أم مقاتلة داعشية روسية تصف ابنتها بالوحش بعد سفرها إلى سورية
آخر تحديث GMT 16:43:26
 فلسطين اليوم -

أوضحت أنها أشادت بالمتطرفين الذين نفذوا مجزرة باريس

أم مقاتلة "داعشية" روسية تصف ابنتها بالوحش بعد سفرها إلى سورية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - أم مقاتلة "داعشية" روسية تصف ابنتها بالوحش بعد سفرها إلى سورية

أم مقاتلة "داعشية" روسية تصف ابنتها بالوحش بعد سفرها إلى سورية
موسكو ـ علي صيام

أوضحت أم فاطمة زافاروفا (20 عامًا)، أن ابنتها أشادت بالمقاتلين الذين نفذوا مجزرة باريس وأسقطوا الطائرة السياحية الروسية في سيناء.

أم مقاتلة داعشية روسية تصف ابنتها بالوحش بعد سفرها إلى سورية

وأثارت تلك التعليقات غضب بين الروس منها، إذ وصفوها معها بـ "المريضة والحثالة وعاهرة داعش"، كما أرسلوا لها رسائل عبر الانترنت يتمنون أن تحترق في نار جهنم.

أم مقاتلة داعشية روسية تصف ابنتها بالوحش بعد سفرها إلى سورية

وكشفت الأم شاكلا بوشكاريوفا (41 عامًا)، أنها ربطت ابنتها بالسلاسل إلى المبرد في شقة الأسرة، في محاولة لمنعها من الفرار والانضمام إلى المتطرفين بعد أن أصبحت مفتونة بمسؤول التجنيد للتنظيم، والذي توسل إليها لتصبح زوجته الرابعة.

أم مقاتلة داعشية روسية تصف ابنتها بالوحش بعد سفرها إلى سورية

وأفادت الأم: "أفضل عدم العيش من أن أكون أم لمتطرفة، فأنا أدرك الآن أنني أنجبت وحشًا، فممن الصعب على أي أم أن تعترف بأن طفلها وحش، ولكن تلك هي الحقيقة إذا أردت أن أكون صادقة مع نفسي".

أم مقاتلة داعشية روسية تصف ابنتها بالوحش بعد سفرها إلى سورية

ويأتي الحديث عن الفتاة في الوقت الذي ظهرت فيه تقارير تفيد بأن مراهقة نمساوية تعرضت للضرب حتى الموت بتهمة محاولة الفرار من التنظيم المتطرف الوحشي.

أم مقاتلة داعشية روسية تصف ابنتها بالوحش بعد سفرها إلى سورية

وهربت سمرة كيزينوفيك (17 عامًا)، وصديقتها سابينا سليموفيتش إلى سورية في نيسان / أبريل 2014 للانضمام إلى "داعش"، إلى أن ظهرت تقارير مؤخرًا تفيد بأن سمرة تعرض للضرب حتى الموت لمحاولتها الفرار، ويعتقد بأن سابينا قتلت أيضًا إثر غارة جوية في كانون الأول / ديسمبر 2014.

أم مقاتلة داعشية روسية تصف ابنتها بالوحش بعد سفرها إلى سورية

ونشأت فاطمة قريبة من أمها كطفلة طبيعية كما كشفت الأم، ولكن كل شيء تغير عندما ذهبت إلى الجامعة كطالبة منحة دراسية في مدينتها سورجوت في سيبيريا، واجتمعت بالمجند الذي يدعى عبد الله.

أم مقاتلة داعشية روسية تصف ابنتها بالوحش بعد سفرها إلى سورية

وذكرت السيدة بوشكاريوفا، أنها الآن لا تتوقع أن ترى ابنتها البكر مرة أخرى بعد أن هربت إلى سورية التي مزقتها الصراعات.

أم مقاتلة داعشية روسية تصف ابنتها بالوحش بعد سفرها إلى سورية

وتحدثت الأم: "أعلم أنهم لن يسمحوا لها بالمغادرة على قيد الحياة، فإن رصاصة هي ثمن حياتها، وعلى قدر الألم الذي أشعر به، أعرف الآن أني لن أراها ثانية".

أم مقاتلة داعشية روسية تصف ابنتها بالوحش بعد سفرها إلى سورية

وتدين والدتها بالإسلام ولكن والدها وزوج والدتها يدينان بالمسيحية الأرثوذكسية، ولكنهم جميعًا غير ملتزمين دينيًا، وروت الأم كيف أن ابنتها اعتادت أن ترتدي معطفًا أحمر، تنورة سوداء قصيرة، وقميص أبيض، وكيف أنها كانت تعشق الموضة وتقتنيها وتهتم دائمًا بمظهرها، حتى أنها كانت تذهب إلى المدرسة بملابس رسمية أنيقة.

أم مقاتلة داعشية روسية تصف ابنتها بالوحش بعد سفرها إلى سورية

وتغيرت فاطمة بشكل كبير بعد ثلاثة أشهر في الجامعة، ورفضت الاحتفال بـ "الكريسماس" مع أسرتها في 2014، وهدمت شجرة عيد الميلاد، وسرعان ما بدأت بتغطية رأسها بالحجاب وتوقفت عن الرد على مكالمات والدتها.

وطلب عبد الله من السيدة بوشكاريوفا الزواج من ابنتها، قائلًا إنه لديه ثلاث زوجات وثلاثة أطفال، فرفضت، وبيّنت الأم: "قال لي إنه يحب فاطمة وإنها تحبه، كما قال إن واحدة من زوجاته كانت حاملًا عندما أراد أن يتزوج ابنتي".

وأضافت: حاولت عبثًا التحدث معها ومنعها من المغادرة، حتى ربطتها إلى المبرد بالسلاسل في مرة ولكن دون فائدة، قالت لي سوف يأتي إخواننا ويقتلونك مثل الكفار، وسوف يقطعون رأسك بالسكاكين، نظرت في وجهها ولم أعد أرى طفلتي، كانت مجرد قشرة لابنتي بلا روح أو أفكار أو قلب"، وفيما بعد أكدت لها مخابرات" إف إس بي" أن ابنتها فرت إلى سورية.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أم مقاتلة داعشية روسية تصف ابنتها بالوحش بعد سفرها إلى سورية أم مقاتلة داعشية روسية تصف ابنتها بالوحش بعد سفرها إلى سورية



 فلسطين اليوم -

بدت ساحرة في "التنانير الميدي" مع القمصان الناعمة

إليكِ أفكار تنسيق اللون الزهري على طريقة جيجي حديد

واشنطن ـ فلسطين اليوم
تتميز جيجي حديد Gigi Hadid بإطلالاتها المنوعة التي تعتمدها لمختلف المناسبات الكاجوال والرسمية، ولهذا هي تعتبر واحدة من أكثر النجمات أناقة ومصدر وحي بالنسبة للكثيرات من النساء حول العالم واليوم جمعنا افكار لتنسيق اللون الزهري في الملابس مستوحاة من جيجي حديد Gigi Hadid.استطاعت جيجي حديد Gigi Hadid أن ترسم لنفسها خط خاص في الموضة ميزها عن باقي النجمات في سنها وأيضاً ميزها عن شقيقتها الصغرة بيلا Bella، وهذا الخط هو مزيج بين الأسلوب الأنثوي الناعم مع لمسات شبابية عصرية، ولهذا كثيراً ما نراها في تنسيقات ملونة ومفعمة بالحيوية ومن ضمن الألوان التي تعشقها جيجي هو الزهري. وقد جمعنا لك افكار لتنسيق اللون الزهري مستوحاة من جيجي حديد Gigi Hadid في شهر أوكتوبر/تشرين الأول، شهر التوعية من سرطان الثدي لتستلهمي افكار اطلالات متنوعة وملفتة. لاسيما أن جيجي كانت...المزيد

GMT 07:53 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار تنسيق موضة الشراريب مع التنانير أحدث صيحات خريف 2020
 فلسطين اليوم - أفكار تنسيق موضة الشراريب مع التنانير أحدث صيحات خريف 2020

GMT 07:44 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

5 أماكن سياحية في مدينة كولمار الفرنسية تستحق الزيارة
 فلسطين اليوم - 5 أماكن سياحية في مدينة كولمار الفرنسية تستحق الزيارة

GMT 08:18 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

5 تصاميم لرفوف الكتب في المنزل لمنحه طابعاً عصرياً مميزًا
 فلسطين اليوم - 5 تصاميم لرفوف الكتب في المنزل لمنحه طابعاً عصرياً مميزًا

GMT 09:50 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

وفاة عميد المراسلين الأجانب في مصر بعد صراع مع المرض
 فلسطين اليوم - وفاة عميد المراسلين الأجانب في مصر بعد صراع مع المرض

GMT 08:13 2018 الثلاثاء ,21 آب / أغسطس

ديكورات غرف نوم مستوحاة من "أجنحة الفنادق"

GMT 03:13 2015 الثلاثاء ,08 أيلول / سبتمبر

فتى يزيدي يفضح جرائم "داعش" في مخيم "أشبال الخلافة"

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

عبدالله بن سالم القاسمي يفتتح مهرجان الفنون الإسلامية

GMT 06:43 2017 الأحد ,11 حزيران / يونيو

تصاميم فرنسية لغرف نوم رومانسية أنيقة

GMT 04:47 2016 الثلاثاء ,11 تشرين الأول / أكتوبر

زوجة دونالد ترامب ميلانيا وابنته ايفانكا تقدمان الدعم له
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday