دراسة تظهر أن الكذب يتطلب جهداً من الانسان على مدى حياته
آخر تحديث GMT 00:30:26
 فلسطين اليوم -

دراسة تظهر أن الكذب يتطلب جهداً من الانسان على مدى حياته

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - دراسة تظهر أن الكذب يتطلب جهداً من الانسان على مدى حياته

الكذب يتطلب جهداً من الانسان
برلين - فلسطين اليوم

"أجب بصدق.. كم مرة كذبت خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية؟". وجهت الباحثة الألمانية كريستينا زوخوتسكي وأربعة باحثون آخرون من بلجيكا وأمريكا وهولندا هذا السؤال لـ 1005 مراهق أمام أحد المتاحف في أمستردام.

يبدو الأمر مزاحاً بعض الشيء، ولكنه حقيقي" حسبما أوضحت باحثة علم النفس الألمانية بجامعة فورتسبورج جنوب ألمانيا مضيفة: "لقد كان السؤال مقصوداً تماماً".

جائزة نوبل مضحكة
ولأن السؤال يبدو مزاحاً للوهلة الأولى ولكن صاحبه يعنيه تماماً، فقد حصل الفريق الذي تشرف عليه زوخوتسكي على جائزة إج نوبل، أو جائزة نوبل للأبحاث المهملة.

ولكن وقع مسمى هذه الجائزة سلبي أكثر مما يعنيه في الحقيقة لأن الجائزة "تكرم إنجازات تدفع الإنسان للضحك للوهلة الأولى ثم للتدبر" حسبما جاء على صفحة القائمين على الجائزة. تمنح هذه الجوائز مرة كل عام في جامعة هارفارد الشهيرة شمال شرق الولايات المتحدة خلال حفل تسوده السخافات والحماقات.

حصلت زوخوتسكي وفريقها البحثي على الجائزة مقابل "توجيه أسئلة لألف كاذب عن عدد مرات كذبهم ثم البت فيما إذا كان من الممكن تصديق إجاباتهم" حسبما ذكرت لجنة التحكيم في سياق تبرير منح الجائزة لهذا الفريق.

بقدر ما كان منح الجائزة مضحكاً بقدر ما كانت نتائج الدراسة التي حملت عنوان "من بينوكيو الصغير إلى بينوكيو الكبير". وبينوكيو هي شخصية خيالية شهيرة لطفل للكاتب الإيطالي كارلو كولودي الذي بدأ عام 1881 كتابة سلسلة من القصص بعنوان "مغامرات بينوكيو".

القدرة على الكذب
وكان هدف الباحثين من وراء هذه الدراسة هو اكتشاف كيف تتغير القدرة على الكذب لدى الإنسان على مدى حياته حسبما أوضحت زوخوتسكي مضيفة: "كانت النتيجة التي توصلنا إليها أن الأطفال والأفراد في بداية سن البلوغ يكذبون أقل ويجدون صعوبة أكثر في الكذب عن الشباب البالغين".

تنسجم هذه النتيجة مع النظريات النفسية "فعندما يسألني شخص ما عن شيء فإن الدافع الذاتي يكون في البداية لصالح قول الحقيقة.. ولكن عندما أريد الكذب فعلي أن أنشط في كبت هذا الدافع وهو ما لا يجيده الأطفال في بداية حياتهم".

الكذب مجهد 
وفي الوقت ذاته فإن الكذب مجهد للكاذب من الناحية الإدراكية وهو ما يستطيع الإنسان التدليل عليه من خلال الوقت المطلوب للرد على السؤال الموجه للطفل، على الأقل في نطاق الميلي ثانية. وبذلك يمكن من الناحية الأخرى تفسير سبب تراجع الكذب مرة أخرى لدى الأكبر سناً حيث تتراجع قدراتهم الإدراكية.

وبالمناسبة كانت الإجابة على سؤال: "كم مرة يكذب الناس؟" سواء بشكل قابل للتصديق أم لا: أكثر من مرتين يومياً في المتوسط. وكان المراهقون في سن 13 إلى 17 عاماً هم الأكثر كذباً.

قد يهمك ايضا: 

جامعة هارفارد تمنح كي مون جائزة الانساني لهذا العام

الجامعات الألمانية تُعيد فرض مصروفات الدراسة على الطلبة غير الأوروبيين

palestinetoday
palestinetoday

GMT 17:05 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

باحث يعثُر على أقدم نسخة من جدول العناصر الكيميائية

GMT 14:01 2019 الثلاثاء ,08 كانون الثاني / يناير

دراسة تكشف أن "عدوانية الأطفال" تنتهي بعد سن الرابعة

GMT 13:58 2019 الثلاثاء ,08 كانون الثاني / يناير

دراسة تكشف أن "عدوانية الأطفال" تنتهي بعد سن الرابعة

GMT 23:38 2018 الخميس ,20 كانون الأول / ديسمبر

1 من بين 5 أميركيين يتناول مشروب صودا يوميًا

GMT 23:35 2018 الخميس ,20 كانون الأول / ديسمبر

العلاقة الطيبة مع الجيران تنقذك من الموت بأزمة قلبية
 فلسطين اليوم -

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة تظهر أن الكذب يتطلب جهداً من الانسان على مدى حياته دراسة تظهر أن الكذب يتطلب جهداً من الانسان على مدى حياته



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة تظهر أن الكذب يتطلب جهداً من الانسان على مدى حياته دراسة تظهر أن الكذب يتطلب جهداً من الانسان على مدى حياته



ارتدى ثوبًا مِن تصميم سيليستينو كوتور

بيلي بورتر بفستان باللون البينك خلال حفل "بيبودي"

نيويورك - مادلين سعاده
ارتدى الممثل المثير للجدل بيلي بورتر البالغ من العمر 49 عامًا، ثوبا من الشيفون والتول بلون الفوشيه، بينما كان يمشي على السجادة الحمراء أثناء وصوله إلى جوائز بيبودي 2019 مساء السبت في شارع سيبرياني وول ستريت في مدينة نيويورك. ويعدّ هذا أكثر مظاهر السجادة الحمراء جرأة حتى الآن وفقا لموقع vouge، بدءًا من ثوب الأوسكار الذي كان عبارة عن فستان بشكل بذلة حتى ظهوره الأخير في Met Gala بشكل كيلوباترا، مع وضع إشارات محددة في الاعتبار فهو يستخدم باستمرار الملابس لإصدار بعد ثقافي أوسع. وارتدى بورتر ثوبا من تصميم سيليستينو كوتور، كان التصميم الوردي والأحمر، الذي تميز بأعمال التطريز المعقدة وأكوام التول، الأمر الأكثر إثارة واللافت للنظر هو التركيز السليم بيئيا، إذ قام المصمم سيليستينو بصناعة الفستان مستفيدا من المواد الحديثة الدوران للحد من ...المزيد

GMT 22:07 2019 الأحد ,19 أيار / مايو

الزمالك واجه 8 أندية مغربية في 17 مباراة

GMT 18:12 2019 الإثنين ,20 أيار / مايو

5 تذاكر حد أقصى لكل مشجع في أمم أفريقيا 2019

GMT 17:25 2017 الثلاثاء ,30 أيار / مايو

الأواني الفخارية هي جزء من التراث الجزائري

GMT 18:23 2018 الأربعاء ,29 آب / أغسطس

إصابة 14 طالبة إثر حادث دهس في مدينة الخليل
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday