القدس المفتوحة في رام الله تؤبن شهداءها السبت
آخر تحديث GMT 21:35:49
 فلسطين اليوم -

"القدس المفتوحة" في رام الله تؤبن شهداءها السبت

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "القدس المفتوحة" في رام الله تؤبن شهداءها السبت

جامعة القدس المفتوحة
رام الله - فلسطين اليوم

أبنت حركة الشبيبة الطلابية، ومجلس اتحاد الطلبة القطري فرع جامعة القدس المفتوحة في رام الله والبيرة، اليوم السبت، شهداءها الثلاثة محمد منير صالح، وعبد الرحمن البرغوثي، وعدّي جبر.

وأكد المتحدثون في المهرجان أهمية الوحدة الوطنية ورص الصفوف وإنهاء حالة الانقسام بين الفصائل، للتفرغ لمجابهة الاحتلال الإسرائيلي ومخططاته العدوانية على شعبنا.

وحيا رئيس الجامعة الدكتور يونس عمرو أهالي الشهداء والأسرى في فلسطين عامة وفي جامعة القدس المفتوحة خاصة، مشيرا إلى مؤازرة أسرة الجامعة للأسير الصحفي محمد القيق الذي يخوض حرب الأمعاء الخاوية في سجون الاحتلال.

ولفت إلى أن "القدس المفتوحة" جامعة الفرسان الذين جمعوا بين السيف والقلم، فنهلوا العلم وناضلوا ضد الاحتلال، منوها إلى أن الجامعة قدمت أكثر من مئة شهيد في محافظات الوطن كافة، وجامعة القدس المفتوحة لا تقدم العلم فقط، إنما تعلم أبناءها الوطنية والولاء والانتماء لثرى فلسطين، داعيا أبناءنا إلى التوحد في مواجهة الاحتلال وإنهاء حالة الفرقة القائمة بين شطري الوطن.

واستعرض حالة التعاضد بين أسرة "القدس المفتوحة" ممثلة بالكادرين الأكاديمي والإداري والطلبة ونقابة العاملين، قائلا إن معظم جامعات الوطن تتعرض إلى أزمات وهزات مختلفة إلا "القدس المفتوحة"، وما ذلك إلا بفضل التشارك بين إدارة الجامعة وطلبتها ونقابتها في اتخاذ القرارات التي تعنى بالمؤسسة وتسعى إلى تطويرها.

ورحب بالطلبة الجدد، داعيا إياهم إلى أن يكونوا عناصر فاعلة في بناء مجتمعنا وإقامة دولتنا المستقلة وعاصمتها القدس الشريف، معبرا عن تأييد أبناء شعبنا لسياسة الرئيس محمود عباس الذي كرّس مصطلحا جديدا لدى أعدائه وهو الإرهاب الدبلوماسي.

بدوره، قال عضو إقليم رام الله والبيرة حسين حمايل إن حركة "فتح" ستكون مساندة لتطلعات شعبنا وأحلامه في الحرية والاستقلال، موجه رسالة إلى حركة "حماس" مطالبا إياها بتغليب المصلحة الوطنية لإنهاء حالة الانقسام، واستعادة مكانة القضية الفلسطينية في السياسة الدولية التي تأخرت مراحل إلى الوراء.

وأضاف أن "القدس المفتوحة" احتلت مكانة مجتمعية وأكاديمية متميزة، خاصة أنها حصلت على واحدة من أفضل (50) مؤسسة ريادية في العالم، وخرجت الكثير من أبناء شعبنا الذين ساهموا في بناء المؤسسات الوطنية.

من جهته، أشار أمين سر المجلس القطري فادي حماد إلى إصرار شعبنا للمضي في مسيرة التحرر رغم ما يتعرض له شعبنا من هجمة احتلالية وخذلان عربي ودولي.

وتخلل المهرجان العديد من الفقرات الفنية، شاركت فيها الفرقة الموسيقية التابعة للأمن الوطني، وفرقة "فنونيات"، إضافة إلى عرض مسرحي لفرقة "أوسكار" التي جسدت في مشهد تمثيلي الإعدامات الميدانية التي يتعرض لها أبناء شعبنا على الحواجز الاحتلالية

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

القدس المفتوحة في رام الله تؤبن شهداءها السبت القدس المفتوحة في رام الله تؤبن شهداءها السبت



أكملت إطلالاتها بزوج من كعوب جلد المارون ومجوهرات بسيطة

الملكة ليتيزيا تخطف الأنظار بفستان ارتدته العام الماضي

مدريد - فلسطين اليوم
تألقت الملكة ليتيزيا، ملكة إسبانيا بفستان من الورود الذي ارتدته العام الماضي أثناء ظهورها في قصر لازارزويلا في مدريد مقر الإقامة الرسمي لملك إسبانيا.وارتدت الملكة ليتيزيا، 47 عاما، فستانا من الأزهار من العلامة التجارية المفضلة لها "هوجو بوس"، وارتدته لأول مرة في نوفمبر 2019.وكانت ليتيزيا تستضيف أعضاء مؤسسة TEAF الخيرية التي تقدم الدعم للعائلات المتأثرة بمتلازمة الكحول الجنينية، وهي تشوهات جسدية واضطرابات عقلية تحدث للجنين بسبب المستويات العالية من استهلاك الكحول خلال فترة الحمل.واستمعت ليتيزيا باهتمام إلى شهادات أعضاء الجمعية الخيرية وبعض الأطفال الذين عاشوا مع هذه الحالة. وتألقت الملكة الإسبانية بالزي المعاد تدويره بقيمة 646 دولارا، وأكملت الملكة إطلالاتها بزوج من كعوب جلد المارون ومجوهرات بسيطة، حيث لم ترتدِ سوى أز...المزيد

GMT 18:20 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الفجل لخفض نسبة السكر في الدم

GMT 03:09 2018 الخميس ,11 كانون الثاني / يناير

"داعش" تفرج على فيديو تُحرض فيه على "حماس" الفلسطينية

GMT 14:37 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تجد نفسك أمام مشكلات مهنية مستجدة

GMT 06:56 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

شهر مناسب لتحديد الأهداف والأولويات

GMT 10:30 2016 السبت ,20 شباط / فبراير

أفضل الفنادق في جزر الكناري

GMT 00:25 2014 الأحد ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تحويل جزر فرسان جازان إلى وجهة سياحية عالمية

GMT 08:30 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"العقرب" في كانون الأول 2019

GMT 22:31 2019 الأربعاء ,30 كانون الثاني / يناير

طرق بسيطة لتوظيف الألوان معًا في الديكور الداخلي
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday