحة من الخلف موضة صيف 2019
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday