عمرو عبد الحميد لـالعرب اليوم سعيد بانضمامي لـالحياة والإعلام يحتاج لإعادة تنظيم
آخر تحديث GMT 15:42:26
 فلسطين اليوم -
رئيس الجمهورية الجزائري عبد المجيد تبون في الحجر الصحي لمدة 5 أيام بسبب ظهور أعراض كورونا على العديد من المسؤولين برئاسة الجمهورية والحكومة الناطق باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية يصرح بأن التحولات في المنطقة قد تدفع الفلسطينيين لتغيير مواقفهم تجاه السلام وصول وفد إماراتي رفيع المستوى على متن طائرة إماراتية إلى مطار تل أبيب الكاظمي يعلن نثمن التعاون الألماني في ملف المقاتلين الأجانب وملف إعادة النازحين أمير الكويت يؤكد أن الانتخابات المقبلة مسؤولية وطنية لاختيار ممثلي الأمة وضمان سلامة أداء البرلمان وفد حكومي إماراتي يتوجه إلى إسرائيل في أول زيارة رسمية وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا
أخر الأخبار

عمرو عبد الحميد لـ"العرب اليوم": سعيد بانضمامي لـ"الحياة" والإعلام يحتاج لإعادة تنظيم

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - عمرو عبد الحميد لـ"العرب اليوم": سعيد بانضمامي لـ"الحياة" والإعلام يحتاج لإعادة تنظيم

القاهرة ـ محمد إمام

قال مقدّم برنامج "الحياة اليوم" على شاشة قناة "الحياة" المصريّة الإعلامي عمرو عبد الحميد، في حديث خاصّ لـ"العرب اليوم"، إنّه سعيد بانضمامه إلى قنوات "الحياة"، مؤكّدا أنّ قناة "الحياة" تعدّ فخرا لأيّ إعلامي مصري للانضمام بها. وعن كيفيّة اتّخاذه القرار بالانتقال من قناة "سكاي نيوز العربيّة" إلى قناة الحياة يقول إنه بالفعل يعد قرارا صعبا للغاية فقناة "سكاي نيوز العربية" ليست قناة صغيرة، بل تصنّف ضمن أكبر القنوات العالميّة، كما أنني أعد من مؤسسيها لانطلاقي معها منذ بدايتها، وكان الاختيار بالنسبة لي هو أن أطل على جمهور مصري خالص أم أطل على الجمهور العربي والعالمي ولكن عندما شاهدت قنوات الحياة وجدتها مميزة للغاية كما أن برنامج "الحياة اليوم" برنامج ضخم ويعد من أول برامج التوك شو والبرامج الحوارية تأثيرا وارتباطا بالجمهور كما أنه يحوز على نسب مشاهده عالية لذا وجدت نفسي أتخذ القرار بانتقالي للحياة دون أي تردد. وبالنسبة لكونه بديلا للإعلامي المصري شريف عامر وعمّا إذا كان يخشى المقارنة فيما بينهما يقول عمرو الإعلامي الزميل شريف عامر أتوجّه له بخالص الشّكر والتقدير لأنّه استطاع أن يصل ببرنامج "الحياة اليوم" إلى المراتب الأولى إعلاميا، كما أنه إعلامي مميز للغاية وتمسك بمهنيته لأقصى درجة ممكنة وهو ما لا يوجد في العديد من الإعلاميّين في تلك الأيام، وكوني أكون مكانه في برنامج "الحياة اليوم" هذا شيئ لا أخشاه لأن لكل إعلامي جمهوره ومشاهديه، ولم أفكر يوما في موضوع المقارنة فيما بيننا لأن لكل منّا شخصيته الإعلامية المميزة عن الآخر. أما عن شكل التقديم الثنائي مع الإعلامية لبنى عسل يقول "الإعلامية لبنى عسل تتمتع بمهنية عالية هي الأخرى وشكل التقديم الثنائي يعد شكلا متعارف عليه إعلاميا، وهو يهدف إلى تقديم الرسالة الإعلامية بطريقة مبسّطة للجمهور، وأنا سعيد جدا أنني أقدم البرنامج مع الإعلامية لبنى عسل، كما أن برنامج "الحياة اليوم" يعطي كل منا فرصة لتقديم البرنامج بمفرده في أيام معينة من الأسبوع وبالتالي نقدم وجبة إعلامية منوّعة للمشاهد المصري لذا أنا سعيد جدا بهذا الشكل الإعلامي المتميز. وعن تاريخه الإعلامي يتحدث قائلا: بدايتي كانت مع قناة " بي بي سي" حيث عملت مراسلا من موسكو ، وفي عام 2003 انتقلت كمدير لقناة ابو ظبي ومن خلال هذه القناة بدأت انتشر إعلاميا وتحديدا عندما قمت بتغطية الحرب على العراق، بعدها عملت في قناة "العربية" وكنت أول صحافي عربي يغطي ثورة الورود في جورجيا، ثم انتقلت إلى قناة "الجزيرة" ثم "بي بي سي" مرة أخرى وبعد ذلك كانت قناة "سكاي نيوز العربية" وأخيرا قناة "الحياة". وعن اختلاف طبيعة برنامج " الحياة اليوم"عن البرامج التي قدمها عبر مشواره يقول "لا يوجد اختلاف كبير، كما أني قدمت العديد من البرامج الحوارية عبر مشواري الاعلامي منها برنامج " حوار الليلة " على قناة " سكاي نيوز العربية " وفي قناة بي بي سي قدمت برنامج "أجندة مفتوحة" وكلها أشكال قريبة من برنامج "الحياة اليوم" . وعن رأيه في التلفزيون المصري يقول عبد الحميد "تلقيت العديد من العروض للعمل في التليفزيون المصري قبل الثورة وبعدها ولكنني رفضتها جميعا لأن حالة التليفزيون المصري لا يرثى لها بالفعل، وعلى الرغم من ازعامهم دائما بالتطور الا انه حتى الان لا يوجد في البرامج التي تقدم من خلاله أي تطور، وأتمنّى بالفعل أن تحدث انتعاشة في "ماسبيرو" وأن ينافس ببرامجه القنوات الخاصة حتى يكون ضمن خريطة القنوات التي تشاهد يوميا من جانب المشاهد المصري". وعن رأيه في المنظومة الاعلامية في مصر يقول "الإعلام في مصر يحتاج إلى إعادة تنظيم لأن هناك الكثير من الإعلاميين يخرجون عن الحياد ولم يقوموا بتطبيق ميثاق الشرف الإعلامي ولم يتمسكوا بمبادئه للأسف ولكن هناك الكثيرون منهم ايضا من يتمسك بتطبيق ميثاق الشرف الإعلامي بمهنية كبيرة. أما عن رأيه فيما يحدث الان في مصر يقول عمرو "مصر الآن في طريقها للنهوض والانتخابات الأخيرة التي أجريت على الدستور تعكس هذا للجميع وتؤكد أن مصر تسير نحو التقدم والازدهار، وعلى الرغم من العمليات الإرهابية التي تحدث في مصر الآن إلا أنني على يقين أننا سنتخلص منها قريبا بإذن الله".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عمرو عبد الحميد لـالعرب اليوم سعيد بانضمامي لـالحياة والإعلام يحتاج لإعادة تنظيم عمرو عبد الحميد لـالعرب اليوم سعيد بانضمامي لـالحياة والإعلام يحتاج لإعادة تنظيم



أبرزها ذلك الفستان الأزرق الذي تألقت به كيت ميدلتون من "زارا"

10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية في متناول اليد تعرفي عليها

لندن ـ فلسطين اليوم
على الرغم أن خزانة ملابس سيدات العائلات الملكية تحتوي على فساتين باهظة الثمن، لكن هن أيضا يتألقن بأزياء بأسعار ذات ثمن قليل وفي متناول اليد، ويمكن لأي من السيدات الوصول لها بسهولة في العلامات التجارية المختلفة مثل زارا "Zara"، وجاب " Gap" وتوب شوب "Topshop" وغيرها المنتشرة في جميع أنحاء العالم، ونستعرض معًا في السطور التالية 10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية تقل تكلفتها عن 100 دولار، لتبقى في متناول اليد. كيت ميدلتون في أول ظهور لكيت ميدلتون دوقة كامبريدج، في إجازة شهر العسل، طلت بفستان أزرق من زارا "Zara " بحوالي 90 دولار، وهو لم يبقى على الموقع الإلكتروني للعلامة التجارية كثيرا، إذ نفذ من الأسواق سريعا، وفي زيارة لدوقة كامبريدج، إلى نيوزيلندا ارتدت قميص كاروهات مريح من "Gap"، وهو عادة يباع بسعر 54.95 دولار، إلا أن ...المزيد

GMT 10:00 2020 السبت ,24 تشرين الأول / أكتوبر

أفضل ديكورات حفل الزفاف لعروس خريف 2020 تعرفي عليها
 فلسطين اليوم - أفضل ديكورات حفل الزفاف لعروس خريف 2020 تعرفي عليها

GMT 03:17 2017 الإثنين ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

زوجة إيمانويل ماكرون تتبع نظامًا غذائيًّا موسميًّا وصحيًّا

GMT 18:20 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الفجل لخفض نسبة السكر في الدم

GMT 10:49 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 أشكال شبابيك حديد خارجية للمنازل

GMT 03:40 2014 الثلاثاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

النجمة صوفيا لورين تطرح مذكراتها العاطفيّة الخاصة

GMT 04:26 2016 الثلاثاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

كتاب "استجواب صدام حسين" يروي أحداث الأعوام الأخيرة في حياته

GMT 12:16 2019 الثلاثاء ,04 حزيران / يونيو

أول صالون تجميل يستقبل المحجبات في نيويورك

GMT 08:58 2018 الثلاثاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

جديد بولغري شنط من مجموعة "SERPENTI FOREVER "لربيع وصيف 2019

GMT 01:26 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

صناعة الزجاج تُصارع من أجل البقاء في مدينة الخليل
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday