ناشطٌ شبابي يطلق مبادرة لمساعدة طلاب الثانوية العامة نفسيًا
آخر تحديث GMT 12:56:42
 فلسطين اليوم -

ناشطٌ شبابي يطلق مبادرة لمساعدة طلاب الثانوية العامة نفسيًا

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - ناشطٌ شبابي يطلق مبادرة لمساعدة طلاب الثانوية العامة نفسيًا

طلبة الثانوية العامة
غزة-فلسطين اليوم

أطلق الناشط الشبابي والمرشد النفسي والتربوي في وزارة "التربية والتعليم العالي" محمد اسليم، مبادرة جديدة لطلبة الثانوية العامة اعتبارًا من20 أيار(مايو) وتنتهي مع نهاية الامتحانات الوزارية لطلبة الثانوية العامة "التوجيهي"، وذلك من خلال الإعلام المرئي والمسموع وعبر صفحة المبادرة على موقع التواصل الاجتماعي الـ "فيسبوك".
 
وذكر اسليم أن المبادرة إنسانية قبل أن تكون مهنية وجاءت للوقوف جنبًا إلى جنب مع الطلبة وتقديم المساعدة النفسية والتربوية لهم ولذويهم.
 
ولفت اسليم إلى أن المبادرة تهدف إلى تقديم المساعدة التربوية والنفسية وفق احتياجات طلبة الثانوية العامة وللتخفيف من حدة الضغوطات النفسية وحالة القلق والتوتر عند الطلبة، بالإضافة إلى مساعدة الطلبة وذويهم نفسياً لتجاوز تلك المرحلة.
 
وبين أن هذه المبادرة تهدف إلى إيصال الرسالة لجميع الطلبة وهم في بيوتهم، مشيرًا إلى أنه تم اعتماد الخروج على الإذاعات المحلية والمرئيات لإيصال الرسالة للجميع، ومن ثم من خلال المشاركات التربوية عبر صفحة المبادرة على موقع التواصل الاجتماعي الـ "فيسبوك" باسم "مبادرة لنكن معهم".
 
وأشار إلى أن "الطالب من الصف الأول الابتدائي يشحن سلبيًا بمعلومات سلبية عن الامتحان مما يؤدي إلى التوتر والشعور بالقلق من الرسوب في "الثانوية العامة" إذ يعتبرها تقرير مصير ومرحلة حاسمة لـ 12 عامًا"
 
وأضاف أن، "المجتمع والأهالي سببًا أساسيًا في الاضطرابات النفسية التي تصيب الطالب، وذلك بحرصهم الزائد وإشعاره بأنه مقبل على مرحلة حاسمة إما حياة أو موت، كما أن أجواء المدرسة لها دور كبير في ذلك فالكثير من المعلمين يظنون أنهم ينصحون طلابهم بقولهم "التوجيهي ليس لعبة" أو "لا تظنوه كباقي الصفوف المدرسية" وهذا ينعكس سلبًا على انفعالات الإنسان ومشاعره، فتتراكم جميعها في مرحلة الثانوية العامة وتؤدي إلى نوع من التوتر الشديد الذي يخرج عن السيطرة أحيانًا عند بعض الحالات".
 
ونصح اسليم الأهل والمجتمع أن لا يشعروا طلاب الثانوية العامة بأنه يجب عليهم تغيير نمط حياتهم بل تشجيعهم على الحفاظ على النمط العام للدراسة، بالإضافة إلى الحفاظ على ساعات النوم والطعام وحتى اللهو، فيجب على الجميع عدم تعريض طلاب الثانوية العامة للحصار".
 
ودعا الطلبة وأولياء أمورهم إلى الاستفادة من هذه المبادرة المجانية والتي توفر الوقت والجهد على الطالب في الحصول على المساعدة النفسية والتربوية.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ناشطٌ شبابي يطلق مبادرة لمساعدة طلاب الثانوية العامة نفسيًا ناشطٌ شبابي يطلق مبادرة لمساعدة طلاب الثانوية العامة نفسيًا



GMT 16:51 2019 الجمعة ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

وصول دفعتين من معلمي غزة إلى الكويت
 فلسطين اليوم -

نسقتها مع حذاء ستيليتو أحمر منح اللوك لمسة من الأنوثة

ميلانيا ترامب تلفت الأنظار بإطلالتها الراقية في الهند

واشنطن - فلسطين اليوم
خطفت كل من ميلانيا وإيفانكا ترامب الأنظار في الهند بإطلالتيهما الأنيقة، كل واحدة بأسلوبها الخاص. لكن من نجحت من بينهنّ بأن تحصل على لقب الإطلالة الأجمل؟غالباً ما تسحرنا إيفانكا ترامب بأزيائها الراقية والعصرية في الوقت نفسه. وفي الهند بدت أنيقة بفستان ميدي من ماركة Proenza Schouler باللون الأزرق مع نقشة الورود الحمراء، مع العقدة التي زيّنت الياقة. وبلغ ثمن هذه الإطلالة $1,690.وأكملت إيفانكا الإطلالة بحذاء ستيليتو أحمر منح اللوك لمسة من الأنوثة. إطلالة إيفانكا جاءت مكررة، فهي سبق لها أن تألقت بالفستان في سبتمبر الماضي خلال زيارتها الأرجنتين.إختارت السيدة الأميركية الأولى لإطلالتها لدى وصولها الى الهند جمبسوت من علامة Atelier Caito for Herve Pierre تميّز بلونه الأبيض وياقته العالية إضافة الى أكمامه الطويلة ونسّقت معه حزاماً باللون الأخضر مزيّن ب...المزيد

GMT 08:01 2020 الأربعاء ,26 شباط / فبراير

مرسى مينا في الإمارات وجهة مميزة للترفيه العائلي
 فلسطين اليوم - مرسى مينا في الإمارات وجهة مميزة للترفيه العائلي

GMT 01:44 2018 الخميس ,25 كانون الثاني / يناير

صناعة النحت على خشب الزيتون تُحقق شهرة كبيرة في بيت لحم

GMT 01:44 2015 الأحد ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

المقرنصات عنصر مهم من الفن المعماري والزخرفي الإسلامي

GMT 05:18 2019 الثلاثاء ,19 آذار/ مارس

أفضل العطور النسائية المميزة في 2019

GMT 01:51 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

سامح حسين يرد على اتهامه بمهاجمة الحكومة في "بث مباشر"

GMT 22:53 2016 الجمعة ,12 شباط / فبراير

الأعلان عن تحويل الأموال في المغرب عبر فايبر

GMT 02:29 2019 الثلاثاء ,23 إبريل / نيسان

تعرّف على أفضل 10 صنادل للرجال في موسم صيف 2019
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday